الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على



العودة الى الرئيسية

تعرف على علاقة داعش بجريمة ذبح السائحتين بالمغرب

منذ 3 اسابيع
December 24, 2018, 12:20 pm
بلغ عن المحتوى
تعرف على علاقة داعش بجريمة ذبح السائحتين بالمغرب

تعرف على علاقة "داعش" بجريمة ذبح السائحتين بالمغرب


في مفاجأة جديدة حول جريمة ذبح السائحتين بإمليل ضواحي مدينة مراكش، كشف المتحدث باسم المديرية العامة للأمن الوطني بوبكر سبيك، عن تفاصيل جديدة بخصوص الأشخاص الأربعة المشتبه فيهم بتنفيذ وحضور جريمة القتل بحق السائحتين.

وأضاف بوبكر سبيك، أن العملية التي وقعت لم يكن مخطط لها مسبقًا، أو بتنسيق مع تنظيم داعش، الإرهابي، مشيرًا إلى أن الجناة كانوا يبحثون عن هدف محتمل، وأن شخصًا منهم كانت له سابقة في قضية تطرف عام 2013، وهو من أثر على البقية بتفعيل الطابع التفكيري لديهم، حسب موقع "هسبرس" المغربي.

وأوضح المتحدث باسم المديرية العامة للأمن الوطني، أن المتهمين الأربعة الذين تتراوح أعمارهم بين 25 و33 عاما اتجهوا إلى منطقة إمليل قرب جبل "توبقال" أعلى قمة في جبال أطلس، بنية ارتكاب جريمة قتل، لكنهم لم يكونوا قد اختاروا ضحيتهم بعد، مؤكدًا أنهم تصرفوا دون أي تنسيق أو تكليف من تنظيم داعش الإرهاب.

ونفى بوبكر، علاقة منفذي جريمة قتل السائحتين بالتنظيم الإرهابي، حيث أعلن أن الجريمة تمت دون تنسيق مع داعش، مؤكدًا أن البحث متواصل بخصوص الفيديو المنسوب لعملية ذبح السائحتين من أجل تحليله، بعد إحالته على مختبر تحليل الآثار والتكنولوجية الرقمية التابع للسلطات الأمنية.

في الوقت ذاته، قال الناطق باسم مديرية الحموشي إن الأشخاص الأربعة قرروا ارتكاب العملية الإرهابية يوم 12 ديسمبر من الشهر الجاري، لينتقلوا بعد يومين خارج مدينة مراكش المغربية للبحث عن هدف لهم، وبالضبط بدائرة إمليل، كما أنه لم يسبق لهم أن تعرفوا أو شاهدوا الضحيتين، بخلاف ما تداول، وفق قوله.

ولفت الناطق باسم مديرية الحموشي، إلى أن فيديو تصوير مبايعة زعيم تنظيم داعش الإرهابي أبو بكر البغدادي، تم بالمنطقة ذاتها في الخيمة التي كانوا يقيمون فيها، مضيفًا أنهم أعلنوا مبايعتهم للتنظيم بدون وجود أي تنسيق مع جهة خارجية أو أجنبية، منوهًا إلى أن التنظيم الإرهابي لا علاقة له بالعملية الإرهابية، بل نحن أمام عمل إرهابي فردي على شاكلة الذئاب المنفردة.

ونشر أنصار التنظيم الإرهابي، عبر المنابر الداعشية فيديو لمرتكبي الجريمة بالمغرب جاء تحت عنوان "فيديو بيعة ووصية الأخوة منفذي عملية توبقال بالمغرب الأقصى"، لم يتجاوز مدته 5 دقائق، منوهين إلى أنهم منفذي عملية ذبح السائحتين في المغرب، وقاموا قبلها بمبايعة البغدادي. 

وبحسب الفيديو الذي نشر عبر مواقع التواصل الإجتماعي، الإسبوع المنصرم، وجه أحد المشتبه في ارتكابهم لجريمة قتل سائحتين، بإمليل ضواحي مدينة مراكش، وخلفهم علم تنظيم داعش، أثناء مبايعتهم للتنظيم، في الشريط كلامه إلى أبو بكر البغدادي زعيم تنظيم داعش، قائلا "إن لك جنودًا في المغرب الأقصى لا يعلم عنها إلا الله وإنهم ماضون لنصرة دين الله".

يذكر أن الحكومة المغربية أدانت الحدث الأليم الذى أودى بحياة سائحتين أجنبيتين فى منطقة إمليل بإقليم الحوز، فيما أكد رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، على الإدانة الواسعة لهذا السلوك الإجرامى والإرهابى، معتبرا ذبح السائحتين فى المغرب عملا مرفوضا لا ينسجم وقيم المغاربة وتقاليدهم وتقاليد المنطقة التى كانت مسرحا للجريمة، قائلا: فى كلمة افتتاحية لاجتماع الحكومة المغربية، إن طابع جريمة ذبح السائحتين إجرامى وإرهابى وطعنة فى ظهر المغرب والمغاربة.

هذا الخبر منقول من : الدستور










اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة GoMaNa
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.