الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على



العودة الى الرئيسية

رد الدكتورة منال أبو العلاء على التهدات الأسلامية التى تطالبها بترك المسيحية..

منذ 1 شهر
October 3, 2018, 1:35 am
بلغ عن المحتوى
رد الدكتورة منال أبو العلاء على التهدات الأسلامية التى تطالبها بترك المسيحية..

مواضيع عامه 
رد الدكتورة منال أبو العلاء على التهدات الأسلامية التى تطالبها بترك المسيحية سأظل مسيحية كاثوليكة حتى أخر يوم في عمرى وهذا شرف لى ولا أخشى تهديداتكم كتبت د. منال أبوالعلاء

بناء على ما تم نشره في جريدة بلادي  بلادي تحت عنوان نعم أعتنقت المسيحية عن قناعة تامة وشرفت وأصبحت احد أبناء الكنيسة الكاثوليكية النمساوية تلقت الدكتورة منال أبو العلاء تهديدات وأضحة وصريحة من أحدى سيدات الأسلام السياسي السلفي المعروفات بفيينا مطالبه من الدكتورة منال أبو العلاء بالتراجع الفورى عن أعتناقها للمسيحية والعودة إلى الأسلام . للأسف تصورت تلك السيدة أن الدخول في المسيحية هو أمر سهل مثلما يفعلون في الأسلام  . فالاسلام لا يحتاج سوى أن تنطق بالشهادة فقط ليقول لك من هو  أصلا لم يسبق له أن فهم إسلامه بل توارثه عن أجداده وأباءه أنت مسلم  وهكذا بكل عشوائية ودون فهم  أو بحث أو تفكير أو دراسة يمكن أعتبار اى حد ينطق الشهادة فهو مسلم  . ولا أدرى ما كل هذا العنف فقد كانت كلمات تلك السيدة أشبهة  بسيوفهم التى أجبروا الناس من خلالها على الدخول في الأسلام أفواجا تحت تهديد السيف أو الجزية أو القتل فتوارثوا دموية وكراهية من سبقوهم وتصورت وهى أحدى قادات  نساء الأسلام السياسي السلفي بأحدى مساجد فيينا التى أرادت الحكومة النمساوية غلقها ويا ليتهم فعلوا ليكفوننا شر زعماءها. ولم  أكن أعلم أن هناك نساء من الاسلام السياسي بفيينا لا يقلون  خطورة وضرر عن داعش. ولكن لا يعننى أى تهديدات صدرت منها ومن غيرها وخاصة من أرسلوا فديوهات بها تلميحات سافرة كلها عنصرية دينية إسلامية وهذا هو ردى عليكم جميعا واصمتوا عن اللغو الفارغ لانى شرفت بمسحيتى ولو أضطررت سأفدى الصليب بروحى ولن أعود أبدا إلى الأسلام !
