الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على

العودة الى الرئيسية

مفاجأة عن السلاح المستخدم في الهجوم الارهابي علي مسجدين بـ نيوزيلندا

منذ 1 اسابيع
March 15, 2019, 8:31 am
بلغ عن المحتوى
مفاجأة عن السلاح المستخدم في الهجوم الارهابي علي مسجدين بـ نيوزيلندا

أكدت وسائل إعلام نيوزيلندية، بأن السلاح المستخدم من قبل القاتل كتب عليه اسم "ألكساندر بيسونيت" الذي ارتكب هجوم على مسجد في كندا عام 2017م وايضا اسم "لوكا ترايني" الذي ارتكب هجوم على مسجد بإيطاليا عام 2018م.

وقالت رئيسة وزراء نيوزيلندا، إنها لا تستبعد وجود العديد من مطلقي النار في كرايست تشيرش بعد استهداف مسجدين بالمدينة.

كما أفاد مفوض شرطة نيوزيلندا، بأنه تم العثور على متفجرات مثبتة في مركبات اعترضتها الشرطة بعد الهجوم على المسجدين- بحسب ما أفادت به "سكاي نيوز" في نبأ عاجل.

وقالت وسائل إعلام نيوزيلندية، إن عددا من القتلى سقطوا بإطلاق نار استهدف "مسجدين" في مدينة كرايست تشيرش في نيوزيلندا، بحسب ما نقلت فرانس برس.

ولا يوجد تأكيد رسمي، إلى حدود الساعة، بشأن حصيلة القتلى والمصابين.

وذكر مفوض شرطة نيوزيلندا أن قتلى إطلاق الرصاص في كرايست تشيرش وقعا في موقعين بمسجدين مختلفين في المدينة.

وتابع أنه تم اعتقال شخص واحد بعد الحادث، مضيفا "لكن الهجوم لم ينته بعد".

وكشفت رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أرديرن، أنها لا تستبعد وجود العديد من مطلقي النار في كرايست تشيرش.

وقال شهود لوسائل الإعلام إن رجلا يرتدي ملابس مموهة تشبه ملابس الجيش ويحمل بندقية آلية أخذ يطلق النار عشوائيا على الناس في "مسجد النور".

وفي وقت سابق، نشرت الشرطة النيوزيلندية ضباطا مسلحين في وسط مدينة كرايست تشيرش، بعد تقارير أفادت بإطلاق عدة أعيرة نارية، وأبلغ شهود في مسجد وسائل إعلام بسقوط ضحايا.

ونصحت الشرطة المقيمين بوسط المدينة بالبقاء في منازلهم. بحسب رويترز.

ونقلت إذاعة نيوزيلندا عن شاهد داخل أحد المسجدين قوله، إنه سمع دوي أعيرة نارية وإن أربعة أشخاص على الأقل يرقدون على الأرض "وهناك دماء في كل مكان".

الفجر


اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة Heba
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.