الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على



العودة الى الرئيسية

وزير التعليم تسريب امتحانات أولى ثانوي لا يضر الوزارة ولن نهتم بتأمينها

منذ 1 شهر
January 16, 2019, 2:11 am
بلغ عن المحتوى
وزير التعليم تسريب امتحانات أولى ثانوي لا يضر الوزارة ولن نهتم بتأمينها

وزير التعليم: تسريب امتحانات أولى ثانوي لا يضر الوزارة ولن نهتم بتأمينها 
 
 
 
 
أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أن عمليات التسريب التي تشهدها يوميا امتحانات الصف الأول الثانوي، دليل على أن هناك ثقافة خاطئة سائدة لدى المجتمع تحتاج إلى مناقشتها وتغييرها.

وأوضح الوزير في بيان رسمي له، أن الوزارة أثبتت خلال العامين الماضيين أنها تستطيع أن تنجح في وقف تسريبات الامتحانات في الثانوية العامة، مشيرا إلى هذا الأمر كان يكلف الوزارة اتخاذ إجراءات شبه عسكرية تتدخل فيها القوات المسلحة والداخلية وشركات التأمين الخاصة، وتكلف الدولة مليار ونصف جنيه مصري.

وأشار الوزير إلى أن من يقوم بتسريب امتحان الصف الأول الثانوي غير المحسوب في المجموع غرضه إثارة البلبلة واكتساب بونط عند الطلاب لجذبهم للدروس الخصوصية، وأضاف أن الطلاب الذين يقومون بإعادة نشر هذه التسريبات على أوسع نطاق وتبادلها مع زملائهم هم طلاب ليس لديهم رغبة في الحصول على التعلم الحقيقي، ورافضين الفرصة التي منحتها لهم الوزارة للتدريب على الامتحانات الجديدة.

واستكمل الوزير تصريحاته قائلا: هذه الامتحانات التي تتم حاليا ما هي إلا امتحانات تدريبية، هدفها تأهيل الطالب لدخول الامتحانات التي ستؤهله للصعود للصف الثاني الثانوي، وكذلك تأهيل الطلاب لدخول امتحانات الصف الثالث الثانوي التي ستؤهله لدخول الجامعة.

وقال الوزير: أي طالب سيعتمد في الامتحانات التدريبية على الغش والتسريبات، سيكون هو الخسران لأنه لم يستفيد من التدريب الذي يعده لما هو قادم "ولا يلوم إلا نفسه".

وأعلن الوزير أن امتحان نهاية العام سيكون إلكتروني على جهاز التابلت، مشيرًا إلى أن الوزارة لجأت للامتحانات والتصحيح الإلكتروني لمحاربة مثل هذه التسريبات التي تشوه صورة الامتحانات، لافتا إلى أن الأسئلة تم وضعها بدون تدخل عنصر بشري من خلال بنوك الأسئلة وبالتالي لن يحدث أي تسريبات في ظل وجود الامتحانات الإلكترونية القادمة "واللي معتمد ع التسريبات النهاردة مش هايلاقيها بكرة".

وقال الوزير: التسريبات لا تضر الوزارة بل تضر الطلاب، ولهذا قررت الوزارة ألا تتخذ أي إجراءات تأمينية لوقف عمليات التسريب التي تتم حاليا في الامتحانات التريبية لطلاب الصف الأول الثانوي، وأضاف قائلًا: على فكرة احنا نقدر نوقف التسريبات بس مش هنضيع مليار ونصف جنيه تاني عشان نزوق مشكلة من الأجدر أن نعالجها، لافتًا إلى أن العبرة ستكون في امتحانات آخر العام الدراسي.

وأضاف الوزير قائلًا: الوزارة ستقوم بعمل تحقيق داخلي لمحاسبة المتورطين في تسريب امتحانات أولى ثانوي، لكن هذا الأمر داخلي ولا يخص أحد.

وأشار الوزير إلى أن الطالب الذي يهمه مصلحته التعليمية، لن يلتفت نهائيا لمحاولات التسريبات، بل سيهتم فقط بدخول الامتحان ومحاولة الإجابة عليه، و فهم الطريقة التي من المفترض أن يتبعها في المذاكرة ليواكب هذا التغير في شكل الامتحانات.
وأعلن الوزير أنه بعد إجازة نصف العام، سيتم توزيع جهاز تابلت لكل طالب في أولى ثانوي، إلى جانب توفير محتوى يساعد طالب أولى ثانوي على استيعاب النظام الجديد في الامتحانات.

وقال الوزير: إن الوزارة ستعقد امتحانا تدريبيا ثانيا لطلاب أولى ثانوي في جميع المواد، لافتا إلى أنه سيكون أيضًا بلا درجات لضمان تدريب الطالب بشكل أكبر.

وأضاف الوزير قائلًا: عايز أقول لكل طالب مش عارف مصلحته وعايز يجري ورا التسريبات راجع نفسك، إحنا كان هدفنا إن إحنا ندربك بس لو انت مش عاوز ماتفتكرش إن كل الامتحانات الجاية هتكون متسربة. 
هذا الخبر منقول من : صدى البلد
 










اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة Heba
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.