موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

مصدر أمني يكشف الحقيقة الكاملة لـ اختطاف سيدة المنيا المسيحية

منذ 8 شهر
May 13, 2020, 4:46 pm
بلغ
صورة أرشيفية

نشر القبطي المهاجر ستي ذكي شنودة جندي والمتواجد حاليا في دولة فرنسا، والذي يحمل الجنسية الفرنسية، تدوينتين له عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، تضمنتان الادعاء بإجبار الأجهزة الأمنية لفتاة مسيحية تدعي سميرة شكري كامل بركات، تُقيم في محافظة المنيا باعتناق الدين الإسلامي، ومقتلها بهدف تمسكها باعتناق الديانة المسيحية.

وقام "ستي" بنشر صورة لجثة عبر موقع التواصل الاجتماعي، زاعما أنها للسيدة المتغيبة، كما تقدم بملف دراسة للبرلمان الأوربي ومجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة وبعض الصحف لوكالات الانباء العالمية، مدعيًا خلالها بقيام الأجهزة الأمنية بخطف الفتيات المسيحيات وتعذبهن لإجبارهن على الدخول في الإسلام. 






وكشف مصدر أمني أن الواقعة تعود إلى الموافق 20 ديسمبر 2016، حيث قام زوج المذكورة بتقديم بلاغ لمركز شرطة سمالوط غرب _ المنيا، يفيد بتغيب زوجته عن المنزل، دون توجيه الاتهام إلى أي شخص.

وأكد المصدر أن الأجهزة الأمنية، قامت باتخاذ كافة الإجراءات القانونية، حيال تغيب الزوجة، وتبين أنها مقيمة مع والدها بقرية صفط اللبن بمركز بندر المنيا، حيث رفضت العودة لزوجها، حيث كشفت كذبت إدعاءات القبطي المهاجر المذكور بحدوث الواقعة.

وأوضح المصدر أنه في 6 مايو الجاري، تقدمت المذكورة بتحرير محضر يحمل رقم ٤١٨٢لسنة ٢٠٢٠، إداري مركز شرطة المنيا، تتضمن فيه بتضررها من مستخدم الصفحة المشار إليها بنشر أخبار كاذبة والتشهير بها من خلال الإدعاء، بانه تم اختطافها واجبارها على اعتناق الدين الاسلامي ومقتلها من قبل الأجهزة الأمنية، ونشر صورة مدعيا أنها جثتها؛ الاأر الذي تسبب في حدوث أضرار نفسية ومعنوية لها.

هذا الخبر منقول من : جريده الفجر




كتب بواسطة emil

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play