الحق والضلال الحق والضلال
البحث


حكاية صورة..مثلث الرحمات البابا شنودة الثالث لم يتنازل عن حق الكنيسة والعقيدة

منذ 3 اسابيع
November 16, 2019, 11:05 pm بلغ
حكاية صورة..مثلث الرحمات البابا شنودة الثالث لم يتنازل عن حق الكنيسة والعقيدة

موضوع
حكاية صورةمثلث الرحمات البابا شنودة  الثالث  لم يتنازل عن حق الكنيسة والعقيدة
شهد يوم 14 نوفمبر عام 1971، عيد تجليس قداسة البابا شنودة الثالث، فالصورة الأولى لقداسته يوم تجليسه، والصورة الثانية في احتفال الكنيسة في عيد تجليسه الأربعين،  آخر عيد تجليس، وما بين الصورتين أربعين عاما، كان أبا وكان راعيا وكان راهبا وكان ناسكا، كان قريبا من كل القلوب وقلبا كبيرا للكل، ولم يتنازل يوما في حق الله وحق الكنيسة والعقيدة التي تسلمها من الآباء، وكان معلما وكان واعظا بحياته قبل كلماته وكان ذهبي الفم، ففي أيامه وصلت الكنيسة القبطية لمشارق الأرض ومغاربها.
وازدهر التعليم ونمت الرهبنة والخدمة والتكريس، وكان مبعوثا من الكنيسة الأولى لكنيسة مصر في أيامنا.
يذكر أن حياته غنية باختبارات عمل الله وإرشاد الروح، وتحمل الكثير وكان يقول دوما ربنا موجود. 
تألم كثيرا وعانى كثيرا من اوجاع الجسد ولكنه كان متحملا صليبه كسيده، تنيح البابا شنودة في مارس 2012 بعد ما يزيد على أربعين عاما علي كرسي مار مرقس، وكانت فترة من البهاء.
christian-dogma.com
 
هذا الخبر منقول من : البوابه نيوز
 











شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة roromoha
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.