الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على

العودة الى الرئيسية

تفاصيل مواد الأمن القومي المعطلة لصدور مشروع قانون أوبر وكريم

منذ 1 سنه
April 11, 2018, 5:10 am
بلغ عن المحتوى
تفاصيل مواد الأمن القومي المعطلة لصدور مشروع قانون أوبر وكريم


تفاصيل مواد الأمن القومي المعطلة لصدور مشروع قانون أوبر وكريم



كشف اللواء سعيد طعيمة عضو مجلس النواب ورئيس لجنة النقل بحزب المصريين الأحرار، أن مشروع قانون نقل الركاب باستخدام تكنولوجيا المعلومات قارب على الانتهاء ويتبقى فقط موافقة الأمن القومي على المادتين التاسعة والعاشرة والتي تتيح للدولة الحق في عمل تلك الشركات داخل الأراضي المصرية وليس دول أخرى، حتى تستطيع مراقبتها ومحاسبتها إن لزم الأمر، مؤكدًا أنه رغم إمكانية عدم الاستغناء عن تلك الشركات، إلا أن الأمن القومي أهم من أي شركة. أوضح أنه طعيمة أنه كان يجب على الدولة أن تقنن وضع تلك الشركات منذ بداية عملها قبل 5 سنوات حتى لا يستفحل أمرها، كاشفًا النقاب عن طلب المستشار أحمد الزند وزير العدل الأسبق منه تحديد جلسة ثنائية معه لتقنين أوضاعها إلا أن رحيله عن الوزارة لم يمكنه من تفعيل ذلك الأمر. وأكد أنه أوصى بضرورة عدم اقتصار القانون الجديد على شركتي أوبر وكريم وما يماثلها ولكن يتسع حتى يشمل نقل البضائع وكافة وسائل المواصلات باستخدام تكنولوجيا المعلومات، حتى لا يضطر المشرع لتعديل القانون من جديد، وحتى لا تكون هناك مفارقات في تطبيق القانون. وكشف البرلماني عن محايلاته لأكثر من محافظ عندما كان مديرا للمرور، بضرورة زيادة تعريفة التاكسي الأبيض حتى يستطيع تطوير نفسه وأنه لا يصح أن تبقى التعريفة كما هى لأكثر من 10 سنوات، ولكن كل المحافظين كانوا يخافون من زيادة التعريفة خوفًا من غضب الجماهير، ما أدى لتدهور أحوال التاكسي، فى نفس الوقت الذى استطاع فيه سائقو أوبر وكريم تطوير أنفسهم لأنهم لا يخضعون لتعريفة محددة ويعملون دون رقابة، مؤكدًا أن كل تلك الشركات مخالفة لقانون المرور، في نفس الوقت الذي لا يمكن الاستغناء عنها بعدما أصبحت أمرًا واقعًا. 
هذا الخبر منقول من : البوابه نيوز


شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة yosra
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.