الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على

العودة الى الرئيسية

​الحل القادم لازمة الأحوال الشخصية.. أقباط يطالبون البابا بالسماح بتعدد الزوجات

منذ 9 شهر
July 11, 2018, 10:34 am
بلغ عن المحتوى
​الحل القادم لازمة الأحوال الشخصية.. أقباط يطالبون البابا بالسماح بتعدد الزوجات


عاد قانون الأحوال الشخصية للأقباط إلى غياهب النسيان مرة أخرى، فما أن تتناثر أنباء عن اقتراب موعد مناقشته فى مجلس النواب حتى تختفى، وسط صراع الطوائف الثلاث على مساحات داخل القانون.
 
ويرى البعض فى تعدد الزوجات حلًا لأزمة الأحوال الشخصية تزامنًا مع التغييرات التى أجراها البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية فى دوائر الأحوال الشخصية للتسهيل على الأقباط.
وتقول الكاتبة القبطية الدكتورة ميرفت النمر، إنه لا توجد مادة فى القانون المدنى أو الجنائى تمنع زواج المسيحى بأكثر من امرأة فى نفس الوقت، لأن القانون العام بالدولة يسمح بذلك، ولا يعد تعدد الزوجات جريمة شرعية ولا قانونية، مضيفة أن المادة 267 من قانون العقوبات تتحدث عن هتك العرض وإفساد الأخلاق ولا يوجد ما يوقع العقوبة على الرجل المسيحى إذا تزوج من أكثر من امرأة، فقانون الأحوال الشخصية للمسلمين يحدد الزواج بأربع زوجات «مثنى وثلاث ورباع»، أما المسيحى فله أن يتزوج كما يشاء.
وأشارت إلى أن هناك صراعًا بين الطوائف المسيحية حول قانون الأحوال الشخصية، والتعنت الكنسى أجبر الشعب على الزواج العرفى، مشيرة إلى أن هناك بابًا آخر يغض الجميع الطرف عنه، وهو تعدد الزوجات، ورغم أن المسيحية تعرف بأنها شريعة الزوجة الواحدة لكنه عرف ليس له مرجعية دينية فى الكتاب المقدس، فلا يوجد نص يمنع تعدد الزوجات، والكتاب المقدس يحفل بالعديد من القصص التى تؤكد السماح بتعدد الزوجات غير المشروط وبلا حدود.
وأشارت إلى أن سليمان الحكيم النبى والملك تزوج من 1000 امرأة، وهى أمور وثقها الكتاب المقدس فى أكثر من موضع، فمن المؤكد أنه قد رأى فى تعدد الزوجات حكمة ما عرفها، والنبى داود صاحب المزامير تزوج ما يقرب من 70 امرأة وأبوالأنبياء إبراهيم قد تزوج هاجر وسارة وقطورة، وكان له الكثير من السرارى، وكذلك النبى يعقوب تزوج ليئة وراحيل وزلفة وبلهة وهكذا أيضًا فعل يعقوب وموسى.
فيما قال الباحث القبطى روما فرج إن هناك ثلاثة مواضع فى الكتاب المقدس وتعتبر أدلة واضحة على تعدد الزوجات فى المسيحية، مشيرًا إلى أن تعدد الزوجات فى المسيحية من الموضوعات المثيرة التى جاءت فى الكتاب المقدس، لكنها تعتبر من الأمور غير الأخلاقية لكن الكتاب المقدس لم يدين تعدد الزوجات بشكل صريح.
وتابع: أول حالة من حالات تعدد الزوجات التى ذكرها الكتاب المقدس كانت لـ «لامك» عندما قال «واتخذ لامك لنفسه امرأتين»، مشيرًا إلى أن العديد من الرجال المعروفين فى العهد القديم متعددى الزوجات منهم إبراهيم ويعقوب وداود وسليمان.
 
 
      جريدة الصباح  


شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.