الحق والضلال الحق والضلال
البحث


المنتخب الوطني يلتهم غينيا بثلاثية قبل أمم أفريقيا

منذ 1 شهر
June 16, 2019, 11:24 pm بلغ
المنتخب الوطني يلتهم غينيا بثلاثية قبل أمم أفريقيا

حقق المنتخب الوطني انتصارًا ثمينًا على نظيره الغيني بنتيجة 3-1، في البروفة الودية الأخيرة التي جمعت المنتخبين على ملعب برج العرب قبل انطلاق كأس الأمم الأفريقية.
أحرز ثلاثية الفراعنة كلًا من: مروان محسن في الدقيقة 11، أحمد علي في الدقيقة 78، وعمر جابر في الدقيقة 86، فيما أحرز سوري كابا هدف غينيا في الدقيقة 64.
آداء رائع من المنتخب الوطني أمام غينيا
christian-dogma.com
ونجح المنتخب الوطني في السيطرة على مجريات اللعب خلال الربع ساعة الأولى من اللقاء، وذلك وسط تراجع كبير من لاعبي المنتخب الغيني.
وفي الدقيقة 3، ركلة حرة مباشرة لصالح منتخب مصر، نفذها عبدالله السعيد بطريقة خادعة رائعة، بعد أن انتظر الجميع العرضية، قرر عبدالله السعيد تسديد الكرة مباشرة، لكن تصدى لها حارس المرمى بصعوبة، ووصلت إلى تريزيجيه، الذي أرسل عرضية من الجهة اليمنى، وصلت إلى محمود حمدي الونش، الذي سدد كرة قوية من على حدود منطقة الست ياردات، لكن اصطدمت الكرة بخط الدفاع، الذي أبعدها من على خط المرمى، ووصلت سهلة إلى حارس مرمى الفريق الخصم.
وفي الدقيقة 5، عرضية قوية من إبراهيما تراوري من الجهة اليمنى، وصلت إلى فرانسوا كامانو داخل منطقة الجزاء، الذي سدد كرة قوية مع تدخل من عمر جابر، الذي أبعد الكرة ببراعة.
وفي الدقيقة 6، عرضية أرضية جديدة من إبراهيما تراوري لاعب المنتخب الغيني من الجهة اليسرى وصلت إلى عبد الله باييه كامارا، الذي سدد كرة قوية من على حدود منطقة الجزاء لكن مرت بعيدة عن مرمى الشناوي.
وفي الدقيقة 8، خطأ كبير من حارس مرمى منتخب غينيا على كيتا، بعد تمريرة خاطئة وصلت إلى مروان محسن على حدود منطقة الجزاء، الذي سدد كرة أرضية مقوسة تصدى لها علي كيتا ببراعة وأبعدها إلى ركنية.
وفي الدقيقة 9، ركنية لصالح منتخب مصر نفذها عبدالله السعيد من الجهة اليسرى عرضية قوية حولها مروان محسن برأسية قوية أمسكها علي كيتا بثبات.
وفي الدقيقة 11، أحرز مروان محسن أول أهداف الفراعنة، وذلك بينية رائعة من عبدالله السعيد من لمسة واحدة بالكعب مرت بين قدمي سيمون فالايت ووصلت إلى مروان محسن خارج منطقة الجزاء، الذي سدد الكرة مباشرة بدون استلام تسديدة قوية رائعة مرت على يسار حارس المرمى، الذي اكتفى بمشاهدة الكرة داخل الشباك. 
وسقط وليد سليمان أثناء سير اللقاء مصابًا ليطمأن عليه الجهاز الطبي سريعًا للتأكد من سلامته.
واصل بعد ذلك المنتخب الوطني سيطرته الكبيرة على وسط الميدان، وذلك وسط تكتل دفاعي كبير من لاعبي المنتخب الغيني الذين تكتلوا بشكل كبير إلى حدود منتصف ملعبهم
وفي الدقيقة 25 اخترق فرانسوا كامانو لاعب المنتخب الغيني داخل منطقة جزاء المنتخب الوطني في أول لمحات الخطورة من الفريق الخصم لكن عمر جابر في آخر اللحظات، وأعاد الكرة بنجاح إلى محمد الشناوي.