وكلمة حق تقال قبل سرد الأحداث أن هناك بعض المسلمين أصحاب الأعتدال الفكرى المتوازن قابلوا الموضوع بكل بساطة واحترموا حرية العبادة وهولا يجب الاشادة بهم والثناء على حسن أخلاقهم ورقيهم الفكرى ولا أريد ذكر أسماءهم حتى لا تطالهم سهام سموم الأسلام السياسي العنصرى المتشدد من السلفيين الدواعش
رسالتى إلى كل من هددني وطالبنى بترك المسيحية والعودة إلى الظلام
أعلن أنا الدكتورة منال أبو العلاء أننى لا ولم  ولن أتنازل أبدا حتى أخر يوم في عمرى عن إيماني بألوهية السيد المسيح له المجد ولن أتراجع عن مسيحيتى  التى أنعم على شخصى البسيط المتواضع بها  الرب يسوع له المجد .فأبدا لا ولن ولم أترك المسيحية التى هى  السلام والمحبة والنور الحقيقى . لن أعود إلى الظلام تحت أى ضغوط كانت منكم يا أهل الشر الاسلامى السياسي المعادى للمسيحية شكلا وموضوعا .وأعلموا جميعا أننى أمنت بالمسيحية عن يقين تام  وفهم وقناعة  وبحث ودراسة. يامن تضغطون على وتطالبوني بالتراجع إلى الظلام أعلموا أن إعتناق الديانة المسيحية ليس مثلكم لم يأتى بين ليلة وضحاها ولم تقبل الكنيسة أى إنسان  كأحد رعاياها وأبناء شعبها إلا أذا كانت قد وثقت تماما من قنعاتك الإيمانية .ولهذا فأن أعتناق المسيحية يمر بعدة مراحل ليست بالسهلة لأختبارات  حقيقة لإيمانك  بالتزامن مع تلقى المتقدم للأيمان المسسيحى بدراسة مسيحية كاملة تدرس فيها العهد القديم والعهد الجديد أى دراسة كاملة وأفية للأناجيل الاربعة ورسائل الرسل وتاريخ المسيحية ونشأتها ومراحلها بالكامل . أحاول  تبسيط المفهوم لدى القارئ ولكن لتعلموا أن دخولى في المسيحية  أستغرق مدة دراسية عامين متتالين بعد أن تقدمت بطلب لاعتناق المسيحية  الكاثوليكية ومررت بأختبارات لا عد لها ولا حصر للتأكد من كونى أستحق النعمة  التى هى هدية يسوع الرب لشخصى البسيط المتواضع الذي لا يساوى شيى في بحر المؤمنيين المسيحيين اللذين ضحوا بأرواحهم فداء للصليب. وحتى أصل  إلى المرحلة الأخيرة للدخول في المسيحية كانت مرحلة التعميد  التى هى بمثابة عرس سماوى  روحاني لا يمكن وصف شعور من يصل إلى تلك النعمة ومرحلة التعميد . ولن تنتهى دراسات المسيحية الكاثوليكية بمجرد التعميد بل تظل تبحر فى بحر  السلام والمحبة والمعرفة الإيمانية العلمية  الكاثوليكىة  إستمرارا في  تعميق جذور إيمانك وحمايتك من الشياطين المناهضين للصليب وهذا يحدث بمساندة ملائكة الكنيسة الكاثوليكية اللذين ينعمون على رعايا الكنيسة بتعميق قوة الإيمان والروحنية التى هى السلام والمحبة التى تتغمدها الروح القدس  حتى  أخر العمر فاللة محبة.
لقد وجدت في  المسيحية الكاثوليكية المعنى الحقيقى للحب والإيمان والصفاء والسلام . فالمسحيى  الكاثوليكى لا يكرة أحد ولا يغتاب أحد ويساعد كل البشر أذا طالبوا منه المساعدة بدون النظر إلى خلفيته الفكرية أو العقائدية أو الدينية فاللة محبة . إن  قانون الأيمان المسيحي الذي نذكره في كل صلاواتنا  يجدد بقلبك وعقلك قوة إيمانك  بالرب يسوع له المجد ويقوى ويؤكد ضرورة أن تحب العالم وأن تظل مسالما هادئا لا تعتدى على أحد ولا تعادى من عداك وأن تكون دائما متسامحا حتى مع من يقوم  بظلمك وبأذيتك. هل تعلموا يا مسلمين أن الصلاة في المسيحية التى هى قداس يوم الاحد لا يصح لأى مسيحي أو مسيحية  أن يصلى وهو في نفسه زعل من أى أنسان كان مهما فعل له. وقبل الصلاة فعليه أن يصفى ذهنه وضميره وقلبه من أى زعل أو عداء لأى إنسان  كان .وهذا هو سر النعمة الألهية المتمثلة في الروح القدس التى ينعم علينا الرب يسوع بها بعد أن تخلص في إيمانك وتعمد فقوة إيمانك وصليبك الذي هو رمز الفدأء والخلاص هو سر نعمتك لحمياتك من الأرواح الشريرة لهذا فأنا لأ اخاف أن ينالنى أذى من أهل الشر لأن اللة معى الذى هو  بأسم الأب والأبن والروح القدس إلهة وأحد

