الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على

العودة الى الرئيسية

​أصيبت بنزيف دماغي ودخلت في غيبوبة أثناء حملها…لكننا نعلم انّ الله يصنع المعجزات

منذ 12 شهر
January 20, 2018, 10:01 pm
بلغ عن المحتوى
​أصيبت بنزيف دماغي ودخلت في غيبوبة أثناء حملها…لكننا نعلم انّ الله يصنع المعجزات

أ) الله يعطي ويأخذ. كل ما يجب أن نفعله هو أن نتحلى بالإيمان ونفكر أن لدى الله تدبيراً لنا، وأن الأمور ستجري على خير ما يرام.
التقى هاثر وشون براون للمرة الأولى من دون معرفة سابقة، لكن الحب سرعان ما جمعهما. مع ذلك، عندما قررا أن يُرزقا بأطفال، مرّا بمرحلة قاسية دامت حوالي سبع سنوات. لكن انتظارهما أثمر سنة 2012 عندما علما أنهما سيُرزقا بفتى جميل.
christian-dogma.com
christian-dogma.com

 
christian-dogma.com
 
قال شون أنهما كانا متحمسين. فالأطباء كانوا قد قالوا لزوجته أنها لن تُنجب أبداً. لذلك، عندما سمعا الأنباء السارة، لم يصدقاها في البداية بسبب ذهولهما وصدمتهما.
كان شون يخدم مع الحرس الوطني في أفغانستان، وفيما كانت زوجته في الأسبوع الرابع والثلاثين من الحمل، عانت من آلام في الظهر والرأس. وسرعان ما بدأت تصاب بنوبات مرضية نتيجة نزيف دماغي. فلم يكن أمام الأطباء خيار آخر سوى إخضاعها لعملية قيصرية طارئة، دخلت هاثر على أثرها في غيبوبة، ونُقل ابنها الرضيع إلى مستشفى قريب لتلقي الرعاية.
 
christian-dogma.com
 
تلقى شون الأنباء بواسطة رسالة من عمّة هاثر عبر البريد الإلكتروني. فعاد سريعاً إلى بلاده. ذهب أولاً لرؤية طفله، ومن ثم أسرع لرؤية زوجته التي قال له الأطباء أنها ربما لن تستفيق أبداً من غيبوبتها.
بعد تمضية عام في المستشفى، عادت هاثر إلى بيتها بفضل علامات أشارت إلى تحسنها. ولا تزال تتحسن حتى اليوم. في السنوات الأخيرة، تبذل جهوداً للتحرك والتحدث. ويحب ابنها أن يمضي الوقت بقربها ويرجو أن تستيقظ قريباً لكي يتعرفا إلى بعضهما البعض كما يجب. على الرغم من أن المستقبل لا يزال غامضاً، إلا أن العائلة لا تزال تعتمد على الرجاء والصلوات. يرد في الصفحة المخصصة على فايسبوك لتعافي هاثر: “لكننا نعلم أن إلهنا يصنع المعجزات. نؤمن من خلال قوة الصلاة أن هاثر ستستفيق”.
 
christian-dogma.com
شاركوا هذه القصة وصلوا عن نية عائلة براون!


اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.