الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على



العودة الى الرئيسية

أول تعليق من أستاذ إعلام سوهاج عن وضعه سؤال للطلاب عن فستان رانيا يوسف

منذ 1 اسابيع
January 12, 2019, 4:50 am
بلغ عن المحتوى
أول تعليق من أستاذ إعلام سوهاج عن وضعه سؤال للطلاب عن فستان رانيا يوسف

قال الدكتور صابر حارص، أستاذ الإعلام السياسي، ورئيس وحدة بحوث الرأي العام بجامعة سوهاج، وواضع سؤال واقعة ارتداء الفنانة رانيا يوسف الهوت شورت في ختام مهرجان القاهرة السينمائى الدولي، في إطار امتحان مادة "الإعلام المتخصص" الفرقة الثالثة صحافة التى يقوم بتدريسها، إن امتحانات الجامعة تكشف ما المحتوى الذي درسه الإستاذ، وبأي طريقة قام بالتدريس، وكيف قيم طلابه الذين تلقوا هذا المحتوي بأساليب تقييم تتفق مع الجودة.

وأضاف حارص، خلال مداخلة هاتفية مع فضائية "الحدث اليوم"، مساء الجمعة، أنه مع إهتمام الإعلام بالامتحانات، لكن ليس مع الإهتمام بالامتحانات لان هناك سؤال عن رانيا يوسف، فمن المفترض أن يكون هناك إعلاميين لديهم قدرة على تقييم العملية التعليمية ونقد الامتحانات، وألا يكون هناك نقص في رسالة الإعلام.

وتابع: من الطبيعي أن نربط بين المحتوى الذي ندرسه بالوقائع والأحداث الجارية، مشددًا على أنه كان متعمد الحديث عن فستان رانيا يوسف لعدة أسباب تتمثل في أن الحدث كان طارح نفسه، وأخذه كتطبيق على الإعلام الفني، وهو الأكثر ضمانًا أن يكون لدى الطلاب خلفية عنه.

ووضع قسم الصحافة بكلية الآداب بجامعة سوهاج، فى امتحان مادة الإعلام المتخصص سؤالًا، والذى تناول واقعة ارتداء الفنانة رانيا يوسف لـ"الهوت شورت" فى ختام مهرجان القاهرة السينمائى.

وتناول السؤال عددًا من النقاط، من بينها أنسب فنون الكتابة الصحفية ملائمة لتغطية هذا الحدث مع بيان السبب، وكتابة 5 أسئلة غير تقليدية يمكن أن توجهها لرانيا يوسف حال إجراء حوار صحفى معها.

هذا وأكد الدكتور صابر حارص فى تصريحات صحفية سابقة، أن المادة تتضمن 3 أنواع من الإعلام المتخصص: الفنى، الرياضى، الجريمة، ثم يكمل الطالب فى الفرقة الرابعة بقية أنواع الإعلام المتخصص كالدينى والاقتصادى والمرأة والأسرة والطفل.

وتابع "حارص"، تتضمن المادة ثلاث أنواع من الإعلام المتخصص: الفنى، الرياضى، الجريمة، ثم يكمل الطالب فى الفرقة الرابعة بقية أنواع الإعلام المتخصص كالدينى والاقتصادى والمرأة والأسرة والطفل.

وأوضح "حارص"، أنه نظرًا لأن هذه المادة تندرج تحت مواد الإعلام التطبيقى الذى يستهدف فى توصيف المقرر له إكساب الطالب مهارات الكتابة الفنية والمصادر التى يعتمد عليها فى تغطية أحداثها، وأشكال هذه التغطية، والمعايير المهنية والأخلاقية التى يجب أن يلتزم بها، وتدريب الطالب على قدرته النقدية والتعقيبية على مثل هذه النوعية من الأحداث التى تثير الرأى العام، فإن الامتحان وفقًا لمعايير الجودة يجب أن يغطى تقييم الطلاب فى مدى إكسابهم لكل هذه المهارات حتى يكون الامتحان مطابقا لمواصفات الجودة.

وأضاف، أنه قام بتدريب الطلاب أثناء الدراسة على كل مهارات الإعلام المتخصص، وجاءت تكليفات الطلاب على موقعه الشخصى ضمن مواقع جامعة سوهاج تعكس هذا الأمر.

وأردف، أنه اختار واقعة وصفها فى السؤال بأنها "غريبة أثارت الرأى العام" بما يعنى أنه ليس مع أو ضد ولكنه يوصف ردود أفعال الرأى العام حولها، ثم طرح نفس الأسئلة التى تمثل المهارات التى يستهدف المقرر اكسابها للطالب.

وأوضح أن هناك سببين لاختيار الدكتور "حارص"، لهذه الواقعة، الأول هو لأن الأحداث الغريبة هى التى تختبر فهم الطالب وقدراته فى الالتزام بالمعايير المهنية والأخلاقية، والثاني هو ضمان أن يكون معظم الطلاب تعرضوا لهذه الواقعة حتى يمكنهم الإجابة على الأسئلة الخاصة بها.

واختتم تصريحاته: "أخيرًا فإن هذه النوعية من الأسئلة هى التى تضمن تشكيل مهارات الإعلامى فى الفهم والتفكير والتطبيق والممارسة داخل لجنة الامتحان، وليس مهارة الحفظ والتذكر فقط".
 
 
نقلا عن الفجر










اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة Heba
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.