لقد أعتنقت المسيحية الكاثوليكة  بعد جهد أستمر سنوات ولم يرغمنى أحد على أعتناقها ولم يطالبنى أحد بضرورة الأستمرار في الدراسات المسيحية وكان دائما وأثناء الدراسة لى  مطلق حرية الأختيار في الاستمرار أو عدمه وفضلت الأستمرار في السير في طريق النور والهداية . وعندما تدرس المسيحية وتتعمق في دراستها تشعر بتغير في نفسك وقلبك وعقلك وتشعر بأن العالم لونه يتغير أمام أعينك وتذهب عن نفسك أى أثقال حياتية وكائنك تولد من جديد . نعم لقد ولدت من جديد يوم  أن أنعم عليه الرب يسوع بنعمة الإيمان والخلاص . لقد ولدت مسلمة بالوراثة ولم أختار مثلي مثل باقى المسلمين البقاء في الأسلام أو تركه لأنهم في مصر وكل الدول العربية يرفضون تدريس المسيحية خشية من أن ينقلب المسلمين ويتحولون إلى المسيحية بسبب بساطتها وحكمتها وعدلها وأحترامها ة وتقديسها للأسرة والمرأة والطفل وسعيها الدائم للترابط الأسرى ونشر المحبة والسلام 

يسوع يا كلمة اللة على الأرض التى قالها  اللة من قبل أن تبدأ الخليقة يامن أتيت من الأب الذي هو الرب وخلقت وولدت  بمعجزة الأب الذي هو  الله لتكون نورا ومخلصا للعالم من خطاياه يامن غمرتك الروح الروح القدس التى هى روح اللة . أؤمن بقدرتك التى خلقت كل شيئ وأؤمن بقدرتك على التجسد في أبن الأنسان الذي هو يسوع  له المجد . يا مسلمين أعلموا أن الثالوث يعنى بأسم الأب الذي هو اللة والأبن الذي هو كلمة اللة على الأرض قالها لمريم البتول وأن تلك الكلمة قد تجسدت فى أبن الأنسان يسوع له المجد وأعلموا أن الروح القدس هى روح اللة والثلاث هم  إلهة  وأحد أى أن اللة واحد وليس ثلاث كما يدعى المسلمين على الديانة المسيحية كذبا وبهتانا وأفتراء ولكنكم لا تقرؤون ولو قرائتم لعلمتم بعمق المعانى الفلسفية للثالوث. للأسف  دول كسعودية تمنع تداول الأنجيل وأسئلوا يا مسلمين أنفسكم لو كنتم وأثقين في معتقدكم الأسلامي ما الذي يجعلكم تخشون وتمنعون قرأة الأنجيل وتحاربون المسيحية والمسيحيين في كل بقاع الأرض ؟ يا عالم يا مسلمين إن السيد المسيح له المجد لم يحمل يوما سيفا ولم يقطع زرعا ولم يسبى إمرأة ولم يتزوج ولم يأخذ ثروات الشعوب ولم يسير الجيوش تحت حجة نشر الأيمان المسيحي وسط شعوب الأرض بل أن المسيحية أنتشرت فقط عن طريق الكلمة الطيبة  وليس بحد السيف ولن تطالب المسيحية من الناس أموالا كى يفتدوا أرواحهم  بها مثلما فعل الأسلام في غزواته المعروفة . إن المسحية هى دين الحق و السلام والمحبة والمسيحية تعنى العدل والمساوأة فاللة محبة
أنذار إلى كل من يهددنى ويطالبنى بترك المسيحية
للأسباب السابقة الذكر أعلموا أننى لا ولن ولم أترك المسيحية لأخر يوم في حياتى ولا أخشى أى تهديدات أتت إلى خلال ال24  ساعة المنصرفة وأفهموا جيدا نحن نعيش في دولة القانون وأرجو ان تحترموا حرية العقيدة التى لا تؤمنون بها ولا تجبروني على أبلاغ الشرطة بأسماء من يتوعدون ويهددون ويطالبون بعودتى إلى  الطريق المظلم  ويسبونى ويسؤون إليه . ومع هذا فأنا عن نفسى أسامح كل من أساء أليه ولكن لن أقبل أن أى طلب بعودى إلى الاسلام مرة ثانية فهذا المطلب هو أشد عندى من كل أساءتكم لى فلا تضطرونى للأبلاغ الرسمي القانوني أو تضطرونى لمقاضاة كل من يتطاول على مسيحيتى فلن أقبل إهانة المسيح  له المجد أو إهانة الصليب  الذي هو رمز لخلاصنا . أننى أحترم كل الاديان وأحترم حرية العبادة فكونوا بالمثل لو أستطعتم .

