الحق والضلال الحق والضلال
البحث

حملت منه سفاحا.. الإعدام لسائق تعدى على ابنته جنسيا في الفيوم

منذ 1 شهر
September 22, 2019, 4:24 pm بلغ
حملت منه سفاحا.. الإعدام لسائق تعدى على ابنته جنسيا في الفيوم


قضت محكمة جنايات الفيوم، اليوم، بإعدام "ك.أ.ع" 52 سنة، سائق من مركز سنورس، شنقا مع إلزامه بالمصاريف، لإدانته بمعاشرة ابنته "ف"، التي لم تكمل الـ18 عاما، معاشرة الأزواج، وحملها تحت تهديد السلاح، حملها سفاحا منه.

صدر الحكم، برئاسة المستشار محمد إيهاب، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين تامر رشاد، نائب للرئيس، وحسين علي حسن، مستشارا، وسكرتارية تنفيذ صالح كيلاني، وشعبان عجمي.

تعود وقائع القضية،  المقيدة برقم 4834 لسنة 2019م جنايات سنورس، ورقم 132 لسنة 2018م كلي الفيوم، إلى مارس 2018م، عندما توجهت "ف.ك.أ" (18 سنة-طالبة بالصف الثالث التجاري)، ومقيمة بإحدى قرى مركز سنورس، إلى مركز شرطة سنورس، واتهمت والدها بالتعدي عليها جنسيا وحملها سفاحا منه، وأنها في شهرها الرابع، وحررت محضر بالواقعة.

وقالت المجني عليها، في بلاغها: أنا أقيم بمسكن أسرتي ومعي شقيقاتي البنات، وحدثت خلافات بين والدي وبين والدتها، فطردها من المنزل منذ 6 أشهر، استغل أبي عدم وجود والدتي، وأثناء وجودي بالغرفة بمفردي ليلا، اصطحبني إلى غرفته، وتعدى عليّ جنسيا، وتكرر ذلك على مدار 4 أشهر مضت".

وأخبرت والدتي وأعمامي ولم يفعلوا شيئا، ومنذ شهرين ذهبت للكشف عند إحدى الطبيبات، ووجدت أنني حامل في الشهر الرابع، فحضرت إلى هنا لتحرير محضر.

 

وأضافت المجني عليها، أن والدها كان يتعدى عليها جنسيا على مدار الأربعة أشهر، وأنها كانت تخاف منه لأنه كان يتعدى عليها بالضرب وسبق أن حررت له محضر بالضرب وتنازلت عنه، وأنه كان يتعدى عليها جنسيا يوميا، في أوقات الصباح أو الليل، وكان أخر مرة لذلك ليلة تحرير المحضر.

 

وقالت والدة المجني عليه، وزوجة المتهم، "ر.إ.ع" (38 سنة-ربة منزل)، في محضر الشرطة، ابنتي اشتكت لي من تعدِ والدها جنسيا عليها، وطلبت منها الذهاب والشكوى لأعمامها للتصرف معه، ولم يفعلوا شيئا، ولكني فوجئت بأنها تخبرني بحملها منه، فقررنا تحرير محضر ضده، مع العلم أنه سبق له التعدي عليها جنسيا منذ سنة، ومنعته وقتها.

 

وقررت نيابة مركز سنورس، سحب عينة من المتهم لمطابقة البصمة الوراثية مع الجنين عقب ولادته، وتبين أن الحمل لدى ابنته نتيجة تعديه جنسيا عليها، وكشفت تحقيقات النيابة أن المتهم تعدى جنسيا على ابنته عدة مرات، بغير رضاها على مدار 4 أشهر، وأنه عاشرها معاشرة الأزواج، وتبين من توقيع الكشف الطبي عليها، أن غشاء بكارتها مطاط يسمح بإيلاج دون تمزق.

 

وأفاد تقرير الإدارة المركزية للمعامل الطبية بقطاع الطب الشرعي بوزارة العدل، أن البصمة الوراثية للحمض النووي المستخلص من دماء الطفل المولود، وجد أنها اشتركت مناصفة في جميع المواقع الوراثية التي تم الكشف عنها مع البصمة الوراثية للحمض النووي المستخلص من دماء المتهم، وابنته المجني عليها، وأن الطفل المولود ابنهما.

 

وشهدت شقيقة المجني عليها، وشقيقها على والدهما، بأنه ارتكب هذه الجريمة، في أقوالهما في تحقيقات النيابة العامة، وأحيل المتهم إلى محكمة جنايات الفيوم، التي تداولت الدعوى في عدة جلسات، حتى أصدرت حكمها المتقدم.

هذا الخبر منقول من : الوطن






شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.