ونجح لاعبي الفراعنة في امتلاك السيطرة والأفضلية في وسط الملعب، لكن دون خطورة حقيقة على المرمى الغيني خلال الربع ساعة الثانية من الشوط الأول.
وفي الدقيقة 40 من زمن اللقاء راوغ لاعب وسط المنتخب المصري محمد النني أكثر من لاعب غيني على حدود منطقة جزاء الخصم، ليطلق تصويبة قوية أمسكها علي كيتا حارس مرمى غينيا.
وفي الدقيقة 43 من زمن المباراة كاد باهر المحمدي مدافع المنتخب الوطني أن يحرز هدفًا بالخطأ في مرماه من رأسية، إلا أن يقظة الشناوي أنقذت الفراعنة من هداف محقق بعدما تصدى لها ببراعة كبيرة.
في الدقيقة 46، بينية خطيرة من فرانسوا كامانو لاعب المنتخب الغيني وصلت في النهاية إلى محمد ياتارا المنفرد بمرمى محمد الشناوي، وسدد محمد ياتارا الكرة من داخل منطقة الجزاء لكن مرت بجوار القائم الأيسر لمرمى محمد الشناوي. 
وأجرى المدير الفني للمنتخب الوطني، المكسيكي خافيير أخيري تغييرين دفعة واحدة للفراعنة بنزول أيمن أشرف محل أحمد أيمن منصور، ونبيل دونجا محل طارق حامد.
وفي الدقيقة 57، انطلاقة رائعة من تريزيجيه مع توغل ناجح رائع داخل منطقة الجزاء لكن أنهاها بتسديدة زاحفة وصلت سهلة إلى حارس المرمى الذي أمسكها بسهولة. 
وفي الدقيقة 58، اخترق تريزيجيه منطقة جزاء المنتخب الغيني من جديد، لينفرد بحارس مرمى الفريق الخصم ويسدد كرة قوية على يسار الحارس الغيني مرات بجوار القائم بسنتيمترات قليلة فقط.
وفي الدقيقة 59 أجرى الفراعن  تغييرين دفعة واحدة بنزول وردة على حساب عبدالله السعيد، وأحمد علي محل مروان محسن.
وفي الدقيقة 61 حل محمد صلاح نجم ليفربول بدلًا من وليد سليمان.
وتبادل كلا المنتخبين السيطرة على وسط الميدان، وفي الدقيقة 64 تعادل سوري كابا للمنتخب الغيني بعد خطأ كبير من عمر جابر بعد تمريرة من الجهة اليمنى في اتجاه محمد الشناوي استغلها سوري كابا الذي تخطى باهر المحمدي وسدد كرة مباشرة مرت على يسار محمد الشناوي وسكنت الشباك.
وفي الدقيقة 68، ركنية لصالح منتخب مصر نفذها محمد صلاح بطريقة خادعة رائعة بعد أن سددها مباشرة على المرمى لكن أبعدها حارس المرمى بصعوبة إلى ركنية جديدة.
وفي الدقيقة 69، ركنية جديدة لمنتخب مصر نفذها محمد صلاح من الجهة اليمنى عرضية قوية ولها محمود حمدي الونش برأسية من على القائم الثاني لكن مرت بجوار القائم الأيمن.
وفي الدقيقة 70، بينية رائعة من محمد صلاح وصلت إلى أحمد علي داخل منطقة الجزاء الذي انفرد بمرمى علي كيتا حارس مرمى المنتخب الغيني، لكن فضل المهاجم المصري مراوغة حارس المرمى الذي تصدى للكرة بنجاح وأبعدها من أمام أقدام أحمد علي. 
وفي الدقيقة 73، أرسل محمد صلاح عرضية رائعة ليسددها مباشر أحمد علي برأسية قوية تجاه المرمى الغيني ومرت بجوار القائم الأيمن.

هذا الخبر منقول من : الوطن














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.