الفيديو : نكشف زمن قطع الكهرباء عقب عودة تخفيف الأحمال النور يفصل امتي

الحق والضلال

أفاد الصحفي هشام عمر، المختص في مجال الطاقة، بأن الجداول المتداولة حاليًا لمواعيد انقطاع التيار الكهربائي غير دقيقة وتحتوي على معلومات خاطئة.

وأشار خلال مكالمة هاتفية مع الإعلاميين نهاد سمير وعبيدة أمير في برنامج صباح البلد المُذاع عبر قناة صدى البلد، إلى أن فترات انقطاع التيار تختلف من منطقة لأخرى، متراوحة بين ساعة إلى ساعتين، وفقًا للجداول الرسمية الصادرة عن مجلس الوزراء.

أضاف عمر أن الاستهلاك الحالي للكهرباء ليس بالمرتفع، نظرًا للأحوال الجوية المعتدلة التي تقلل الحاجة لاستخدام المكيفات.

ولفت إلى أنه في حال زيادة الاستهلاك، قد تصل مدة الانقطاع إلى ساعتين.

وأوضح أن الأزمة المالية الحالية وتحديدًا أزمة الدولار هي السبب الرئيسي وراء هذه الانقطاعات، مشيرًا إلى أنها توفر للحكومة ما بين 300 إلى 500 مليون دولار شهريًا.

موعد انتهاء فترات انقطاع التيار الكهربائي :

https://christian-dogma.com

أكد عمر أنه لا يوجد موعد محدد لانتهاء فترات انقطاع التيار الكهربائي، مشيرًا إلى استمرارها حتى إشعار آخر.

وذكر أن وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة قد استأنفت تطبيق جداول تخفيف الأحمال على الشبكة القومية للكهرباء بعد انتهاء فترة توقف مؤقتة خلال شهر رمضان وعيد الفطر، وذلك نتيجة للأحمال الكبيرة على الشبكة.

خطة جديدة لتخفيف الأحمال في الجيزة :

وأعلنت محافظة الجيزة عن خطة جديدة لتخفيف الأحمال في عدة مناطق بالمحافظة، تزامنًا مع نهاية إجازة عيد الفطر وعودة خطة انقطاع الكهرباء.

وتشمل الخطة مناطق متعددة مثل الهرم، فيصل، العمرانية، وغيرها، وفقًا لما نشرته المحافظة عبر حسابها الرسمي.

خطة تخفيف الأحمال الكهربائية:

https://christian-dogma.com

انطلقت استراتيجية تقليل الضغط على شبكات الكهرباء اعتبارًا من يوم الإثنين الموافق 15 أبريل 2024، حيث تُطبق الخطة يوميًا من الساعة 11 صباحًا وحتى الساعة 5 مساءً.

تم تطوير الإستراتيجية الجديدة لتخفيف الأحمال بالتعاون المشترك بين وزارتي الكهرباء والبترول، وقد بدأ تنفيذها منذ يوليو المنصرم لمواجهة عدة تحديات، منها:

- الزيادة غير المعتادة في درجات الحرارة خلال فصل الصيف مقارنةً بالسنوات السابقة.

- النقص في إمدادات الوقود اللازمة لمحطات توليد الكهرباء، مما أدى إلى تقليل الطاقة المنتجة وعدم تلبية الاحتياجات الكاملة للمواطنين.

- العجز في العملة الصعبة الذي أثر على تكاليف استيراد الغاز الطبيعي.

- تذبذب كميات الديزل وإمدادات الغاز المُزودة لمحطات الكهرباء.

- عدم الالتزام بإجراءات الترشيد في استهلاك الكهرباء التي وضعتها الوزارة.

- الزيادة في الاستهلاك اليومي للكهرباء من قبل المواطنين.

- تفاقم مشكلة سرقة الكهرباء.

محافظات معفاة من تخفيف الأحمال الكهربائية :

وقد تم الإعفاء لأربع مناطق ومحافظات من تطبيق هذه الخطة وهي: مطروح، شمال سيناء، جنوب سيناء، والبحر الأحمر، بالإضافة إلى المناطق الحيوية كأقسام الشرطة والمستشفيات وغيرها من المرافق الهامة.

          
تم نسخ الرابط