الحق والضلال الحق والضلال
البحث


البابا تواضروس الأنبا بيشوي كان إنسانا مباركا

منذ 8 شهر
November 10, 2018, 1:33 pm بلغ
البابا تواضروس الأنبا بيشوي كان إنسانا مباركا

 
   
البابا تواضروس: الأنبا بيشوي كان إنسانا مباركا 
 
أكد البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، أن الأنبا بيشوي، مطران دمياط وكفر الشيخ، ورئيس دير القديسة دميانة بالبراي، كان إنسانا مباركا، عمل وخدم بما أعطاه الله من نعم. جاء ذلك خلال ترأس البابا تواضروس، اليوم السبت، لقداس صلاة ذكرى الأربعين على رحيل نياحة الأنبا بيشوي بدير القديسة دميانة ببلقاس، بحضور الدكتور كمال شاروبيم محافظ الدقهلية، والدكتور أحمد الشعراوى محافظ الدقهلية السابق واللواء محمد حجى مدير أمن الدقهلية واللواء محمد شرباش مدير المباحث الجنائية والمهندس مختار الخولى السكرتير العام للمحافظة والشيخ طه زيادة وكيل وزارة الأوقاف والدكتور السيد الجنيدى رئيس منطقة الدقهلية الأزهرية والعشرات من المسيحيين والمسلمين والقيادات اللتنفيذية والشعبية. وأضاف البابا تواضروس أن الأنبا بيشوى انقسمت حياته لأربعة مراحل، فالمرحلة الأولى منها عندما كان طالبا متفوقا حيث درس الهندسة بجامعة الاسكندرية، ثم أكمل دراسته العليا، ثم أصبح راهبا ناسكا ودخل الدير. وأشار البابا تواضروس إلى أن المرحلة الثانية كانت فترة تولى البابا شنوده وولاه وقتها أسقفا لتلك الإيبراشية، واستلم رئاسة دير القديسسة الشهيدة دميانة، وكانت تضم وقتها عدد قليل من الأمهات وعمل بحب ونشاط ومحبة وبذل الكثير. واوضح أن المرحلة الثالثة كانت فى نهاية السبعينيات، عندما زار البابا شنودة الدير وأعيدت الحياة الرهبانية مرة أخرى للأمهات، وبدأت خدمة المكرسات وأصبح المكان من أكبر الأماكن بمصر، مضيفا أن "المرحلة الرابعة بدأت في التسعينات، عندما تم تعيينه مطرانا ومنذ ذلك الوقت وهو يجتهد ثم أصبح عضوا بكل لجان اللاهوت، وكان ذلك يحتاج عالما دارسا فاحصا وهو كان يجمع بين كل ذلك. يذكر أنه سيعقب قداس الاربعين حفل تأبين الأنبا بيشوى ثم يعقبه إجتماعا بمجمع كهنة دمياط، للتشاور على اختيار أسقف لإيبارشية دمياط واختيار رئيس للدير. 
هذا الخبر منقول من : البوابه نيوز














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة GoMaNa
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.