الحقيقة وراء مقتل طالب السويس

 


الرجوع للصفحة الرئيسية


العودة   منتديات الحق والضلال > منتدى الاخبار موقع الحق والضلال > الأخبار العامة

الأخبار العامة اخر اخبار العالم يوميا

 


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-Jul-2012   #1
S&R
المسؤل الثانى عن المنتدى





S&R متصل الآن



افتراضي الحقيقة وراء مقتل طالب السويس

الحقيقة وراء مقتل طالب السويس.. والد الشاب يتهم ملتحين بقتله.. والأجهزة الأمنية "مفيش معلومات"..والإخوان تطالب بالتحقيق

الثلاثاء 03.07.2012 - 02:57 ص



christian-dogma.com
صورة أرشيفية ــ جثة
كتب حسن غنيمة ونورا صقر

  • مصدر أمنى: لا معلومات حول علاقة ملتحين بقتل طالب هندسة السويس
  • الحرية والعدالة بالسويس: "الأمر بالمعروف" ثورة مضادة
  • برلماني سلفي: هناك من يريد تشويه صورة التيار الإسلامي بمصر
  • " الأمر بالمعروف" تعلن مسئوليتها عن الحادث

تضاربت تصريحات الأجهزة الأمنية ووالد قتيل الإسماعيلية الذي أكد أن وراء ارتكاب الجريمة السلفيين بينما نفت الأجهزة الأمنية التوصل إلى مرتكبي الجريمة.

وأكد مصدر مسئول بالمباحث الجنائية بمديرية أمن السويس عدم وجود أى معلومات تؤكد صلة أى جماعات إسلامية أو جماعات الأمر بالمعروف بحادث الطالب الجامعى أحمد حسين عيد، الذى توفى بمستشفى الجامعة بالإسماعيلية، على أثر تلقيه طعنة، فيما رفض والده الإدلاء بأى معلومات إلا بعد إنهاء إجراءات الطب الشرعى ودفنه.

وكان والده قد حرر محضرًا بمستشفى التأمين الصحى عند إصابة ابنه ولم يتهم أحدًا ونسب الجناية إلى مجهولين.

ومن جهة أخرى تقوم إدارة البحث الجنائى بتحريات عن الفتاة التى كانت بصحبة الطالب المتوفى لبيان صحة المعلومات التى ترددت بالسويس حول وجود ملتحين وراء الحادث، والذى نفته ادارة البحث فى تحرياتها الأولية.

وفي السياق ذاته قال عبد الخالق محمد عضو مجلس الشعب المنحل عن حزب النور بالسويس، إن هناك من يريد تشويه صورة التيار الإسلامى بمصر عقب تولى الدكتور محمد مرسى رئاسة البلاد.

وأضاف عبد الخالق أن حادث مقتل طالب كلية الهندسة بالسويس غرضه إثارة الفتنة بين الشعب المصرى والتيارات الإسلامية من إخوان وسلفيين وجماعة إسلامية مؤكدًا أنه على يقين بعدم تورط أى جماعة إسلامية بالحادث.

وطالب الجهات الأمنية بسرعة كشف غموض تلك الحوادث التى انتشرت فى بعض محافظات مصر لإظهار الحقيقة أمام الرأى العام بمنتهى الشفافية.

ومن ناحيته قال المهندس أحمد محمود أمين حزب الحرية والعدالة بالسويس وعضو مجلس الشعب، إنه لا توجد بالسويس هيئة تدعى الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر.

واضاف أن هناك بعض البلطجية المنتمين للنظام السابق يلبسون الجلباب ويطلقون على أنفسهم الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر لزعزعة ثقة الشعب المصرى فى الرئيس الجديد ونظامه.

وأوضح محمود أنه طالب الأجهزة الأمنية بالسويس بسرعة القبض على الجناة الذين يدعون انتماءاتهم للتيارات الإسلامية لبث الفزع والرعب فى نفوس المواطنين من النظام الجديد.

