الحق والضلال الحق والضلال
البحث


موضوع عن الكناس والاديره المصريه قبل القرن السابع بقلم القس لوقا راضي

منذ 8 شهر
January 11, 2019, 4:45 pm بلغ



موضوع عن الكناس والاديره المصريه قبل القرن السابع بقلم القس لوقا راضي
 
 
الجزء الاول من تاريخ الكنائس والاديره من كتب المقريزى وابو المكارم
#للامانه_وللتاريخ 18 (1)
موضوع عن الكناس والاديره المصريه قبل القرن السابع الجزء الاول
أعتمدنا فى هذه الموضوع على وصف المقريزى كنائس مصر وما أصاب بعضها من تخريب وهدم وسوف نضع رقم الصفحة
كنائس القاهرة
كنيسة الخندق :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 423 ظاهر القاهرة (أى قريبة من الظاهر والقاهرة) كنيسة على أسم غبريال الملاك والأخرى على أسم مرقوريوس وعرفت بـ رويس , وكان (رويس) راهبا مشهورا بعد سنة 800 وعند هاتين الكنيستين يقبر النصارى موتاهم وتعرف بمقبرة الخندق ,
كنيسة حارة زويلة بالقاهرة :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 423 كنيسة عظيمة عند النصارى اليعاقبة (الأقباط) وهى على أسم السيدة العذراء وزعموا أنها قديمة تعرف بالحكيم زايلون وكان قبل الملة الإسلامية (قبل ظهور الإسلام) بنحو 270 سنة وأنه صاحب علوم شتى وأن له كنزا عظيما يتوصل إليه من بئر هناك .
كنيسة تعرف بالمغيثــة :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 424 : " كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 424 بحارة الروم بالقاهرة على اسم السيدة العذراء مريم وليس لليعاقبة (الأقباط) بالقاهرة سوى هاتين الكنيستين , وكان بحارة الروم أيضاً كنيسة أخرى يقال لها كنيسة بربارة هدمت فى سنة 718 وسبب ذلك أن النصارى رفعوا قصة (طلب) للسلطان الملك الناصر محمد بن قلاون يسالون أذن فى أعادة ما تهدم منها فأذن لهم فى ذلك فعمروها أحسن ما كانت فغضبت طائفة من المسلمين ورفعوا قصة للسلطان (طلب) : بأن النصارى أحدثوا بجانب هذه الكنيسة بناء لم يكن فيها فرسم (أمر) الأمير علم الدين سنجر الخازن والى القاهرة بهدم ما جددوه فركب وقد أجتمع الخلائق فبادروا وهدموا الكنيسة كلها فى أسرع وقت وأقاموا فى موضعها محرابا وأذنوا وصلوا وقرأوا القرآن كل ذلك بأيديهم فلم يمكن معارضتهم خشية الفتنة فإشتد الأمر على النصارى وشكوا أمرهم للقاضى كريم الدين (كان جدوده مسيحيين وأعتنقوا الإسلام) ناظر الخاص فقام وقعد غضباً لدين أسلافه وما زال بالسلطان حتى رسم بهدم المحراب فهدم وصار موضعه كوم تراب ومضى الحال على ذلك .
كنيسة بو مينا :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 424 : " هذه الكنيسة قريبة من السد فيما بين الكيمان بطريق مصر وهى ثلاث كنائس متجاورة أحدهما لليعاقبة (الأقباط) والثانية للسريان والثالثة للأرمن ولها عيد فى كل سنة تجتمع فيه النصارى .
كنائس مصـــر
كنيسة المعلقة :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 424 : " بمدينة مصر فى خط قصر الشمع (أطلق العرب على حصن بابليون قصر الشمع ) على أسم السيدة العذراء وهى جليلة القدر عندهم وهى غير القلاية التى تقدم ذكرها .
كنيسة شنودة :
كنيسة مريم : ( فتــوى : الكنائس من عمــــارة البلاد)
هى ‏كنيسة‏ ‏العذراء‏ ‏أو‏ ‏الست‏ ‏مريم‏ ‏المعروفة‏ ‏بالدمشيرية
