خطر تكوين الحصوات لن تتوقع ما سيحدث فى جسمك بعد تناول الموز

الموز
الموز

يعد الموز مصدرًا ممتازًا لـ فيتامين ب6، الذي يساعد على زيادة إنتاج خلايا الدم الحمراء وإزالة المواد الكيميائية غير المرغوب فيها من الكبد والكلى.

يحظى الموز بشعبية كبيرة لأنه من الفواكه المميزة للكبار والصغار، كما أن تناول الموز له آثار إيجابية على صحة الكلى، بحسب ما ذكر موقع Medicinenet.

الموز 

يمكن أن يكون الموز علاجًا فعالًا لحصوات الكلى لأنه غني بالبوتاسيوم وفيتامين ب6 والمغنيسيوم وقليل من الأوكسالات.

وأثبتت الدراسات أن تناول الموز يومياً يمكن أن يساعد في تقليل احتمالية الإصابة بمشاكل الكلى المختلفة، بما في ذلك حصوات الكلى، و اختلال وظائفها.

المغنيسيوم

المغنيسيوم الموجود في الموز مفيد لصحة الكلى لأنه يتحد بسهولة مع الأوكسالات الموجودة في الأطعمة التي نتناولها ويمنع نمو بلورات أكسالات الكالسيوم التي تضر بصحة الكلى وتزيد من خطر تكوين الحصوات.

الموز مفيد لصحة الكلى

البوتاسيوم

يلعب البوتاسيوم دورًا حاسمًا في إدارة كمية الكالسيوم التي تفرز من الجسم. لذلك، إذا كان جسمك يعاني من الإفراط في إنتاج الكالسيوم، فقد يؤدي ذلك إلى ترك أكسالات زائدة في الجسم وزيادة فرص الإصابة بحصوات الكلى بسبب أكسالات الكالسيوم.

لذلك، فإن المحتوى العالي من البوتاسيوم في الموز يمكن أن يساعد في منع حصوات الكلى عن طريق موازنة محتوى الكالسيوم والأكسالات في الجسم. يمكن أن يساعد البوتاسيوم أيضًا في موازنة حموضة البول.

تم نسخ الرابط