شاهد فضيحة وزير التعليم السابق الاخوانى و ماذا فعل فى المحافظات
نسخة المحمول

 

الرجوع للصفحة الرئيسية


العودة   منتديات الحق والضلال > المنتديات العامة > الأخبار العامة

الأخبار العامة اخر اخبار العالم يوميا

 


 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-Sep-2013   #1
اشرف باكوم
مشــرف عـــام





اشرف باكوم غير متصل



افتراضي شاهد فضيحة وزير التعليم السابق الاخوانى و ماذا فعل فى المحافظات

وزير التعليم لـ«التحرير»: وزارة غنيم منحت قيادات الإخوان تراخيص بناء المدارس فى المحافظات


christian-dogma.com
وزير التعليم


نشر: 15/9/2013 7:01 ص – تحديث 15/9/2013 7:01 ص
أجرى الحوار: فاتن حلمى
نستخدم القانون فى مواجهة معلمى الإخوان الذين يحاولون تعطيل الدراسة
اكتشفت منح مستشار الوزير السابق والمتحدث باسمه تراخيص باسميهما لبناء مدارس إخوانية
أجهزة الحاسب الآلى ومستندات وملفات قيادات الجماعة فى قبضة وزارة الداخلية لفرزها
منح زكى بدر عضوية «الأعلى للتعليم» قبل الجامعى جاء لأنه «الرجل المناسب للمرحلة»




لأن التعليم هو الأمل فى تشكيل وعى ووجدان الأجيال القادمة، ولأنه الأداة الأهم فى يد الدولة القادمة للقضاء على التعصب والجمود الفكرى، كان لا بد من البدء فى تصحيح مسار النظام التعليمى، المفتقر لكل أساليب الإبداع والمنهج العلمى والتفكير، وسيادة مبادئ التلقين والحفظ.
لا شك أن وزير التربية والتعليم الدكتور محمود أبو النصر عليه مسؤولية كبيرة، خصوصًا بعد عام من محاولات مستميتة من الوزير السابق «الإخوانى» لإخضاع الوزارة لحكم الجماعة، وتسهيله لأعضاء الإخوان الحصول على تراخيص إنشاء مدارس خاصة، فضلًا عن الاستفادة من أموال «المنح القطرية» لبناء مدارس فى المحافظات لبث أفكار الجماعة بين الطلاب.
عن ممارسات الوزارة السابقة، وطرق مواجهة «أخونة» الوزارة وإصلاح المنظومة التعليمية وآخر استعدادات الوزارة للعام الدراسى الجديد، كان لـ«التحرير» هذا الحوار مع وزير التربية والتعليم محمود أبو النصر، فإلى نص الحوار:

