الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على



العودة الى الرئيسية

بالصور ..عاشرها لمدة 3 سنوات كالازواج لقطات ومفاجأت تفجر في محاكمة قتلة طالب الرحاب

منذ 3 اسابيع
January 31, 2019, 3:00 pm
بلغ عن المحتوى
بالصور ..عاشرها لمدة 3 سنوات كالازواج لقطات ومفاجأت تفجر في محاكمة قتلة طالب الرحاب

موضوع
مفاجآت مثيرة كشفت عنها تفاصيل الجلسة الأولى لمحاكمة المتهمين في القضية المعروفة إعلامياً بـ«مقتل طالب الرحاب»، أمام الدائرة 20 جنايات شمال القاهرة، إذ دفع محامي المتهم الأول أشرف حامد، وابنته حبيبة، بتزوير تقرير الطب الشرعي الخاص بـ«حبيبة»، مشيرا إلى أنها ليست عذراء وأن المجني عليه القتيل، الطالب الجامعى بالجامعة البريطانية، بسام أسامة، عاشر الفتاة جنسيا لمدة 3 سنوات كاملة، وخلال الجلسة اشتبك والد حبيبة وزوجته مع الصحفيين لفظيا، وتناوبا سب وسائل الإعلام بالشتائم، وتدخلت قوات تأمين حرس المحكمة للتهدئة، والفصل بين الجانبين. 
في تمام الحادية عشرة والنصف ظهرا، كان موعد الظهور الأول للمتهمين في القضية، يتقدمهم أشرف حامد وابنته حبيبة، تم إيداعهم حجز محكمة شمال القاهرة بالعباسية في الطابق السفلي، قبل أن يتم إيداعهم قفص المحكمة بالطابق الثالث بقاعة الجنايات، المنعقدة برئاسة المستشار لطفى سالمان، وعضوية المستشارين إيهاب حكيم ومحمد الفيصل، وأمانة سر مجدى جبريل.

لم يكن بكاء "حبيبة" داخل القفص، هو أبرز لقطات القضية، لكن الفتاة الصغيرة التي حضرت مرتدية بنطلونا أسود وجاكت أسود، حرصت على الوقوف آخر القفص بعيدا عن أعين الإعلام، غير أن والدها كان حريصا على التشاور مع فريق الدفاع عنه في بعض المناحي الفنية بالقضية.
 
christian-dogma.com

داخل غرفة المداولة، انعقدت الجلسة، وطلب عادل مرسي، محامي المتهمين الأول والثاني، أشرف حامد وابنته حبيبة، بإعادة توقيع الكشف الطبي على حبيبة، مؤكدا أن التقرير تم تزويره قائلا: «بسام كان بيعاشر حبيبة 3 سنوات كاملة، وتم مواقعتها جنسيا، طب إزاى التقرير الطبي قال إنها عذراء»، طالبا بإعادة توقيع الكشف الطبي على "حبيبة" بمعرفة لجنة ثلاثية على نفقة والدها، مُشكلة من أساتذة الطب الشرعي بجامعة عين شمس، لبيان عذريتها من عدمها ونوع غشاء البكارة إن وجد ومدى اتساع فتحة الفرج.

وخلال حديث دفاع أشرف حامد وابنته عن تقرير الطب الشرعي، وضعت حبيبة رأسها في الأرض، كأنها تسترجع ذكريات موجعة قد تعرضت لها في الماضي. 
 
 
christian-dogma.com

دفاع المتهمين كذلك أكد أن التحقيق مع المتهمين تم في غيبة الدفاع، وهم يريدون إظهار الحقيقة فقط، وأكدا ارتكاب جريمة القتل، واستطرد: "إحنا لا ننكر القتل لكن مافيش سبق إصرار وترصد".

كما طلب الدفاع سماع أقوال المتهمين الحقيقية، وإعادة التحقيق فى القضية بأكملها من جديد، مشيراً فى حديثه للمحكمة إلى وجود ضغوط مورست في القضية، وما حدث خلال التحقيقات مغاير تماماً لما حدث في حقيقة الأمر. 
 
 
christian-dogma.com

والتمس فريق الدفاع عن المتهمين من رئيس المحكمة التصريح بشاشة تليفزيون لعرض وقائع جديدة لم تثبت بالقضية: «عندنا فيديوهات عايزين المحكمة تطلع عليها». 
 
واختتم الدفاع، حديثه مؤكدا أن المتهم الأول أشرف، كان ينتوي إتمام زواج ابنته حبيبة من المجني عليه لكن الأخير لم يوافق، وحسب حديثه فقد وقعت حالة من الهرج والمرج انتهت بمقتل المجني عليه، مشددا على عدم وجود إصرار أو ترصد في جريمة القتل، دافعا بانتفاء القصد الجنائي.
 
christian-dogma.com
  
 
عقب انتهاء الجلسة، التي صدر قرار بتأجيلها إلى جلسة 23 من أبريل المقبل،  قرابة السادسة مساء أمس، دخلت إحدى السيدات، قالت إنها والدة حبيبة، في نوبة من الصراخ الهستيري، وتعدت لفظيا على الصحفيين وعاونها في ذلك أشرف حامد من داخل القفص، حتى تدخلت قوات تأمين حرس المحكمة وفصلت بين الطرفين خشية تفاقم المشكلة، كما منع أقارب المتهمين وسائل الإعلام من تصوير ذويهم.

في وقت سابق أعلنت النيابة العامة في بيان رسمي، أن المتهمين جميعًا قاموا بالاشتراك في قتل المجني عليه، وأخفوا جثته بدفنها بحفرة أعدها والد حبيبة، أشرف حامد، بشقته، كما قاموا بسرقة ما كان بحوزة الشاب من متعلقات عقب الحادث.
 
 
 
 
 
التحرير

هذا الخبر منقول من : التحرير










اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.