الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على

العودة الى الرئيسية

بعد 153يوما من القبض عليهم .. اسدال الستارع علي ابشع جريمه قتل .. جون ذبح خالته مع صاحبته بسبب اهل خطيبته

منذ 4 يوم
March 14, 2019, 11:05 am
بلغ عن المحتوى
بعد 153يوما من القبض عليهم .. اسدال الستارع علي ابشع جريمه قتل .. جون ذبح خالته مع صاحبته بسبب اهل خطيبته

عد مرور 153 يوما أسدلت محكمة جنايات الجيزة الستار على جريمة بشعة شهدتها منطقة الوراق، بطلها شاب تجرد من مشاعر الرحمة والإنسانية بعد أن وسوس له الشيطان بقتل أمه الثانية "خالته"، بعد رضوخه لطلبات عائلة خطيبته لإتمام عملية الزواج عبر سرقته مصوغات "خالته" الذهبية بمساعدة صديقته، لينتهي بهما الأمر بالإعدام شنقا.
بداية الواقعة
تعود التفاصيل إلى إخطار للأجهزة الأمنية بالجيزة، مفاده العثور على جثة "حنان.م" ربة منزل، 45 سنة، داخل منزلها بدائرة قسم شرطة الوراق، وانتقل المقدم هاني مندور رئيس مباحث قسم شرطة الوراق وضباطه لمكان الواقعة، وبالمعاينة والفحص تبين مقتل المجني عليها بجرح ذبحي في الرقبة، ووجود آثار بعثرة في محتويات الشقة.
الجيران
بسؤال الجيران أكدوا أنهم ظلوا طوال يوم كامل يطرقون باب شقة المجني عليها دون استجابة، ما أثار لديهم الشكوك وكسروا باب الشقة فوجدوها مسجاة على سريرها ومذبوحة، صمم رجال المباحث على كشف لغز الجريمة بأمر اللواء محمد عبد التواب نائب مدير مباحث الجيزة، الذي قرر تشكيل فريق بحث أشرف عليه العميد عمرو طلعت رئيس مباحث قطاع شمال الجيزة، والعميد عصام بركات مأمور قسم الوراق.
جهود البحث
لم يهدأ رجال المباحث إلا بفحص كافة علاقات المجني عليها والمترددين عليها حتى من الأقارب، وبعد جمع كافة التحريات المطلوبة استقر المقدم هاني مندور رئيس مباحث الوراق على هُوية المتهمين بارتكاب الجريمة، وبعد تقنين الإجراءات اللازمة تم ضبطهم وهما "جون. ح. م" 27 عاما، نجل شقيقة المجني عليها، وصديقته "بسمة. ر.ع" 26 سنة.
اعترافات المتهمين
وبتضييق الخناق على المتهم ومواجهته بالتحريات المفصلة لم يجد بدا من الاعتراف بجريمته، وأنه اشترك مع صديقته لسرقة ذهب خالته، بل مثل جريمته النكراء أمام رجال المباحث.
عايز فلوس
وقال المتهم "جون. ح. م" نجل شقيقة المجني عليها، إنه اعتاد التردد عليها في شقتها بالطابق الخامس في عقار رقم 23 بمنطقة حوض الرمل ببشتيل الوراق، "الدنيا كانت مزنقة معايا مفيش شغل وعايز فلوس عشان أتجوز أنا عارف أن خالتي حنان بعد ما جوزها مات من سنة عايشة لوحدها ومعاها فلوس كتير جدا وذهب، فكرت أسرقها خصوصا أنها لا عندها عيال ولا غيره".
فكرة شيطانية
واستطرد المتهم: "فكرت في طريقة للتنفيذ فاتصلت بـ "بسمة" صاحبتي وعرضت عليها فكرة سرقة خالتي الغنية مقابل جزء من المسروقات، ووافقت على الفكرة عشان الدنيا كانت ملخبطة معاها هي كمان".
أعدت لهما الشاي
وروي المتهم التفاصيل التي دارت يوم تنفيذ الجريمة، قائلا إنه اتصل بصديقته وقابلها بالشارع بأوسيم وتوجها سويا إلى منزل خالته، قدم المتهم المتهمة الثانية لخالته "دي صاحبتي"، رحبت بهما "حنان" كعادتها أنها مضيافة لزوارها، خاصة أن الزائر نجل شقيقتها التي اعتادت الاهتمام به، فقدمت لهما طعام الغداء، وعقب الانتهاء من تناوله أعدت لهما الشاي.
ذبحها بالسكين
وتابع المتهم أنه أعطى الإشارة لصديقته التي كانت أعدت سكينا أخفتها بين طيات ملابسها، وما إن شاهدت إشارة المتهم أخرجت السكين وطعنت بها خالة المتهم، بينما أسرع هو بإحضار سكين آخر، ووقف وراء خالته ليجذب رقبتها ناحيته ويمرر عليها سلاح السكين ذابحا إياها، وفور تفجر الدماء أسرع المتهم بتجريدها من مصوغاتها التي ترتديها وسرقة مصوغات أخرى تضعها بغرفة نومها ومبلغ مالي وهاتف محمول.
صديقته تنكر
ومن جانبها أنكرت المتهمة "بسمة. ر.ع" صديقة المتهم، اشتراكها في القتل قائلة: "أنا مضربتهاش بالسكينة هو اللي دبحها أنا رحت معاه بس مقتلتش".
الإعدام للمتهمين
وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق التي أمرت بإحالتهما للمحاكمة العاجلة أمام محكمة الجنايات بتهمة القتل، التي قضت المحكمة بمعاقبة المتهم وصديقته بالإعدام شنقا.

هذا الخبر منقول من : موقع فيتو


اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.