■ نحن على أعتاب عام دراسى جديد.. فماذا عن استعدادات الوزارة لبدء الدراسة فى ظل أجواء عدم الاستقرار الأمنى فى البلاد؟
- الوزارة على أتم الاستعداد لبدء العام الدراسى الجديد، ويوجد تنسيق كامل بين الوزارة ووزارتى الداخلية والدفاع لتأمين أوتوبيسات الطلاب والمدارس، فضلًا عن أن المدارس التى تأثرت فى اعتصام رابعة العدوية سوف تكون جاهزة. والجديد هذا العام هو أن أول يوم فى الدراسة سيكون بمثابة احتفالية فى حب مصر، لأن كل طالب سيذهب إلى مدرسته حاملًا علم مصر، على أن يكون هو من صنعه بنفسه، أو رسمه على ورق أو قماش، وتخيل أن 18 مليونًا و500 ألف طالب يجوبون شوارع الجمهورية فى أثناء ذهابهم إلى مدارسهم وهم يحملون علم مصر فى أيديهم.
كما سوف يتم تنظيم حملة توعية للطلاب والمعلمين والإداريين وأولياء الأمور، تلك الحملة تتضمن أهدافها الالتزام بالقواعد العامة للدراسة، والالتزام بالمناهج وعدم الخروج عن إطارها العام وعدم الحديث فى السياسة.
■ وماذا عن العمل الحزبى والسياسى داخل المدارس؟
- فى الفترة الحالية غير مسموح بالأنشطة السياسية أو الحزبية داخل المدارس، إنما المسموح به فقط هو الأنشطة الطلابية، وعلى الجميع إدراك أن المدارس ليست ساحات للصراعات السياسية، والصراع السياسى لا مكان له داخل دور العلم، ومن يرغب فى الإعلان عن رأيه السياسى، فليعلن عنه خارج أسوار المدرسة، ومن يرغب فى الاشتراك فى مظاهرات فلن يحدث ذلك داخل المدارس.
■ ماذا تفعل الوزارة مع الطلاب لو خرجوا فى مظاهرات تنادى بتغيير سياسة الوزارة؟
- للجميع حرية التعبير عن رأيه طالما بطريقة سلمية، لكننا ليس لدينا أخطاء حتى نخبئها، بل نخطط ونعمل من أجل مصلحة الطلاب، والمعلمين والإداريين ومن أجل مصلحة الدولة ككل.
■ هل تتخذ الوزارة إجراءات ضد حركة «معلمون ضد الانقلاب» المطالبة بإسقاط شرعيتك كوزير للتعليم؟ ومطالبهم الأخرى بصرف الدفعة الثانية من كادر المعلمين؟
- أولا هم قلة وعددهم لا يتجاوز نسبة 5% من إجمالى عدد المعلمين على مستوى الجمهورية، وهم رغم عددهم القليل فإننا نأخذ وجهة نظرهم فى الاعتبار ونناقشهم، لأنهم فى النهاية من معلمى مصر، ولهم دور مؤثر فى العملية التعليمية، وأناشدهم الالتزام بالقواعد العامة فى المدارس مع بدء الدراسة وعدم الخروج عن الإطار العام.
■ وماذا سوف تفعل الوزارة حال عدم التزامهم بتعليماتها وتحدثوا فى السياسة وروجوا لفكرهم؟
- أعدينا 5 خطوات لمواجهة ذلك هى «تعليمات، وتوعية، وتفتيش، وإنذار، ثم تحويل إلى الشؤون القانونية»، واتخاذ الإجراءات اللازمة ضد كل من يخالف التعليمات الوزارية.
■ هل السبب الرئيسى وراء رفضك تسجيل العضوية بنقابة المعلمين سيطرة الإخوان على النقابة أم أن هناك سببًا آخر؟
- لا إطلاقًا.. الإخوان المسلمون المتعاونون الذين يعملون ضمن مصلحة البلد أهلًا وسهلًا بهم، والوزارة تمد يدها لهم، لكن السبب الرئيسى هو إرادتى فى عدم الخلط بين العمل التنفيذى والنقابى.
■ لو عرض عليك تولى منصب نقابة المعلمين.. هل ستوافق أم لا؟
- المسألة ليست أننى أرفض أو أوافق، لكن لا بد من ضرورة الفصل بين سلطات العمل التنفيذى والعمل النقابى، لأنه إذا تعلمنا كيفية الفصل بين السلطات، واحترام كل سلطة سوف نتحرك فى الاتجاه الصحيح.
■ وما موقف الوزارة حال لجوء معلمى الإخوان إلى الدعوة لإضراب عام فى المدارس؟
- لن نسمح إطلاقًا بتعطيل بدء العام الدراسى أو تعطيل اليوم الدراسى بأى حال من الأحوال، ومن يخالف هذه القواعد سيواجه بالقانون، فالمظاهرات حق للجميع لكن شريطة أن لا تعطل مصالح السواد الأعظم من المواطنين، وأن لا تضر بالطلاب وأولياء أمورهم.
