الحق والضلال الحق والضلال
البحث


ارتفاع أعداد المشردين لرقم قياسي ببريطانيا

منذ 8 شهر
November 24, 2018, 8:55 am بلغ
ارتفاع أعداد المشردين لرقم قياسي ببريطانيا

قال تقرير لمؤسسة "Shelter" الخيرية للتشرد، إن أعداد الأشخاص المشردين في بريطانيا ارتفعت إلى حوالي 320 ألف شخص منذ بداية عام 2018، وهو ما يمثل واحدا من كل 200 شخص تقريبًا، بزيادة تصل إلى أكثر من 1000 شخص كل الشهر.
وكشف التقرير عن أكثر المناطق تضررا وهي كالآتي: "167،853 شخص مشرد في لندن، بنسبة واحد من كل 53 شخصًا تقريبًا، وبرايتون على الساحل الجنوبي لإنجلترا (فرد من بين 67)، وبرمنجهام في ويست ميدلاندز (واحد من بين 73) ومانشستر في شمال إنجلترا (واحد من بين 135)، وفقًا لـ"CNN".
وشهدت غرب ميدلاندز، يوركشاير وهامبر والشمال الغربي أكبر زيادة في التشرد في انجلترا.
وصنفت سلطة نيوهام في شرق لندن باعتبارها أسوأ سلطة محلية في انجلترا بسبب انعدام الأمن السكني، بعدما تم تصنيف 14.611 من السكان كمشردين أو ما يقارب واحد من بين كل 24 شخصًا.
قالت الرئيس التنفيذي لمؤسسة "Shelter" بولي نيتي إن أسباب الزيادة في أعدا المشردين داخل لندن تعود إلى "خفض الرفاه الاجتماعي والافتقار التام للسكن الاجتماعي".
وأضاف: "أمر لا يغتفر أن 320 ألف شخص في بريطانيا اكتسحتهم أزمة الإسكان وليس لديهم الآن مكان يدعوه بالمنزل. وتظهر هذه الأرقام الجديدة أن التشرد له تأثير مدمر على حياة الناس في جميع أنحاء البلاد".
كما حذرت نايت من أن المملكة المتحدة بحاجة إلى اتخاذ "إجراء الآن" من أجل تحسين الوضع بالنسبة لمئات الآلاف من الأشخاص الذين "يعانون من التشرد هذا الشتاء".
أطلقت مؤسسة "المأوى" نداء عاجلا، دعت الجمهور إلى دعم ومساعدة المؤسسة الخيرية في التعامل مع العدد المتزايد من الأشخاص الذين يواجهون انعدام آمن السكن.
وقالت نايت، "خدمات المأوى باتت مطلوبة أكثر من أي وقت مضى، لذلك نطلب من الجمهور دعمنا هذا الشتاء حتى يمكننا الرد على أكبر عدد ممكن من المكالمات وتلقي مستشارين مدربين في متناول اليد عندما يكون الناس في أشد الحاجة إليهم".
وقال تيللي أفريك، الذي يعيش في مسكن مؤقت في حي ولتهام فورست في لندن مع زوجته وطفليه، بعمر 3 و5 سنوات، إنه أُجبر على ترك منزله المستأجر بشكل خاص لأنه لم يعد قادرا على دفع الإيجار.
وأوضح، "في البداية، كنا محظوظين لأننا ذهبنا للعيش مع خالتي، ولكن بعد فترة وجيزة من انتقالنا، توفت بسبب نوبة قلبية وأعاد المجلس المنزل، وأصبحنا بلا مأوى على الفور. لقد بكيت في تلك الليلة، جميعنا كان يبكي".
وصرح وزير الدولة لشؤون الإسكان والمجتمعات المحلية والحكومة المحلية جيمس بروكينشاير ردا على تقرير مأوى أن الحكومة عازمة على إنهاء التشرد.
وقال بروكينشاير، "لا ينبغي ترك أي أشخاص دون سقف فوق رؤوسهم، ولهذا السبب نحن مصممون على إنهاء النوم في الشوارع والاستجابة لأسباب التشرد".

الوطن














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Heba
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.