كنيسة بو جرج الثقــة :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 424 : " هذه الكنيسة فى درب بخط قصر الشمع بمصر يقال له درب الشقة وبجوارها كنيسة سيده بوجرج .
كنيسة بربـــارة :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 425 : " بمصر كبيرة وجليلة عندهم وهى تنسب إلى القديسة بربارة الراهبة وكان بزمانها راهبتان بكران وهما أيسى وتكلا ويعمل لهن عيد عظيم بهذه الكنيسة يحضرة البطريرك ط .
كنيسة بو سرجة :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 425 بالقرب من كنيسة بربارة بجوار زاوية النعمان فيها مغارة يقال : أن المسيح وأمه مريم عليها السلام جلسا بها .
كنيسة بابليون :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 425 فى قبلى قصر الشمع بجوار جسر الأفرم وهذه الكنيسة قديمة جداً وهى لطيفة ويذكر أن تحتها كنز بابليون وقد خرب ما حولها .
كنيسة تادرس الشهيد :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 425 بجوار بابليون نسبت للشهيد تادرس الأسفهسلار .
كنيسة بومينا بجوار بابليون أيضاً :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 425 وهاتان الكنيستان مغلوقتان لخراب ما حولها
كنيسة بو مينا بالحمرا :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 425 وتعرف بالحمراء اليوم بخط قناطر السباع فيما بين القاهرة ومصر وأحدثت هذه الكنيسة فى سنة 117 هـ بأذن الوليد أبن رفاعة أمير مصر , فغضب وهيب مدريا اليحصبى وخرج على السلطان وجاء إلى بن رفاعة ليفتك به وقتل وكان وهيب مدريا من اليمن قدم إلى مصر فخرج القراء على الوليد بن رفاعة غضبا لوهيب وقاتلوه وصارت أمرأة وهيب وأسمها معونه تطوف ليلاً على منازل القراء تحرضهم على الطلب بدمه وقد حلقت شعر رأسها وكان أمرأة جزيلة فأخذ أبن رفاعة أبا عيسى بن مروان أبن عبد الرحمن اليحصبى بالقراء فأعتذر وخلى أبن رفاعة عنهم فسكنت الفتنة بعد ما قتل جماعة ولم تزل هذه الكنيسة بالحمراء قائمة حتى كانت واقعة (حوادث) هدم الكنائس فى أيام الناصر محمد بن قلاوون على ما يأتى ذكر ذلك والخبر عن هدم جميع كنائس أرض مصر وديارات النصارى فى وقت واحد
كنيسة الزهرى :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 425 - 433 : " كانت فى الموضع الذى فيه اليوم البركة الناصرية بالقرب من قناطر السباع فى بر الخليج الغربى غربى اللوق وقد هدمها المسلمون فى أيام الناصر بن قلاوون [ حادثة هدم المسلمين لكنيسة موجودة فى هذا الموقع فى إحتلال المماليك لمصر
أكثر من 60 كنيسة خربها وهدمها المسلمون وسرقوا ما فيها :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 433 : " وخرب من الكنائس كنيسة بخرائب التتر من قلعة الجبل وكنيسة الزهرى فى الموضع الآن بالبركة الناصرية وكنيسة الحمراء وكنيسة بجوار السبع سقايات بالبندقانيين وكنيستان بحارة زويلة وكنيسة بخزانة البنود وكنيسة باخندق وأربع كنائس بثغر الأسكندرية وكنيستان بمدينة دمنهور الوحش وأربع كنائس بالغربية وثلاث كنائس بالشرقية وست كنائس بالبهنساوية وأسيوط ومنفلوط ومنية الخصيب ثمان كنائس وبقوص وأسوان إحدى عشر كنيسة وبألطفيحية كنيسة وبسوق وردان من مدينة مصر وبالمصاصة وقصر الشمع من مصر ثمان كنائس وخرب من الأديرة شئ كثير وأقام دير البغل ودير شهران مدة ليس فيهما احد وكانت هذه الخطوب الجليلة (الأحداث الخطيرة) فى مدة يسيرة فلم مثلها فى الزمان المتطاولة هلك فيها من الأنفس وتلف فيها من الأموال وخرب من الماكن ما لا يمكن وصفة لكثرته ولله عاقبة الأمور " .
