الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على



العودة الى الرئيسية

كلمة البابا تواضروس في جنازة الأنبا ثاؤفيليس

منذ 1 اسابيع
February 14, 2019, 2:36 pm
بلغ عن المحتوى
كلمة البابا تواضروس في جنازة الأنبا ثاؤفيليس

أدى تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، اليوم الخميس، صلوات تجنيز مثلث الرحمات، نيافة الأنبا ثاؤفيلس، أسقف إيبارشية البحر الأحمر، في الكنيسة البطرسية بالعباسية، بمشاركة عدد كبير من أحبار الكنيسة والآباء كهنة البحر الأحمر، وممثلو الطوائف المسيحية وعدد من محبي الأسقف الراحل.
وقال البابا في كلمته بالصلاة: إننا نودع الأنبا ثاؤفيليس بعدما حمل صليب المرض كثيرا، لكن الموت هو أصدق اللحظات على الأرض، والله يسمح لنا بانتقال أحبائنا كي نذكر أنفسنا بهذه النهاية المكتوبة على كل إنسان، فالموت نهاية لهموم وأمراض العالم، وبداية لحياة لا نهاية لها مع الله.
وأضاف أن الحياة ما هي إلا تحضير للحياة الأبدية، وللأسقف تعاليم كثيرة ستحيا، وكان الأسقف قدوة كما كان المسيح في خدمته على الأرض.
كان نيافة الأنبا ثاؤفيلس رقد في الرب مساء أول أمس بعد صراع مع المرض، عن عمر قارب الـ ٧٧ سنة قضى منها حوالي ٢٦ سنة أسقفًا لإيبارشية البحر الأحمر.

هذا الخبر منقول من : البوابه نيوز










اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة emil
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.