الحق والضلال الحق والضلال
البحث


اعتذار احمد حسن وزينب للجمهور فيديو

منذ 4 شهر
August 12, 2019, 3:13 am بلغ
اعتذار احمد حسن وزينب للجمهور فيديو

موضوع
.قدم اليوتيوبر أحمد حسن وزوجته زينب، الاعتذار للجمهور، عن أي محتوى لم ينال إعجابهم، وأكدا أنهما لن يقدما فيديوهات مرة أخرى.

وظهر أحمد حسن وزوجته، في مقطع فيديو على صفحتهما بالفيس بوك، وأكدا أنهما في مرحلة نفسية سيئة بسبب الانتقادات الحادة التي تعرضا لها.
وقال حسن: "قدمنا فيديوهات هادفة، هاجمتونا، قدمنا فيديوهات تافهة هاجمتونا، قدمنا محتوى ديني، برضوا هاجمتونا".
وعن اتهامهما بالمتاجرة ببنتهما قال اليوتيوبر: "احنا متاجرناش ببنتنا زي ما الناس بتقول بالعكس، أنا زي أي أب بيحب بنته وفرحان بيها، وأحنا قبل بنتنا ما تيجي واحنا معروفين وعندنا مشاهدات كبيرة، فإزاي هنتاجر بيها؟!".
وتابع: "محدش ينتقدنا كأشخاص، انتقدوا المحتوى بس، لازم نخلي في عقل شوية انتوا بتنتقدونا سواء عملنا حاجه حلوة أو وحشة، بتنتقدونا لمجرد الانتقاد".
وواصل: "احنا نفسيتنا اتدمرت، حرام عليكم، ليه كل ده، يا الانتقاد يكون بناء، ونبتدي نحسن من نفسنا، لكن لو الانتقاد سلبي، نفسيتنا بتتعب جدا".
وأكمل: "احنا مش هنعمل أي فيديوهات تاني، ومش هتشوفونا على السوشيال ميديا، وده آخر فيديو هتشوفوه لينا، انبسطوا وافرحوا".
اقرأ أيضا: ’’مايوهات ولحظات رومانسية‘‘ أحمد حسن وزينب يثيران الجدل بفيديو جديد
وأثار اليوتيوبر، أحمد حسن، الجدل مرة أخرى، بعدما نشر فيديو جديد له بصحبة زوجته زينب، وشقيقه محمد، في حمام سباحة بدبي.
وحمل الفيديو اسم "أول مره ننزل حمام السباحة مع بعض لحظات رومانسية"، وظهر فيه الثلاثي بملابس البحر، في حمام سباحة، وهو ما اعتبره رواد السوشيال ميديا استفزازا لهم خاصة بعد أزمة ابنتهما الشهيرة.
كما انتقد الجمهور، ظهور زينب بمايوه، أمام المشاهدين، رغم أنها كانت في وقت سابق محجبة.
وفي سياق متصل، تعرض الزوجان لانتقادات حادة، بعد نشرهما صورة لهما وهما يقبلان بعضهما، في حمام السباحة.

قصة "أحمد حسن وزينب"
"أحمد حسن وزينب" زوجان أثارا جدلا كبيرا، خلال الأيام الماضية، في مصر، بعد نشرهما فيديوهات لمولودتهما الصغيرة التي لم تتجاوز أيامًا قليلة من عمرها، واستغلالها وتعريض حياتها للخطر، من أجل التربح من ورائها وتحقيق أعلى نسبة من المشاهدات، على قناتهما بموقع يوتيوب.
وأثيرت حالة من الغضب عبر صفحات السوشيال ميديا ، بعد تداول فيديوهات "أحمد وزينب" وهما زوجان من مشاهير اليوتيوب، حيث عرّض الثنائي مقاطع عن حياتهما الشخصية، فضلا عن ظهورهما مع مولودتهما الصغيرة، وهى تبكي، لتحقيق أعلى عدد من المشاهدات.
بلاغ للنائب العام وتحرك عاجل من القومي للطفولة
من جانبها، قالت الدكتورة عزة العشماوي، الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة، إن المجلس أبلغ النائب العام، بشأن واقعة إساءة لطفلة وتعريضها للخطر، من خلال نشر فيديوهات عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
وأوضحت "العشماوي"، في بيان الجمعة، أن المجلس استقبل عدة بلاغات وشكاوى بشأن الإساءة لطفلة حديثة الولادة، وذلك عبر الاتصال بخط نجدة الطفل 16000 أو على صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بالمجلس.
وأضافت "العشماوي" أن زوجين قاما باستغلال ابنتهما حديثة الولادة، حيث قاما بتصوير فيديوهات لها وهي تبكي، وفيديوهات أخرى كانا يقوما بضربها حتى تبكي؛ وذلك لتحقيق أعلى نسب مشاهدة على مواقع التواصل الاجتماعي، مما أثار غضب رواد مواقع التواصل الاجتماعي ودفعهم للتواصل مع خط نجدة الطفل لاتخاذ الإجراءات اللازمة لانقاذ الطفلة.
وفي هذا السياق، نوهت الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة، إلى قيام المجلس بتحليل مضمون ومحتوى الفيديوهات، حيث وجد أنها بالفعل تتضمن إساءة للطفلة، بما يخالف المادة 96 من قانون الطفل المصري رقم 12 لسنة 1996 والمعدل بالقانون رقم 126 لسنة 2008 وهي المواد التي تتضمن حالات تعرض الطفل للخطر وتهدد سلامة التنشئة الواجب توافرها للطفل، حيث حددت هذه الحالات بـ "تعرض أمنه أو أخلاقه أو صحته أو حياته للخطر، أو إذا كانت ظروف تربيته في الأسرة أو المدرسة أو مؤسسات الرعاية أو غيرها من شأنها أن تعرضه للخطر أو كان معرضا للإهمال أو للإساءة أو العنف أو الاستغلال أو التشرد".
وقالت إن محتوى الفيديوهات تعارض مع المادة 291 من قانون العقوبات والتي تتضمن عقوبة الاستغلال التجاري للتربح والكسب.
قرار من النائب العام
من جانبه، أمر النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق بفتح تحقيق عاجل في البلاغ المقدم من المجلس القومي للطفولة والأمومة بشأن واقعة إساءتهما لطفلتهما وتعريضها للخطر، من خلال نشر فيديوهات عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
الموجز












شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة gege
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.