كنيسة ميكائيل :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 433 : " هذه الكنيسة كانت عند خليج بنى وائل خارج مدينة مصر قبلى عقبة يحصب وهى ألان قريبة من جسر الأقرم أحدثت فى عهد الإسلام وهى مليحة البناء " .
كنيسة مريم :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 433 : " فى بساتين الوزير قبلى بركة الحبش خاليى ليس بها احد
كنيسة مريم :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 433 : " بناحية العدوية من قبليها قديمة وقد تلاشت " .
كنيسة أنطونيوس :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 433 : " يناحية بياض قبلى أطفيح وهى محدثة (حديثة) " 
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 433 : " وكانت بناحية شرنوب عدة كنائس خربت وبقى بناحية أهربت الجبل قبلى بياض بيومين كنيسة السيدة العذراء بناحية أشكر وعلى بابها برج مبنى باللبن (الطوب اللبن) كبار - ويذكر أنه موضع ولادة موسى بن عمران عليه السلام "
كنيسة مريم وكنيسة يحنس القصير وكنيسة غبريال
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 433 : " هذه الكنائس الثلاث بناحية ابنوب .
كنيسة أسبوتير ومعناه المخلص :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 434 : "هذه الكنيسة بمدينة أخميم وهى كنيسة معظمة عندهم وهى على أسم الشهداء وفيها بئر إذا جعل ماؤها فى القنديل صار أحمر قانياً كالدم " .
كنيسة ميكائيل :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 434 : " بمدينة أخميم أيضاً ومن عادة النصارى بهاتين الكنيستين إذا عملوا عيد الزيتونة المعروف بعيد الشعانين أن يخرج القسوس والشمامسة بالمجامر والبخور والصلبان والأناجيل والشموع المشتعلة ويقفوا على باب القاضى ثم ابواب الأعيان من المسلمين فيبخروا ويقرأوا فصلاً من النجيل ويطرحوا له طرحا يعنى يمدحونه (عظة أو خطبة ) "
كنيسة بو خوم :
كتب المقريزى فى كتابه الخطط للمقريزى ص 434 : " بناحية أتفه وهى آخر كنائس الجانب الشرقى , وبخوم يقال بخوميوس كان راهبا فى زمن بوشنونة ويقال له ابو الشركة من أجل انه كان يربى الرهبان فيجعل لكل راهبين معلماً وكان لا يمكن من دخول الخمر ولا اللحم إلى ديره ويأمر بالصوم إلى آخر التاسعة من النهار ويطعم رهبانه الحمص المسلوق ويقال له عندهم حمص القلة وقد خرب ديره وبقيت كنيسته هذه باتفه أخميم .
***********************
المــــــــــــراجع
(1) كتاب الخطط للمقريزى - المسماة بالمواعظ والإعتبار يذكر الخطط والآثار يختص ذلك بأخبار أقليم مصر والنيل وذكر القاهرة وما يتعلق بها وبأقليمها تأليف سيدنا الشيخ الإمام علامة الأنام / تقى الدين أحمد بن على بن عبد القادر بن المحمد المعروف بالمقريزى - الجزء الرابع = مكتبة ألاداب 42 نيدان الأوبرا القاهرة
(2) الخطط التوفيقية لمصر القاهرة ومدنها وبلادها القديمة والشهيرة - تأليف الجناب الأمجد والملاذ الأسعد سعادة على باشا مبارك حفظة الله - (الطبعة الأولى) بالمطبعة الكبرى الأميرية ببولاق مصر المحمية سنة 1306 هجرية الجزء السادس ص 71














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Lomy
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.