الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على



العودة الى الرئيسية

​وزير الخارجيه يطلب من الدكتور مجدي يعقوب هذا الطلب والاخير يوافق ووزاره الخارجيه تصدر بيان عاجل وتكشف التفاصيل

منذ 5 شهر
September 16, 2018, 4:15 pm
بلغ عن المحتوى
​وزير الخارجيه يطلب من الدكتور مجدي يعقوب هذا الطلب والاخير يوافق ووزاره الخارجيه تصدر بيان عاجل وتكشف التفاصيل


وزير الخارجيه يطلب من الدكتور مجدي يعقوب هذا الطلب والاخير يوافق ووزاره الخارجيه تصدر بيان عاجل وتكشف التفاصيل
بحث سامح شكرى وزير الخارجية، اليوم الأحد، مع الدكتور مجدى يعقوب الرئيس الفخرى لمجلس أمناء مؤسسة مجدى يعقوب لأمراض وأبحاث القلب "مركز أسوان للقلب"، دعم الأشقاء الأفارقة فى مجال علاج أمراض القلب.
 
وقال السفير أحمد أبو زيد المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية: "اللقاء يأتى فى إطار حرص وزير الخارجية على التواصل الدائم مع جراح القلب المصرى العالمى الدكتور مجدى يعقوب من أجل الوقوف على آخر جهود المركز لتطوير ودعم علاج أمراض القلب بالدول الإفريقية الشقيقة، خاصة دول حوض النيل".
 
وأضاف أن اللقاء أيضًا يأتى فى ظل آفاق التعاون بين المركز ووزارة الخارجية، ممثلةً فى "الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية" من خلال ما تقدمه من مساعدات وتجهيزات ودورات تدريبية فى مجال الصحة بالعديد من الدول الإفريقية.
 
وأكد متحدث الخارجية أن التعاون بين وزارة الخارجية ومركز أسوان للقلب يعد نموذجًا يحتذى به على مستوى الدول الإفريقية، خاصة فى ظل ما يوفره المركز من تأهيل لمراكز العلاج وتدريب للكوادر بالدول الإفريقية، ونقل الخبرات المصرية بما يتوافق مع أهداف أجندة التنمية بالقارة، ويعد أحد ركائز العمل بالوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية بجانب المساعدات الأخرى التى تقدمها، مشيرًا إلى جهود مؤسسة الدكتور مجدى يعقوب الرائدة فى دولة إثيوبيا من خلال إنشاء وحدة لعلاج أمراض وإجراء جراحات القلب.
 
من جانبه، أعرب الدكتور مجدى يعقوب عن تقديره للدعم الذي يتلقاه مركز أسوان للقلب من قبل وزارة الخارجية، منوهًا بجهود الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية فى خدمة الأشقاء الأفارقة على صعيد كافة المجالات، لاسيما مجال الصحة فى ظل حاجة دول القارة الإفريقية إلى التطوير فى هذا المجال.
هذا الخبر منقول من : مبتدأ










اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.