الحق والضلال الحق والضلال
البحث

مصدر بالبيت الأبيض يكشف ملامح بدء مفاوضات السلام برعاية مصر والسعودية

منذ 2 سنه
November 6, 2017, 3:17 pm بلغ
مصدر بالبيت الأبيض يكشف ملامح بدء مفاوضات السلام برعاية مصر والسعودية

مصدر بالبيت الأبيض يكشف ملامح بدء مفاوضات السلام برعاية مصر والسعودية
أكد موقع "مونيتور" الأمريكي أن الولايات المتحدة الأمريكية متفائلة بشأن اتفاقية السلام فى منطقة الشرق الأوسط.

وتابعت أن هناك خلافًا مفاجئًا نشب بين الولايات المتحدة وإسرائيل حول اتفاقية المصالحة، حيث ردت إسرائيل بطريقة عدائية، وأوقفت معظم اتصالاتها مع السلطة الفلسطينية باستثناء الاتصالات الخاصة بالقضايا الأمنية والإنسانية العاجلة.

وأضافت أنه فى ظل التعنت الإسرائيلي، واصلت الإدارة الأمريكية اتصالاتها مع الحكومة الفلسطينية فى رام الله، ويعكس هذا الموقف الدعم الأمريكي لاتفاقية المصالحة.

وقال دبلوماسي أمريكي رفيع المستوى إن الإدارة الأمريكية أبلغت الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن بأنها لن تتدخل بأي شئ سلبي ضد اتفاق المصالحة، بشرط نزع سلاح حماس الذي تؤمن الإدارة بأنه لن يحدث بين ليلة وضحاها.

وتابع "ليس من المستبعد أن تحدد الإدارة الأمريكية الخطوط العريضة لمفاوضات السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين بمجرد إتمام اتفاق المصالحة".

وأوضح الموقع أنه من المقرر أن يزور مايك بنس، نائب الرئيس الأمريكي، منطقة الشرق الأوسط خلال شهر ديمسبر المقبل للقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وأبو مازن والرئيس عبد الفتاح السيسي.

ويأتي التخطيط لهذه الزيارة فى ظل تنفيذ جرينبلات تعليمات ترامب للحفاظ على الآمال الخاصة بإحياء مفاوضات السلام.

وقال مصدر فى البيت الأبيض إن هدف ترامب هو الحفاظ على العلاقات مع إسرائيل من جانب، وتعزيز العلاقات مع مصر والمملكة العربية السعودية من جانب آخر، لموازنة القوى الإيرانية، لافتًا إلى أنه من المقرر أن يجري جاريد كوشنر، كبير مستشاري ترامب، زيارة أخرى للرياض خلال الأيام المقبلة.

وأوضح الموقع أنه يجب على ترامب تحديد ما إذا كان سيصدر المبادئ التوجيهية لبدء مفاوضات السلام على الرغم من معارضة نتنياهو لهذه الخطوة أم سينتظر.

وتابع أن ترامب أبدى رغبة شديدة فى التعاون مع الإدارة المصرية لمحاربة التطرف، كما أنه يولي اهتماما كبيرا بقرار الرياض، وقد يرغب فى مواءمته مع إعلان السلام فى الشرق الأوسط، وفقًا لما ذكره مسئول كبير فى البيت الأبيض.

وأكد الدبلوماسي الأمريكي أنه فى حال أصدر ترامب مبادئ توجيهية فمن الممكن أن تشمل بعض العناصر، وهي إجراء مفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين دون ضم حماس، مع الاستناد إلى حل الدولتين، مع اشتراط حل حماس جناحها العسكري والاعتراف بإسرائيل.

وتابع "بالنسبة لإسرائيل، فسيتم تجميد بناء المستوطنات إلا فى حالة الاحتياجات القصوى، وتوفير الحدود النهائية لأمن إسرائيل وحرية الفلسطينيين، والاتفاق على تدابير صارمة فى مجالي الأمن ومكافحة الإرهاب مع وجود إسرائيلي على ضفاف نهر الأردن، وتطوير التعاون الأمني بين الولايات المتحدة وإسرائيل ومصر والأردن والمملكة العربية السعودية، استنادًا إلى إعلان الرياض".

وأضاف "هناك عنصر آخر، هو حل مشكلة اللاجئين الفلسطينيين، والسماح لهم بالعودة لوطنهم، أو الحصول على تعويض دولي، وقد تشمل المبادئ تطبيع العلاقات بين إسرائيل والدول العربية، وفق مبادرة السلام العربية لعام 2002".

وأوضح الموقع أنه جارى دراسة هذه المبادئ فى مجلس الأمن القومي الأمريكي، بتوجيه من المستشار الأمني الجرنال ماكمستر.

وأكد الدبلوماسي أن الهدف من هذه المبادئ هو جعل رفض المفاوضات أمرا صعبا على نتنياهو.
   
هذا الخبر منقول من : الدستور






شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة jo
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.