الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على

العودة الى الرئيسية

الفلك توضح حقيقية تدمير كوكب الأرض يوم ٢٣ ديسمبر المقبل

منذ 1 سنه
December 12, 2017, 5:07 am
بلغ عن المحتوى
الفلك توضح حقيقية تدمير كوكب الأرض يوم ٢٣ ديسمبر المقبل


الفلك توضح حقيقية تدمير كوكب الأرض يوم ٢٣ ديسمبر المقبل


قال الدكتور أشرف تادرس، رئيس قسم الفلك بمعهد البحوث الفلكية، إن ما أثير مؤخرا بشأن تدمير الأرض بسبب فيروس فضائي، ليس له أي اساس من الصحة، متابعا " كلام فارغ ولا يرتقى لمستوى علم الفلك بل هو كلام منجمين بحت وان اختلفت جنسياتهم".
واضاف تادرس في تصريحات خاصة لمصراوي، أن ما أثير بسبب هنود منجمون مهووسون بحضارة المايا التي قالت بنهاية العالم في ١٢ - ١٢ - ٢٠١٢، ثم يصححون الان ذلك التاريخ فيقولوا انه في ٢٠١٧.
وأشار رئيس قسم الفلك بمعهد البحوث الفلكية، إلى أن المنجمون غيروا سيناريوا التدمير من اصطدام كوكب نيبرو، بنزول فيروس عن طريق جسم فضائي غريب.
ونصح تادرس المتابعين عدم الالتفات لمثل هذه الأخبار، فما هي سوى ترديد لخراب العالم قبل نهاية العام ، ويوم ٢٣ ديسمبر كمان اي قبل الكريسماس بيوم.
وكان متخصصون هنود تنبأوا بنهاية جديدة للبشرية، حيث أعلنوا عن هجوم مؤكد لفيروس فضائي مجهول سيدمر البشرية في 23 كانون الأول /ديسمبر الجاري، وقالوا أنهم أخطأوا في فهم المايا.نهاية العالم ليست في 2012 بل 2017.
ويعتبر العلماء من مدينة دلهي الهندية، أن نهاية العالم في ديسمبر الجاري لا مفر منها.

والسبب في القضاء على البشرية سيكون فيروس غامض ينتشر من قبل جسم فضائي سيقع على كوكب الأرض قريبا، وبسبب المرض الذي سيسببه الفيروس سيتم تدمير البشرية جمعاء خلال أسبوع واحد، حيث لم يتم ذكر كيفية انتقال العدوى من شخص إلى آخر، وفق صحيفة "VladTime".

 

هذا الخبر منقول من : مصراوى


اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة yosra
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.