الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على

العودة الى الرئيسية

بالفيديو .. لحظة تخلص المتهمين من جثه سيدة المعصره بعد ليله حمراء فصلو راسها عن جسدها

منذ 1 اسابيع
March 15, 2019, 1:20 pm
بلغ عن المحتوى
بالفيديو .. لحظة تخلص المتهمين من جثه سيدة المعصره بعد ليله حمراء فصلو راسها عن جسدها


تنشر"أهل مصر" لقطات مصورة (فيديو) وثقتها كاميرات المراقبة في مكان الحادث في لحظة قيام المتهمين بقتل سيدة بمنطقة المعصرة، بالتخلص من جثتها والقائها بجوار إحدي صناديق القمامة، حال استقلالهما توك توك، بسبب علاقة جنسية بين المتهمين والمجني عليها.

وأدلى المتهمين باعترافات تفصيلية حول الواقعة، حيث المتهم الأول، إنه تعرف على الضحية عن طريق المتهم الثاني، وأخبره أنها تمارس الجنس مقابل مبلغ مالي تتحصل عليه كل مرة، مشيرا إلى أنه قام بالتواصل معها منذ 3 أشهر ومارس خلالها الجنس معها، وتحصلت منه على مبلغ 3000 جنيه خلال تلك الفترة، مقابل قضاء سهرات جنسية، إلا أنها طلبت منه مبلغا ماليا كبيرا، وهددته باخبار زوجته في حالة عدم الدفع، فقام بالاتصال بصديقه وأخبره بتهديداتها المستمرة، واختمرت في ذهنهما فكرة التخلص منها.

وتابع أنه قام بإخلاء منزله وأرسل أولاده وزوجته إلى بلدتهم، وأحضر صديقه واستدرجا الضحية ليلة الواقعة في تمام الساعة العاشرة مساء، بحجة ممارسة الجنس معها ودفع المبلغ المالي الذي طلبته في وقت مسبق، وفور قدومها قاما بممارسة الجنس معها، وأثناء العلاقة قاما بطعنها من الخلف بسلاح أبيض وكتما أنفاسها حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

وأضاف المتهم الثاني خلال التحقيقات، أنه قام بوضعها داخل جوال واستعان بسائق توك توك وأخبره أنهما يعملان في مجال تربية الأغنام، وأن معهما خروفا نافقا يريدان إلقاءه في النيل، وبالفعل استقلا التوك توك ومعهما القتيلة داخل جوال، وأثناء سيرهما لكورنيش النيل أخبرهما سائق التوك توك بإلقاء الجوال بجوار صندوق قمامة بالقرب من ترعة الخشاب، بسبب عدم تحمله للرائحة الكريهة.

كشفت تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية بالقاهرة، أن إحدى كاميرات المراقبة، في محل قريب من "صندوق قمامة" التي عثر بداخله المجني عليها سجلت لحظة قيام شابين يستقلان توك توك، بإلقاء جثة المجني عليها والفرار هاربين، وتم تحديد مكان تواجدهما وألقي القبض عليهما، وتبين أن أحدهما سائق سبلغ من العمر 35 سنة والآخر عاطل يبلغ من العمر ٢٧ سنة، وأوضحت تحريات الأجهزة الأمنية أن الضحية كانت تستقل معهما التوك توك لتوصيلها، وأثناء سيرهما زين لهما الشيطان واقعة اغتصابها وسرقتها، وأخرج أحدهما سلاح أبيض "مطواة"، وقاما بتهديد المجني عليها وبدأ الاثنان في ملامسة أجزاء حساسة من جسدها، وعندما حاولت الضحية الاستغاثة بالمارة، قامو بذبحها واستوليا على مبلغ 200 جنيه، وهاتف محمول.


وبعد مرور عدة ساعات، تلقى العميد مجدي خلف، مأمور قسم شرطة المعصرة، بلاغًا من الأهالي، بالعثور على جثة بداخل جوال، وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية إلى موقع الحادث، وتم تشكيل فريق بحث ضم كلا من المقدم هاني أبو علم، رئيس مباحث حلوان، والمقدم هاني حداد، رئيس مباحث 15 مايو، والمقدم أحمد إبراهيم، رئيس مباحث المعصرة.

وبعمل التحريات، تبين أن الجثة لسيدة تدعى "علا"، 36 سنة، وبتفريغ كاميرات المراقبة بمحيط موقع الحادث، أمكن تحديد هوية المتهمين وتبين أنهم عاطلين مقيمين بدائرة القسم.

وعقب تقنين الإجراءات وبإعداد الأكمنة اللازمة، خرجت مأمورية بقيادة الرائد محمد الزناتي، معاون مباحث المعصرة، وتم القبض عليهم، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتباشر النيابة التحقيقات التي تجرى معهم الآن. 

https://youtu.be/WWiGTxoGM2E

هذا الخبر منقول من : اهل مصر


اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.