موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

محمد موسى يشيد بـ الجارديان البريطانية .. بعد كشفها فضيحة قطرية

منذ 2 شهر
November 20, 2020, 11:15 pm
بلغ

أشاد الإعلامي محمد موسى، بتقرير صحيفة "الجارديان" البريطانية، الذي كشفت فيه عن فضيحة مدوية تورط فيها مسؤولون بالدوحة بقضية تمويل بنك قطري للإرهاب في سوريا.

وأوضح موسى خلال برنامجه "خط أحمر" المذاع عبر فضائية الحدث اليوم، أن شرطة مكافحة الإرهاب في بريطانيا فتحت تحقيقا في تهديد قطر لشهود بقضية تمويل بنك الدوحة، الذي يمتلك فروعا في لندن، لجماعات إرهابية في سوريا، وذلك بناء على طلب من المحكمة العليا.

والمفاجأة أن الشهود والمدعين في قضية تمويل قطر وتنظيم الحمدين الفاسد لجبهة النصرة في سوريا من خلال بنك الدوحة، تعرضوا للترهيب من مسؤولين قطريين، حسب ما أُبلغت المحكمة العليا.

وأشار "موسى" إلى أن اتهامات عرقلة مسار العدالة، ظهرت خلال جلسة محاكمة في لندن، في قضية تتعلق بدعاوى مطالبات تعويض قدمها في البداية 8 لاجئين سوريين ضد "بنك الدوحة".






وقال بن إيمرسون، الذي يمثل 4 من هؤلاء اللاجئين السوريين للمحكمة العليا، إن "التدخل في العدالة قد اتخذ شكل المضايقة والترهيب والضغط والمراقبة السرية غير القانونية في الخارج، والتهديد من مسلحين وملثمين أثناء الليل، ومحاولة الرشوة".

ولفت "موسى"، إلى أن المدعين قالوا إنهم فروا إلى هولندا بعد أن دمرت "جبهة النصرة"، الإرهابية التي تسيطر على أجزاء من شمالي سوريا، حياتهم ومنازلهم، وإنهم يقاضون البنك لأنه استخدم لتحويل الأموال إلى الجماعة الإرهابية، المحظورة في المملكة المتحدة.  

وقال الإعلامي محمد موسى، إن حركة النهضة الإخوانية بتونس جسم غريب في المجتمع، لافتا أنها تورطت في نشر الإرهاب في المنطقة، في الوقت الذي تشهد فيه الحركة تصدعًا كبيرًا. 

وأضاف موسى خلال برنامجه "خط أحمر" المذاع عبر فضائية الحدث اليوم، حركة النهضة فشلت في ملتقى الحوار السياسي الليبي بتونس بسبب المؤامرات التي تقودها في الداخل والخارج.

تابع محمد موسى، "حركة النهضة الإخوانية كل هدفها الحفاظ على الاتفاقيات الموقعة مع الديكتاتور العثماني أردوغان، مضيفا: "لن نترك أردوغان لتفكيك الشرق الأوسط والتمدد في الدول واحتلالها وسنواصل كشف عوراتهم وفسادهم ولن يرهبنا أي تهديد.

هذا الخبر منقول من : صدى البلد




كتب بواسطة Lomy

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play