الحق والضلال الحق والضلال
البحث


سؤال مهم يسأله الجميع ..هل خطيه الاباء يدفع ثمنها الابناء ؟

منذ 2 اسابيع
June 6, 2019, 8:50 pm بلغ
سؤال مهم يسأله الجميع ..هل خطيه الاباء يدفع ثمنها الابناء ؟

موضوع
   ورد فى غلا ٦: ٧ ما يزرعه الانسان اياه يحصد وان النفس التى تخطئ تموت حز ٤: ١٨ وايضا يقول فى حزقيال ٢: ١٨ الاباء اكلوا الحصرم واسنان الابناء ضرست فهل خطيه الاباء يدفع ثمنها الابناء ؟ ام ان كل نفس قائمه بنفسها؟ما يزرعه الانسان اياه يحصد هذا هو قانون السماء وكل نفس قائمه بنفسها ولكن هناك خطايا يرتكبها الاباء يدفع ثمنها الابناء، بمعنى ان الاب المستهتر الذى علم ابنه الاستهتار يكون الابن مستهتراً وبالتالى سينال عقاب ما زرعه ابوه فيه.سليمان اخطأ بانه احب نساء كثيره املن قلبه وراء عباده الاوثان فانذره الرب بانه سيمزق المملكه من بعده. وجاء رحبعام ولما سأله رجال اسرائيل ما هى سياسته اجابهم بعجرفه بانه سيكون قاسيا فى سياسته اكثر من والده فانفض الناس من حوله وتمزقت المملكه.نعم سليمان اخطأ، لكن لو كان رحبعام حكيما وسلك بمشوره شيوخ المملكه لكان الرب يرجع عن غضبه ولم يمزق المملكه. شعب نينوى يستحق الهلاك لكنه تاب بمناداه يونان فرجع الرب عن غضبه ولم يهلك نينوى (يون ٣: ١٠)عزيزى هناك اخطاء فى حياه الانسان يدفع ثمنها الشخص نفسه، لكن هناك اخطاء يورثها الاباء للابناء عن طريق السلوكيات فيدفع الابناء ثمن اخطاء ابائهم – كما فى بعض الامراض الوراثيه لذلك فالامانه تقتضى ان يحافظ الانسان على سلامه ايمانه من اجل نفسه ومن اجل اولاده . ما رأيك فى أنه ثامار ابنة داود تدفع ثمن خطأ والدها داود مع زوجه اؤريا الحثى وان اولاد لوط من ابنتيه لا يدخلون شركه اولاد الله حتى الجيل العاشر لانهم ابناء زنى.وايضا ما رأيك فى ان عخان بن كرمى يسرق من مقتنيات اريحا ثوب حرير وبعض من الفضه فينهزم جيش اسرائيل كله ايام يشوع ولم يتحقق النصر له الا بعدما رجموا عخان وازالوا الحرام من وسطهم عزيزى هل تعلم ان الخوف خطيه ويمكن ان نورثها لابنائنا دون ان ندرى: انظر ابراهيم يخاف على ساره ويقول عنها انها اخته تك12/19 ووقع اسحق فى نفس الخطيه اذ قال عن رفقه انها اخته تك26/7 .عزيزى هل تعلم ان الشعب ممكن ان يدفع ثمن خطأ رئيسه او حاكمه .فى حياه داود النبى والملك امر يوآب بان يعد الجيش بعدما حقق انتصارات كثيره على اعدائه . هذا الامر اغضب الرب لأن داود قد يتكبر فى قلبه ويظن ان هذه الانتصارات بسبب قوه جيشه وليست لمحبه الله فيه فارسل له النبى جاد الرائى – وعرض عليه ثلاث ضربات يختار احدهم (طالما انه صاحب قرار) الامر الذى احزن داود وقال قوله اقع فى يد الرب لأن مراحمه كثيره – ولا اقع فى يد انسان ١أخ ١٢: ٢١ وفعلا سقط من جيش اسرائيل ٧٠٠٠٠ رجل فى لحظه واحده ١أخ ١٤: ٢١ عاتب داود ربه بقوله انا الذى اخطأت فلماذا يدفع الشعب ثمن خطأي. هذا الخبر منقول من : وطنى














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.