يذكر أنه أصدرت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمصر بيانًا رقم "10" علي موقعها الرسمي علي موقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك" أكدت فيه ارتكابها لحادث مقتل طالب بكلية الهندسة بمدينة السويس، إثر وقوع مشاجرة بين ثلاثة من أعضائها وبينه لسيره مع فتاة أخرى، واعتبروها امرأة أجنبية عنه.

واعترفت الهيئة بأن الشاب لم يرتكب فاحشة مع الفتاة، وأكدت أنه أثناء قيام اثنين من أعضاء جماعة الأمر بالمعروف يستقلان دراجة نارية، بتفقد قطاع بورتوفيق، فجرًا، تلاحظ وجود الشاب والذي كان يقف علي جانبي الطريق بجوار موقف الأجرة.

وأكد البيان أنه عند سؤال الشاب عن سبب وجوده مع الفتاة في ساعة متأخرة وعلاقتها به، أكد أنها خطيبته، وعندما طلبوا منه دليلاً على وجود علاقة شرعية بينهما، أشار إلى خاتم فضة في يده اليمنى، ولم يشفع الخاتم لدى أعضاء الهيئة والذين رأوا ضرورة إقامة الحد الشرعي وهو ضربه بعصا "ضربة خفيفة" والتأكيد عليه بعدم تكرار ارتكاب الواقعة مرة أخرى، إلا أن الطالب ويدعي أحمد حسين عيد، رفض الأسلوب الذي تعاملوا معه وتسبب في إحراجه أمام فتاته.

وأضاف البيان، أن الطالب سب الأعضاء اعتراضًا منه، كما انتقد ارتداءهم الزي الإسلامي "الجلباب القصير"، وهو ما دفع أحد الأعضاء بإخراج صاعقة كهربائية من جيبه، في محاوله منه لردع ثورة الشاب، إلا أنه فشل واستمر أحمد في ثورته، وهو ما دفع آخر منهم إلى إخراج سكين كان يحملها بغرض الدفاع عن نفسه وقام بطعنه طعنة خفيفة في قدمه اليمنى.

وأعربت الهيئة عن أسفها لسماع خبر وفاة الشاب، مؤكدة فتح باب التحقيق الداخلي مع العضو الذي ارتكب الواقعة، مع تفتيش أعضائها تفتيشًا ذاتيًا للتأكد من عدم حملهم أي أسلحة.

يذكر أن التقرير الطبي لحالة الطالب، أشار إلى أن المريض أحمد حسين عيد أبو المجد بطاقة رقم قومي 2385794 والذي لقي مصرعه أمس الأحد على يد جماعة إسلامية، دخل قسم العناية المركزة بالمستشفى الجامعي، بتاريخ 26 يونيو الماضى، مصابا بجرح قطعي بالفخد اليمنى، وعلاماته الحيوية سيئة وأن حالته الصحية غير مستقرة.

وتابع التقرير أنه حدث توقف للقلب والرئتين وتم عمل إنعاش للقلب لمعاناة المريض من النزيف الحاد والهبوط فى ضغط الدم، مع عدم الإمكانية للإحساس بالنبض الطرفي.

وتم إجراء عملية استكشاف موضعي للجرح، ووجد إصابة بشريان الساق اليسرى والوريد، وتم عمل وصلة وريدية منعكسة لإصلاح الشريان، وتم حجز المريض بالعناية المركزة، وتمت إحالته لمستشفى التأمين الصحي بالسويس لعدم وجود تخصص أوعية دموية.


christian-dogma.com








ارسل الموضوع لاصدقائك علي الفيس







 


المصدر : منتديات الحق والضلال










    رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

سياسة الخصوصية - privacy policy

الساعة الآن 04:54 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.

vBulletin Optimisation provided by vB Optimise v2.6.0 (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2014 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.
.:† جميع الحقوق محفوظة لموقع الحق والضلال †:.
Supported By senksarhosting.com
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
Widget

 Subscribe in a reader

Add to Alesti RSS Reader Add to Alesti RSS Reader