وكصحفية حرة دورى هو توعية المجتمع والناس  من شر وخطر الاسلام السياسي الذي يريد أن يفتك بالشعوب والدول بل فتك  بالفعل بشعوب الأرض وها أنتم جميعا ترون نتيجة توغل وتوحش الأسلام  السياسي وضرره  على سوريا والعراق ومصر وليبيا والسودان واليمن وكل الدول الاسلامية العربية والأفريقية. وأعلموا أنى تركت الاسلام منذ قيام نكسة 25 يناير بعد أن عرفت حقيقة الأسلام والعنصرية الأسلامية الذكورية التى أتت حتى من كبار مسؤولين مصر  فقررت ترك الأسلام لتوحش وتغول أصحاب الذقون واللحى والجلباب بعد أن سقط القناع عن شرهم وعادوا بالأسلام إلى سيرته الأولى التى أجبر فيها الناس على الدخول فيه. وهكذا أتخذت قرارى عن قناعة شخصية   وها أنا قد شرفت واصبحت  أحد المؤمنات بالمسيحية الكاثوليكية  وعمدت  منذ أكثر من عامين وهذا هو تاريخ ميلادي الحقيقى الذي أتيت به إلى عالم السلام والمحبة والإيمان الحقيقى
وأتركم مع  قرأة عظة الجبل كى تعلموا جانبا  وأحدا فقط من سماحة ومحبة وسلام  الرب يسوع له المجد الذي أنعم علينا بها وها هى تعاليمه للشعوب الكنائس  المسيحية جميعا
موعظة السيد المسيح على الجبل(متى الاصحاح الخامس)

1 وَلَمَّا رَأَى الْجُمُوعَ صَعِدَ إِلَى الْجَبَلِ، فَلَمَّا جَلَسَ تَقَدَّمَ إِلَيْهِ تَلاَمِيذُهُ. 2 فَفتحَ فاهُ وعَلَّمَهُمْ قَائِلاً: 3 «طُوبَى لِلْمَسَاكِينِ بِالرُّوحِ، لأَنَّ لَهُمْ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ. 4 طُوبَى لِلْحَزَانَى، لأَنَّهُمْ يَتَعَزَّوْنَ. 5 طُوبَى لِلْوُدَعَاءِ، لأَنَّهُمْ يَرِثُونَ الأَرْضَ. 6 طُوبَى لِلْجِيَاعِ وَالْعِطَاشِ إِلَى الْبِرِّ، لأَنَّهُمْ يُشْبَعُونَ. 7 طُوبَى لِلرُّحَمَاءِ، لأَنَّهُمْ يُرْحَمُونَ. 8 طُوبَى لِلأَنْقِيَاءِ الْقَلْبِ، لأَنَّهُمْ يُعَايِنُونَ اللهَ. 9 طُوبَى لِصَانِعِي السَّلاَمِ، لأَنَّهُمْ أَبْنَاءَ اللهِ يُدْعَوْنَ. 10 طُوبَى لِلْمَطْرُودِينَ مِنْ أَجْلِ الْبِرِّ، لأَنَّ لَهُمْ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ. 11 طُوبَى لَكُمْ إِذَا عَيَّرُوكُمْ وَطَرَدُوكُمْ وَقَالُوا عَلَيْكُمْ كُلَّ كَلِمَةٍ شِرِّيرَةٍ، مِنْ أَجْلِي، كَاذِبِينَ. 12 اِفْرَحُوا وَتَهَلَّلُوا، لأَنَّ أَجْرَكُمْ عَظِيمٌ فِي السَّمَاوَاتِ، فَإِنَّهُمْ هكَذَا طَرَدُوا الأَنْبِيَاءَ الَّذِينَ قَبْلَكُمْ.