■ إلى متى السكوت على الإدارة المدرسية المتردية؟
- أول شىء اتفقت فيه مع الدكتور مجدى قاسم رئيس هيئة ضمان الجودة هو البدء فى تأهيل الإدارات المدرسية، فكلما حاولنا فعل شىء داخل المدارس نفاجأ بعدم صلاحية القائمين عليها، وبالتالى لا بد من تأهيل من يدير العملية التعليمية.
■ متى تكون المدراس بديلًا عن مراكز الدروس الخصوصية؟
- لدينا أفكار كثيرة جدا نحاول تطبيقها حاليا، من ضمنها تأهيل المعلم وتدريبه، لأن الطالب يترك معلمه ويذهب إلى معلم آخر لمنحه الدروس الخصوصية بسبب عدم استفادته من معلم الفصل، وبالتالى لازم أساعد المعلم أنه يكون على مستوى العملية التعليمية من خلال التدريب المستمر والتأهيل الجيد، إضافة إلى تفعيل نظام المحاضرات، وبالتالى إذا حلينا جميع مشكلاتنا داخل الفصل والمدرسة وأهلنا المعلمين وأزلنا الحشو من المناهج من مرحلة رياض الأطفال حتى الثانوية العامة، ونزيل كل ما يعيق تفكير الطالب، ويكون قادرًا على التفكير والإبداع ويستطيع المعلم أن يوصل المعلومة للطالب بهذه الطريقة.
■ هل تسعى قبل تركك منصب الوزارة إعداد مشروع قانون لمحاربة الدروس الخصوصية وطرحه على مجلس الوزراء؟
- عندما نصلح من منظومة العملية التعليمية، ونؤهل المعلمين ومدربهم سوف نفكر وقتها فى إعداد مشروع لمحاربة وتجريم الدروس الخصوصية.
■ غياب الطلاب عن المدارس الثانوية ظاهرة مقلقة.. فكيف تواجه هذه المشكلة؟
- أفكر فى رفع درجة التفوق إلى 20 درجة، غير معتمد فى ذلك على التفوق فى المجال المعروفة، لكن سوف أعتمد على السلوكيات والانتظام داخل المدرسة.
■ هل تؤثر المعونة الأمريكية فى التعليم؟
- المعونة الامريكية تفيد أمريكا أكثر من مصر، لأن مصر دولة كبيرة لها وزنها فى المنطقة، وأعتقد أن نغمة قطع المعونات تغيرت عما سبق، لكن فى كل الأحوال لا يؤثر قطع الأمريكان للمعونة على التعليم المصرى.
■ وماذا عن مساعدات الاتحاد الأوروبى لمشروع إصلاح التعليم الفنى؟
- الحمد لله أخدنا المشروع بعد أن كان على وشك إسناده إلى وزارة الصناعة بسبب إهمال وزارة غنيم، وهذا المشروع قيمته 115 مليون يورو، لكن العقبة الوحيدة، هى طلبات الجهات الخارجية باستراتيجية لمنح المساعدات، وهو ما نقوم عليه حاليا.
■ هل تتوقف الوزارة عن تلقى مساعدات من الدول التى كان لها موقف معادى لثورة يونيو؟
- فى التعليم ليس لدينا عدو أو حبيب، لكن فى التعليم لدينا مبادئ وأسس وخطط واستراتيجيات، فمن يريد أن يتعامل معنا على خططنا دون إملاءات «فأهلًا وسهلًا»، أما إذا كان هناك من الدول التى تعادى ثورة 30 يونيو تتخذ موقف العداء التام، فالوزارة لا تقبل التعاون معها على الإطلاق.
■ وزارة غنيم السابقة سبق وأن تلقت مساعدات قطرية فى التعليم.. فماذا عن هذا الملف؟
- بالفعل تلقت الوزارة السابقة مساعدات قطرية موجهة للتعليم الخاص وليس الحكومى، وقمت بتشكيل لجنة قانونية وفنية لفحص ذلك الملف كاملًا ومراجعته جيدًا، وكله تحت البحث ومعرفة عملية توجيه هذه المساعدات، فإذا اتضح وجود مخالفات سيحاسب الجميع بالقانون، والوزارة ستقبل من أى دولة مساعدتها إذا كانت غير مخالفة قانونيًّا ودون إملاءات أو شروط، أما غير ذلك فلا نقبل منحًا من أحد.
■ لكن حسب المعلومات أن المنح القطرية التى تلقتها الوزارة السابقة كانت مشروطة لبناء مدرسة قطرية فى مصر.
- إذا سمح القانون بإنشائها، لكن تفاصيل اللجنة الفاحصة لهذا الملف لم تعرض علىّ بعد، ولا أستطع جزم ذلك، لكن اللجنة المشكلة ما زالت تفحص أوراق المنحة القطرية، فإذا كان بها هذا الشرط سيتم عرضه على الجهات المختصة الممثلة فى وزارتى «الخارجية - الداخلية» ومؤسسة رئاسة مجلس الوزراء ورئاسة الجمهورية وهذا إرجاء طبيعى، فإذا وافقت تلك الجهات طبقًا للقانون على بناء مدرسة قطرية بمصر بشرط خضوعها لشروط وزارة التعليم المصرية فسنوافق.
