الحق والضلال الحق والضلال
البحث


وزير الخارجية يصل الكويت لترأس وفد مصر في اللجنة المشتركة غدًا

منذ 8 شهر
December 3, 2018, 8:00 pm بلغ
وزير الخارجية يصل الكويت لترأس وفد مصر في اللجنة المشتركة غدًا

وصل إلى الكويت مساء اليوم الاثنين، وزير الخارجية سامح شكري؛ لترأس الوفد المصري المشارك في الدورة الثانية عشرة للجنة المشتركة المصرية - الكويتية، والتي تستضيفها الكويت غدا الثلاثاء.
وكان في مقدمة مستقبلي وزير الخارجية بصالة التشريفات بمطار الكويت الدولي، سفير مصر لدى الكويت طارق القونى، وعدد من أعضاء البعثة الدبلوماسية المصرية لدى الكويت، بالإضافة الى عدد من مسؤولي وزارة الخارجية الكويتية.
ومن المقرر أن يشهد وزير الخارجية، ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي غدا، توقيع عددا من اتفاقيات التعاون ومذكرات التفاهم بين الجانبين، خلال اللجنة المشتركة بين البلدين، والتي ستعقد بمقر وزارة الخارجية الكويتية.
كما سيلتقى وزير الخارجية سامح شكري بعدد من كبار المسؤولين الكويتيين؛ لبحث عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، وكذلك مستجدات الأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية.
وكان المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المستشار أحمد حافظ، صرح بأن انعقاد أعمال اللجنة المشتركة المصرية - الكويتية، يأتي في إطار حرص الجانبين على تطوير العلاقات المشتركة في كافة المجالات، والدفع بها إلى آفاق أرحب وأوسع، بما يرقى إلى العلاقات الأخوية والمتميزة التي تجمع بين البلديّن والشعبيّن الشقيقيّن، منوهًا بأنه قد تم عقد أعمال الدورة الماضية للجنة المشتركة في القاهرة عام 2016
وصل إلى الكويت مساء اليوم الاثنين، وزير الخارجية سامح شكري؛ لترأس الوفد المصري المشارك في الدورة الثانية عشرة للجنة المشتركة المصرية - الكويتية، والتي تستضيفها الكويت غدا الثلاثاء.
وكان في مقدمة مستقبلي وزير الخارجية بصالة التشريفات بمطار الكويت الدولي، سفير مصر لدى الكويت طارق القونى، وعدد من أعضاء البعثة الدبلوماسية المصرية لدى الكويت، بالإضافة الى عدد من مسؤولي وزارة الخارجية الكويتية.
ومن المقرر أن يشهد وزير الخارجية، ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي غدا، توقيع عددا من اتفاقيات التعاون ومذكرات التفاهم بين الجانبين، خلال اللجنة المشتركة بين البلدين، والتي ستعقد بمقر وزارة الخارجية الكويتية.
كما سيلتقى وزير الخارجية سامح شكري بعدد من كبار المسؤولين الكويتيين؛ لبحث عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، وكذلك مستجدات الأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية.
وكان المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المستشار أحمد حافظ، صرح بأن انعقاد أعمال اللجنة المشتركة المصرية - الكويتية، يأتي في إطار حرص الجانبين على تطوير العلاقات المشتركة في كافة المجالات، والدفع بها إلى آفاق أرحب وأوسع، بما يرقى إلى العلاقات الأخوية والمتميزة التي تجمع بين البلديّن والشعبيّن الشقيقيّن، منوهًا بأنه قد تم عقد أعمال الدورة الماضية للجنة المشتركة في القاهرة عام 2016
وصل إلى الكويت مساء اليوم الاثنين، وزير الخارجية سامح شكري؛ لترأس الوفد المصري المشارك في الدورة الثانية عشرة للجنة المشتركة المصرية - الكويتية، والتي تستضيفها الكويت غدا الثلاثاء.
وكان في مقدمة مستقبلي وزير الخارجية بصالة التشريفات بمطار الكويت الدولي، سفير مصر لدى الكويت طارق القونى، وعدد من أعضاء البعثة الدبلوماسية المصرية لدى الكويت، بالإضافة الى عدد من مسؤولي وزارة الخارجية الكويتية.
ومن المقرر أن يشهد وزير الخارجية، ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي غدا، توقيع عددا من اتفاقيات التعاون ومذكرات التفاهم بين الجانبين، خلال اللجنة المشتركة بين البلدين، والتي ستعقد بمقر وزارة الخارجية الكويتية.
كما سيلتقى وزير الخارجية سامح شكري بعدد من كبار المسؤولين الكويتيين؛ لبحث عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، وكذلك مستجدات الأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية.
وكان المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المستشار أحمد حافظ، صرح بأن انعقاد أعمال اللجنة المشتركة المصرية - الكويتية، يأتي في إطار حرص الجانبين على تطوير العلاقات المشتركة في كافة المجالات، والدفع بها إلى آفاق أرحب وأوسع، بما يرقى إلى العلاقات الأخوية والمتميزة التي تجمع بين البلديّن والشعبيّن الشقيقيّن، منوهًا بأنه قد تم عقد أعمال الدورة الماضية للجنة المشتركة في القاهرة عام 2016

 

هذا الخبر منقول من : وكالات














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Lomy
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.