الحق والضلال الحق والضلال
البحث

إيهاب رمزي قانون الأحوال الشخصية لا يقر وقوع الطلاق مهما بلغت درجة تعذيب الزوجة

منذ 1 سنه
June 28, 2018, 6:44 am بلغ
إيهاب رمزي قانون الأحوال الشخصية لا يقر وقوع الطلاق مهما بلغت درجة تعذيب الزوجة

قال المستشار إيهاب رمزي، المحامي بالنقض، إن القانون الذي يتم تطبيقه حاليا في حالات الطلاق على الأحوال الشخصية للمسيحيين، هو أخر تعديل للائحة 1938، أما القانون الجديد فهو لم يصدر حتى الآن. 
وأضاف "رمزي" في تصريحات تلفزيونية، الأربعاء، أن القانون الحالي لا يقر وقوع الطلاق مهما كانت درجة التعذيب التي تعرضت لها الزوجة على يد زوجها، لأنه لا يقر الطلاق بوقوع حالات الضرر. 
وأشار إلى أن هناك بالفعل مشكلة في ملف حالات الطلاق، ويحاول القانون الجديد الذي تناقشه الطوائف المسيحية التوصل إلى حل لها.

نقلا عن الفجر 
 






شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Heba
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.