■ كيف ستتعامل الوزارة مع المدارس الإخوانية التى صدر لها تراخيص فى وزارة غنيم السابقة؟
- بالفعل منحت وزارة الإخوان السابقة تراخيص بناء 4 مدارس خاصة فى: «القاهرة - طنطا - الغربية والبحيرة»، ترخيصان منها باسم قياديين من الجماعة، وهما المهندس عدلى القزاز مستشار الوزير السابق لتطوير التعليم ومحمد السروجى متحدث الوزير السابق، لذلك قمت بتشكيل لجنة قانونية لفحص هذه التراخيص، وإعادة مراجعة أوراقها للتعامل معها قانونيا، والمخالف أو من حصل على استثناءات سيتخذ ضده الإجراءات القانونية.
■ هل يمكن أن تكشف لنا بشفافية الأسرار التى وجدتها داخل مكاتب الإخوان فى الوزارة السابقة؟
- جميع الملفات موجودة حاليا فى الجهات الأمنية، حيث تم إحالة المستندات وأجهزة الحاسب الآلى لفرزها.
■ ملف تسيس مناهج كتب العام الدراسى الجديد أثار عديدًا من الجدل حتى ردد البعض تلقيك مكالمات من جهات سيادية تطالبك بعدم الإفصاح عن هذا الملف للرأى العام؟
- لم أتلق تعليمات من أحد، ولم ولن أسمح بأى تدخل فى عملى، لأن لدىّ خطة والجميع موافق عليها حتى الشعب، وأنا دائمًا بعمل حساب كل شىء، فإذا ما أفصحت عن شىء فقد يحدث مقاومة أو لعب فى أى شىء، وبالتالى أفضل أن أنتهى من فعل الشىء ثم أفصح عنه للجميع، واللجنة المشكلة لدراسة هذا الأمر لم تنته بعد.
■ هل أصدرت تعليمات بذكر الرئيس المعزول محمد مرسى داخل كتب تاريخ العام المقبل 2014-2015؟
- بالفعل سنلجأ إلى مجمع التأريخ حتى يسردوا لنا التاريخ داخل الكتب دون تدخلات ليذكر رؤساء مصر بداية من الرئيس محمد نجيب حتى الرئيس المعزول، لأنه جاء رئيسًا لمصر لمدة عام، فلنذكر فترته خلال العام بما له وما عليه دون تدخلات أو وجهات نظر فى سرد الأحداث.
■ سبق وأن صرحت بأن الوزارة انتهت حتى الآن من طباعة 87% من حجم المناهج الدراسية للعام الدراسى القادم، فهل يمكن أن يتم الانتهاء من طباعة الكتب بالكامل خلال الأيام القليلة القادمة؟
- نعم سننتهى قبل بدء الدراسة من نحو 94% من الكتب المدرسية، ويتبقى 6% وسيتم تعويض هذا النقص بتوزيع أجهزة التابلت على المحافظات الحدودية الست التى ذكرتها لك فى بداية الحديث، والوصول إلى هذه النسبة يعد إنجازًا كبيرًا فى ظل الظروف التى مرت بها طباعة الكتب المدرسية..
■ مع صياغة الدستور الجديد للبلاد، هل طالبت بصفتك وزيرًا للتعليم بزيادة ميزانية التعليم حتى تتمكن الوزارة من النهوض به؟
- لا بد أن أدرس الأول الاحتياجات، لأنه قد تكون الزيادة المطلوبة 50% أو 10% مع الأخذ فى الاعتبار تنمية موارد الوزارة، ونحن عنصر من عناصر لهذه الدولة، ولازم نكون عارفين أحوال الدولة إيه، فلما آجى أطلب أقول هاعمل تنمية موار بـ(x) ومحتاج (y)، مش أقول عاوز (x + y)، والتعليم محتاج فلوس كتير جدا وميزانية ضخمة من ضمنها 52 مليارًا المطلوبة لبناء المدارس، التى استطعت أن أتدخل لأصل بها بأفكار هندسية جديدة إلى 36 مليار جنيه، أى وفرنا 16 مليار جنيه، رغم تخصصى هندسة ميكانيكا، وليس «مدنى وعمارة»، لكن الممارسات أفادتنى.
■ إذن، تخصصك الهندسى كان له مردود على العملية التعليمية، فبما ترى الأصوات المنادية بضرورة تولى منصب وزارة التعليم تربويًّا؟
- ليس شرطًا أن يتولى الوزارة تربوى أو هندسى، لكن الموضوع موضوع «إدارة» فإن أحد رؤساء جمهورية أمريكا قال «لقد غزونا العالم بالإدارة الناجحة»، لا قال بالصواريخ ولا قال بالنووى، ولا قال بطيارات من غير طيار.