13 «أَنْتُمْ مِلْحُ الأَرْضِ، وَلكِنْ إِنْ فَسَدَ الْمِلْحُ فَبِمَاذَا يُمَلَّحُ؟ لاَ يَصْلُحُ بَعْدُ لِشَيْءٍ، إِلاَّ لأَنْ يُطْرَحَ خَارِجًا وَيُدَاسَ مِنَ النَّاسِ. 14 أَنْتُمْ نُورُ الْعَالَمِ. لاَ يُمْكِنُ أَنْ تُخْفَى مَدِينَةٌ مَوْضُوعَةٌ عَلَى جَبَل، 15 وَلاَ يُوقِدُونَ سِرَاجًا وَيَضَعُونَهُ تَحْتَ الْمِكْيَالِ، بَلْ عَلَى الْمَنَارَةِ فَيُضِيءُ لِجَمِيعِ الَّذِينَ فِي الْبَيْتِ. 16 فَلْيُضِئْ نُورُكُمْ هكَذَا قُدَّامَ النَّاسِ، لِكَيْ يَرَوْا أَعْمَالَكُمُ الْحَسَنَةَ، وَيُمَجِّدُوا أَبَاكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ.
17«لاَ تَظُنُّوا أَنِّي جِئْتُ لأَنْقُضَ النَّامُوسَ أَوِ الأَنْبِيَاءَ. مَا جِئْتُ لأَنْقُضَ بَلْ لأُكَمِّلَ. 18 فَإِنِّي الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِلَى أَنْ تَزُولَ السَّمَاءُ وَالأَرْضُ لاَ يَزُولُ حَرْفٌ وَاحِدٌ أَوْ نُقْطَةٌ وَاحِدَةٌ مِنَ النَّامُوسِ حَتَّى يَكُونَ الْكُلُّ. 19 فَمَنْ نَقَضَ إِحْدَى هذِهِ الْوَصَايَا الصُّغْرَى وَعَلَّمَ النَّاسَ هكَذَا، يُدْعَى أَصْغَرَ فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ. وَأَمَّا مَنْ عَمِلَ وَعَلَّمَ، فَهذَا يُدْعَى عَظِيمًا فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ. 20 فَإِنِّي أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّكُمْ إِنْ لَمْ يَزِدْ بِرُّكُمْ عَلَى الْكَتَبَةِ وَالْفَرِّيسِيِّينَ لَنْ تَدْخُلُوا مَلَكُوتَ السَّماوَاتِ.
21 «قَدْ سَمِعْتُمْ أَنَّهُ قِيلَ لِلْقُدَمَاءِ: لاَ تَقْتُلْ، وَمَنْ قَتَلَ يَكُونُ مُسْتَوْجِبَ الْحُكْمِ. 22 وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ كُلَّ مَنْ يَغْضَبُ عَلَى أَخِيهِ بَاطِلاً يَكُونُ مُسْتَوْجِبَ الْحُكْمِ، وَمَنْ قَالَ لأَخِيهِ: رَقَا، يَكُونُ مُسْتَوْجِبَ الْمَجْمَعِ، وَمَنْ قَالَ: يَا أَحْمَقُ، يَكُونُ مُسْتَوْجِبَ نَارِ جَهَنَّمَ. 23 فَإِنْ قَدَّمْتَ قُرْبَانَكَ إِلَى الْمَذْبَحِ، وَهُنَاكَ تَذَكَّرْتَ أَنَّ لأَخِيكَ شَيْئًا عَلَيْكَ، 24 فَاتْرُكْ هُنَاكَ قُرْبَانَكَ قُدَّامَ الْمَذْبَحِ، وَاذْهَبْ أَوَّلاً اصْطَلِحْ مَعَ أَخِيكَ، وَحِينَئِذٍ تَعَالَ وَقَدِّمْ قُرْبَانَكَ. 