الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على



العودة الى الرئيسية

​دفن سائحة فرنسية عاشقة لمصر بجوار مقابر ملوك الفراعنة بالأقصر حسب وصيتها

منذ 4 شهر
November 17, 2018, 11:47 pm
بلغ عن المحتوى
​دفن سائحة فرنسية عاشقة لمصر بجوار مقابر ملوك الفراعنة بالأقصر حسب وصيتها


دفن سائحة فرنسية عاشقة لمصر بجوار مقابر ملوك الفراعنة بالأقصر حسب وصيتها 
نفذت الجهات الرسمية بمحافظة الأقصر بالتعاون مع السفارة الفرنسية بمصر، وصية السائحة الفرنسية "كاترين أنطوان" 80 سنة، بدفنها بالقرب من دير المحارب الشايب بمحافظة الأقصر، وذلك بعد إقامتها بالأقصر لعدة سنوات وأوصت بدفنها على وفاتها بالقرب من مقابر ملوك وملكات الفراعنة لعشقها التاريخ الأقصر الفرعونى العظيم.
  
قال اللواء سعد البدرى رئيس مدينة القرنة غربى الأقصر، إنه شارك فى تشييع جثمان السائحة الفرنسية العاشقة لمصر برفقة مارى كريستين القنصل الفخرى الفرنسى بمحافظة الأقصر، وعدد من أعضاء البعثة الدبلوماسية الفرنسية والبعثة الأثرية الفرنسية العاملة بالبر الغربى، وقيادات محافظة الأقصر، والتى تم دفنها بالمحافظة تنفيذاً لوصيتها.
وأضاف اللواء سعد البدرى لـ"اليوم السابع"، أنه نقل لقيادات السفارة الفرنسية تعازى المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر للجالية الفرنسية بمصر والأقصر لفقدانهم واحدة من محبى الحضارة الفرعونية والتاريخ الأقصرى القديم، موضحا أن الوصية بها إخلاص ومحبة كبيرة لمصر، حيث أوصت "كاترين أنطوان" بدفنها فى الأقصر ورفضت إعادة جثمانها بعد وفاتها للدفن فى موطنها بجمهورية فرنسا، مؤكداً أنه تواجد بين الجالية الفرنسية برفقة قيادات المحافظة ومدينة القرنة لتلقى واجب العزاء فى الفقيدة بقرية البعيرات التى عاشت فيها عدة سنوات خلال الفترة الماضية، وتوافد الأهالى والجيران وأعضاء الجالية الفرنسية بالأقصر لتقديم العزاء فى السيدة التى كان الجميع يحبها بالبر الغربى.
  christian-dogma.comقيادات الأقصر والسفارة يدفنون سائحة فرنسية أقامت بمصر بجوار مقابر ملوك الفراعنة ( 
 
christian-dogma.comقيادات الأقصر والسفارة يدفنون سائحة فرنسية أقامت بمصر بجوار مقابر ملوك الفراعنة  

christian-dogma.com
هذا الخبر منقول من : اليوم السابع










اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.