■ وكم مدرسة تحتاجها الوزارة لتقديم الخدمة التعليمية لكل من يبلغ سن الإلزام؟
- الخطة الموضوعة تشير إلى أننا بحاجة إلى بناء 10 آلاف مدرسة حتى عام2017 من أجل استيعاب كل الأطفال الذين يصلون إلى سن التعليم، وهذا الرقم يراعى الزيادة السكانية المتوقع حدوثها خلال تلك الفترة
■ كيف قرأت تصريحات نقابة المعلمين الإخوانية المطالبة بصرف النسبة الثانية من الكادر؟
- القانون واضح وصريح، وكل الناس قرأته ولا ينص على زيادات ثانية، وبالتالى فهذه مخالفة، لأن من يطالب بشىء خارج القانون فهو يريد افتعال المشكلات.
■ لكن ما زالت هناك أصوات تخرج من المعلمين وائتلافاتها بتحسين راتب المعلم، فهل طالبت الوزارة رئيس الوزراء بزيادة راتب المعلم؟
- لا أقدر أن أطلب من مجلس الوزراء أو أى جهة أخرى بزيادة مرتبات المعلمين حاليا، لكننى عملت نداء لكل معلمى مصر قلت لهم «يا سادة يا معلمين يا عظماء يا معلمى الأجيال، أرجوكم خلينا نثبت للدولة، إننا على قدر المسؤولية لكى نستطيع المطالبة بزيادة مرتباتكم».
■ لكن هل هناك وعود منك للمعلمين بالمطالبة بتحسين أجورهم؟
- بالطبع، لكن هذا معتمد على أداء المعلم الجيد، فهناك حقوق وواجبات وحتى نستطيع المطالبة بالحقوق لا بد من تأدية الواجبات أولا، نفسى المعلم يكون آمن صحيًّا ونفسيًّا واجتماعيًّا ومهنيًّا وأسريًّا، وهذه كلها خطوات محسوبة، لكن لكى أطالب بقلب جامد وأحصل عما أريده، يجب أن يكون أداء العملية التعليمية جيدًا.
■ لكن، هل الوزارة لديها النية فى تعديل قانون الكادر بحيث ينص على 100% زيادة؟
- عندما نستطيع أن نقف على أرجلنا، ونقول إننا نعلم شعب مصر تعليمًا جيدًا وملتزمون، ساعتها المطالبة لازم تجيب نتيجة.
■ نريد أن نعرف ما المشكلات التى واجهتك فى الوزارة؟
- عندنا مشكلات كتيرة، منها موضوع المناهج والحشو والتكرار، وبالتالى كانت المناهج تحتاج إلى تطوير حتى نستطع طباعتها والاستعداد للعام الدراسى.
■ ما سر اختيارك بالتحديد للدكتور أحمد زكى بدر بالمجلس الأعلى للتعليم قبل الجامعى واستبعاد اختيار الوزير السابق الدكتور إبراهيم غنيم؟
- عندما توليت الوزارة وضعت مواصفات وأهدافًا لاختيار أعضاء المجلس الأعلى للتعليم قبل الجامعى، تلك المواصفات انطبقت على الدكتور أحمد زكى بدر.
■ هناك انتقادات كثيرة موجهة إليك حول ما يسمى بعسكرة التعليم، فما رأيك؟
- ليس هناك عسكرة للوزارة، وهذا يذكر عندما أعين جميع قيادات الوزارة لواءات، إنما كل الحكاية إنه تمت الاستعانة باثنين فقط، وليس لهما علاقة بالعملية التعليمية، فأحدهما مدير مكتبى اللواء ماجد المناديلى، وتمت الاستعانة به لما لديه خبرة فى التواصل والعلاقات، أما اللواء الثانى المهندس نبيل عامر فجاء لتنمية موارد الوزارة، وليس له علاقة بالعملية التعليمية، فلدينا موارد كثيرة جدا لا نستفيد منها، فكيف سأحقق زيادات دون أن يكون معى موارد خاصة.


التحرير




ارسل الموضوع لاصدقائك علي الفيس







 


المصدر : منتديات الحق والضلال










آخر تعديل اشرف باكوم يوم 15-Sep-2013 في 07:16 AM.
   
 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

سياسة الخصوصية - privacy policy

الساعة الآن 02:08 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise v2.6.0 (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2014 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.
.:† جميع الحقوق محفوظة لموقع الحق والضلال †:.
Supported By senksarhosting.com
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
Widget

 Subscribe in a reader

Add to Alesti RSS Reader Add to Alesti RSS Reader