موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

ضربة في مقتل.. سفن أردوغان تتحطم على صخرة أوروبا

منذ 1 شهر
August 31, 2020, 12:28 pm
بلغ

 
 لمواجهة حماقات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان واستفزازات نظامه تجاه دول الجوار بشأن التنقيب عن الغاز في المتوسط دون النظر إلى اتفاقات تلك الدول، دعت كل من فرنسا وإيطاليا إلى نشر قوات عسكرية في المتوسط، للمشاركة في تدريبات مع اليونان وقبرص، واستعدادًا منهما لأي مغامرة تركية، حيث أكدت باريس وروما أن «المتوسط» ملكية مشتركة وليست ملعبًا لطموحات الحمقى.


للمزيد: للحيلولة دون الصدام العسكري وساطة ألمانية بين اليونان وتركيا بسبب التنقيب عن الغاز




christian dogma


تكتل أوروبي في المتوسط


وعلى خلفية العلاقات المتوترة في شرق المتوسط بسبب التعنت التركي لمواصلة وجود سفينة التنقيب «أورتش رئيس» وإمداد عملها في مياه المتوسط، باتت فرضية المواجهات التركية-الأوروبية أبرز الاحتمالات الصعبة مع مواصلة تركيا استفزازاتها، حيث تم تشكيل تكتل أوروبي مكون من فرنسا وإيطاليا واليونان وقبرص، كما أعلنت وزارة الدفاع اليونانية أن قبرص واليونان وفرنسا وإيطاليا اتفقت على نشر وجود مشترك في شرق المتوسط في إطار مبادرة التعاون الرباعية «إس كيو إيه دي»، وذلك ردًا على الاستفزازات التركية في المتوسط.






christian dogma


تدريبات ايفنوميا


وستكون أول مرحلة من التدريبات المشتركة التي أُطلق عليها اسم «إيفنوميا» تركيز الوسائل الجوية والبحرية، بالإضافة إلى قوات هذه الدول الأربع في جنوب شرق المتوسط، وأن هذه التدريبات تكشف الالتزام الجماعي والكامل للدول الأوروبية الأربع في تطبيق قانون البحار وقانون استخدام المجاري المائية  الدولية؛ بحسب وزارة الدفاع اليونانية.


ونُشرت قوات فرنسية وإيطالية عسكرية في شرق المتوسط، للمشاركة في تدريبات مع اليونان وقبرص، حيث أعلنت فلورانس بارلي، وزيرة الجيوش الفرنسية نشر قوات لبلادها هناك، في وقت تتفاقم حدة التوتر بين أثينا وأنقرة، على خلفية عمليات التنقيب عن الغاز في المنطقة.












christian dogma


المتوسط ليس للحمقى


وأكدت «بارلي» أن المتوسط يجب ألا يكون ملعبًا لطموحات الحمقى «إنه ملكية مشتركة»، حيث إن احترام القانون الدولي يجب أن يكون القاعدة وليس الاستثناء، موضحةً أن فرنسا ستشارك في التدريبات المشتركة من خلال ثلاث طائرات من طراز «رافال» وفرقاطة ومروحية.


فيما دعا حلف شمال الأطلسي «الناتو» كلًا من تركيا واليونان، لتخفيف التوتر وحل الأزمة بين الدولتين على أساس القانون الدولي وروح التضامن بين الحلفاء، وأعرب ينس ستولتنبرج، أمين عام الحلف عن قلقه إزاء تطورات الأوضاع بمنطقة شرق المتوسط؛ قائلًا: « نحن بحاجة إلى خفض حدة التوتر وأن يجلس الطرفان على طاولة الحوار».




christian dogma


غاز لا قيمة له


في المقابل، خرجت المعارضة التركية لتصدم أردوغان في وجهه بتأكيدها تردي الأوضاع الاقتصادية التركية في الآونة الأخيرة، بسبب سياسات أردوغان، إذ أكد حزب الشعب الجمهوري أن انهيار الليرة المستمر أمام الدولار يؤكد أن أي مؤشرات لتحسن الاقتصاد تضيع هباء، حيث قالت النائبة بالحزب «جوكتشه جوكتشن» إنه منذ إعلان بشارة أردوغان اكتشاف الغاز ارتفع سعر الدولار من 7.19 إلى 7.39 أمام الليرة يعني خسارتنا ٨٦ مليار ليرة، لافتةً إلى أن أردوغان صرح بأن تركيا ستربح 65 مليار دولار جراء كشف الغاز الجديد إلا أننا فقدنا منها نحو 7.1 مليار دولار حتى الآن أي نحو 11% قبل حتى أن يتم استخراجه.


ليس هذا فحسب، بل شككت صحف تركية فيما ذكره أردوغان، ومصداقية الاكتشاف الضخم للغاز، مشيرة إلى تاريخ طويل من الخداع مارسه نظام «العدالة والتنمية» في هذا الملف؛ إذ كشفت صحفية «دنيز زيرك» التركية أن أردوغان أعلن اكتشافات نفطية وهمية 30 مرة على الأقل منذ عام 2003، ولم يكن الغرض سوى تداول هذه الأنباء والترويج لها كإنجازات قبيل الاستحقاقات الانتخابية المختلفة.


فيما ذكرت جريدة «جمهوريت» التركية أن الانتخابات الرئاسية الوشيكة هي هدف أردوغان من هذا الإعلان المضلل، وغير المقرون بدلائل واقعية.


مصدر الخبر: البوابه نيوز




كتب بواسطة GM

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play