موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

آبي أحمد يوجه رسالة بالعربية إلى مصر والسودان بشأن سد النهضة

منذ 2 شهر
July 23, 2021, 1:42 am
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

آبي أحمد يوجه رسالة بالعربية إلى مصر والسودان بشأن سد النهضة
وجه رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد رسالة جديدة إلى مصر والسودان باللغة العربية عبر حسابه بموقع "تويتر" بشأن سد النهضة.
ونشر آبي أحمد بيانًا قال فيه "إلى أخواتي وإخواني في دول المصب: لقد تم الملء الثاني لسد النهضة الإثيوبي العظيم على نهر أباي (النيل الأزرق) في العشرين من شهر يوليو عام 2021".
وأضاف آبي أحمد "وكما وعدتكم سلفًا في التاسع من شهر يوليو عام 2021، لقد قامت إثيوبيا بملء سدها أثناء موسم الأمطار بحذر وبطريقة مفيدة لنقص الفيضان من دولة المصب المباشرة".
وتابع رئيس الوزراء الإثيوبي "وأود أن أطمئنكم مرة أخرى، بأن هذا الملء سوف لن يؤدي بضرر لأي من بلداننا، وسيظل سد النهضة الإثيوبي العظيم مكسبًا ورمزًا حقيقيًا للنمو والتعاون المشترك".
وفي استفزاز جديد، قالت وزارة الخارجية الإثيوبية، أمس الأربعاء، إن مصر والسودان لم تتكبدا أي ضرر كبير جراء الملء الثاني لسد النهضة، آملة في التوصل إلى حل عن طريق الحوار يرضي جميع الأطراف.






الأخبار المتعلقة


وكتبت وزارة الخارجية الإثيوبية عبر صفحتها علي "تويتر": " نفرح لملء سد النهضة. لم تتكبد مصر والسودان أي ضرر كبير كما أكدنا منذ بداية المفاوضات الثلاثية".
وأضافت: "نأمل، إذا تفاوضنا بحسن نية، في الوصول إلى حل  يرضي جميع الأطراف وهو أمر في متناول أيدينا".
ونشرت الوزارة صورا لمواطنين إثيوبيين يحتفلون بالملء الثاني لسد النهضة.
ويعتبر عدم تكبد مصر والسودان أي ضرر كبير جراء الملء الثاني لسد النهضة، بمثابة فشل إثيوبي في تنفيذ الملء، حيث قال “سيليشي بيكيلي”، وزير الري الإثيوبي، أمس الثلاثاء، في تصريحات إعلامية محلية بإثيوبيا، إن الملء الثاني لسد النهضة لم ينجح، مشيرا إلى أنه إذا استمر ملء السد بهذه الطريقة فإن ملء السد سيستغرق 13 عامًا.
وأعلنت إثيوبيا، الإثنين، اكتمال الملء الثانى للسد، بينما أكد الخبراء فشل عمليات اكتمال الملء الثانى.
وهذا ما أكده وزير الرى الإثيوبى اليوم، الثلاثاء، خلال تصريحات إعلامية محلية، وتداول تقارير تؤكد فشل عمليات الملء الثانى للسد.
الأسبوع الماضي، أكد المتحدث باسم الممثل الأعلى للسياسة الخارجية والأمنية للاتحاد الأوروبى بيتر ستانو الأسبوع الماضي  أن الممثل الأعلى للسياسة الخارجية والأمنية للاتحاد الأوروبى، جوزيب بوريل، ناقش مع وزير الخارجية سامح شكرى قضية السد الإثيوبى لأنها مسألة إقليمية مهمة جدا، بالاضافة إلى التطورات في الشرق الأوسط، معربًا عن أسف الاتحاد عن الخطوة الأحادية التي اتخذتها إثيوبيا بالملء الثانى للسد بدون اتفاق مسبق بين الأطراف المعنية.
وشدد على ضرورة أن يكون تشغيل سد النهضة الإثيوبى بناء على اتفاق متبادل بين جميع الأطراف المعنية، مؤكدًا على أن الخطوات الأحادية لا تؤدى سوى لنتائج سلبية لا تسهم في استقرار وأمن المنطقة، موضحا أن التطورات الأخيرة التي قامت بها إثيوبيا والملء الثانى للسد هو مصدر قلق للاتحاد الأوروبى.
صدى البلد
 




كتب بواسطة Heba

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play