الحق والضلال الحق والضلال
البحث


بسبب تغريدة عن وفاة شهد البزاوى يعتذر

منذ 1 اسابيع
November 9, 2019, 5:18 am بلغ


بسبب تغريدة عن وفاة شهد البزاوى يعتذر 
الموضوع
قدم الفنان محمود البزاوي واجب العزاء لأسرة الطالبة "شهد"، التي عثر على جثمانها في النيل منذ ساعات بعد اختفائها في ظروف غامضة، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج "الحكاية"، المذاع عبر فضائية "mbc مصر".
واعتذر البزاوي عن نشره تغريدة جاء فيها أن "اختفاء شهد سببه جريمة قتل"، حسبما تداولت وسائل التواصل الاجتماعي، مشيرًا إلى أنه حذف هذه التغريدة ونشر تغريدة أخرى اعتذر فيها عن نشر ذلك.
وقال البزاوي: "أنا حذفت التويتة وكتبت اعتذار عملًا بثقافة الاعتذار، عملت اعتذار عن أني تداولت التدوينة، لكن أنا مقصدش ومعرفش أي حاجة وتعاطفت جدًا مع شهد وأنا تعاطفت والتعاطف ساقني للهفوة اللي اتقالت، لكن دي السوشيال ميديا وأخطائها وهفواتها اللي بتحطنا في أخطاء من دي".
وتابع: "أنا بعلنها رسمي وبأعلى صوتي، أنا بعتذر للشعب المصري كله عن أني تجاوزت تجاوز بسيط".
وقال مصدر أمني، إن فريق من مباحث القاهرة والجيزة، بالتنسيق مع قطاع الأمن العام، يكثف جهوده لكشف غموض العثور على جثة الطالبة السيناوية شهد أحمد كمال أبو سلمى، ملقاة في مياه النيل.
 وأضاف المصدر لـ"الوطن"، أن أجهزة الأمن تلقت بلاغا من أسرة المجني عليها منذ 3 أيام، أفاد  باختفائها من محافظة الإسماعيلية عقب خروجها من الجامعة، موضحًا أن رجال المباحث عثروا على حقيبتها، ظهر أمس، في نظاق محافظة الجيزة، ثم تلقت شرطة المسطحات إخطارا بالعثور على جثة فتاة في نطاق القاهرة الكبرى، لافتا إلى أنه تبين أنها طالبة في كلية الصيدلة بجامعة قناة السويس، وهي المبلغ بتغيبها.
وتصدر هاشتاج "ادعوا لـ شهد أحمد" قائمة الهاشتاجات الأكثر تداولا على موقع التدوينات الصغيرة "تويتر"، حيث أشار عدد من رواد الموقع أن شهد أحمد طالبة في الصف الثاني بكلية الصيدلة في جامعة السويس، ومختفية من منزلها، في ظروف غامضة.
وأشار بعض رواد موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" إلى أن شهد أحمد غادرت منزلها في مدينة الإسماعيلية إلا أنها لم تعد إلى منزلها حتى الآن، وفقا لما ذكره رواد تويتر.
 

هذا الخبر منقول من : الوطن











شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Heba
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.