25 كُنْ مُرَاضِيًا لِخَصْمِكَ سَرِيعًا مَا دُمْتَ مَعَهُ فِي الطَّرِيقِ، لِئَلاَّ يُسَلِّمَكَ الْخَصْمُ إِلَى الْقَاضِي، وَيُسَلِّمَكَ الْقَاضِي إِلَى الشُّرَطِيِّ، فَتُلْقَى فِي السِّجْنِ. 26 اَلْحَقَّ أَقُولُ لَكَ: لاَ تَخْرُجُ مِنْ هُنَاكَ حَتَّى تُوفِيَ الْفَلْسَ الأَخِيرَ! 27 «قَدْ سَمِعْتُمْ أَنَّهُ قِيلَ لِلْقُدَمَاءِ: لاَ تَزْنِ. 28 وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ كُلَّ مَنْ يَنْظُرُ إِلَى امْرَأَةٍ لِيَشْتَهِيَهَا، فَقَدْ زَنَى بِهَا فِي قَلْبِهِ. 29 فَإِنْ كَانَتْ عَيْنُكَ الْيُمْنَى تُعْثِرُكَ فَاقْلَعْهَا وَأَلْقِهَا عَنْكَ، لأَنَّهُ خَيْرٌ لَكَ أَنْ يَهْلِكَ أَحَدُ أَعْضَائِكَ وَلاَ يُلْقَى جَسَدُكَ كُلُّهُ فِي جَهَنَّمَ. 30 وَإِنْ كَانَتْ يَدُكَ الْيُمْنَى تُعْثِرُكَ فَاقْطَعْهَا وَأَلْقِهَا عَنْكَ، لأَنَّهُ خَيْرٌ لَكَ أَنْ يَهْلِكَ أَحَدُ أَعْضَائِكَ وَلاَ يُلْقَى جَسَدُكَ كُلُّهُ فِي جَهَنَّمَ. 31 «وَقِيلَ: مَنْ طَلَّقَ امْرَأَتَهُ فَلْيُعْطِهَا كِتَابَ طَلاَق. 32 وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ مَنْ طَلَّقَ امْرَأَتَهُ إلاَّ لِعِلَّةِ الزِّنَى يَجْعَلُهَا تَزْنِي، وَمَنْ يَتَزَوَّجُ مُطَلَّقَةً فَإِنَّهُ يَزْنِي. 33 «أَيْضًا سَمِعْتُمْ أَنَّهُ قِيلَ لِلْقُدَمَاءِ:لاَ تَحْنَثْ، بَلْ أَوْفِ لِلرَّبِّ أَقْسَامَكَ. 34 وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: لاَ تَحْلِفُوا الْبَتَّةَ، لاَ بِالسَّمَاءِ لأَنَّهَا كُرْسِيُّ اللهِ، 35 وَلاَ بِالأَرْضِ لأَنَّهَا مَوْطِئُ قَدَمَيْهِ، وَلاَ بِأُورُشَلِيمَ لأَنَّهَا مَدِينَةُ الْمَلِكِ الْعَظِيمِ.
36 وَلاَ تَحْلِفْ بِرَأْسِكَ، لأَنَّكَ لاَ تَقْدِرُ أَنْ تَجْعَلَ شَعْرَةً وَاحِدَةً بَيْضَاءَ أَوْ سَوْدَاءَ. 37 بَلْ لِيَكُنْ كَلاَمُكُمْ: نَعَمْ نَعَمْ، لاَ لاَ. وَمَا زَادَ عَلَى ذلِكَ فَهُوَ مِنَ الشِّرِّيرِ. 38 «سَمِعْتُمْ أَنَّهُ قِيلَ: عَيْنٌ بِعَيْنٍ وَسِنٌّ بِسِنٍّ. 39 وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: لاَ تُقَاوِمُوا الشَّرَّ، بَلْ مَنْ لَطَمَكَ عَلَى خَدِّكَ الأَيْمَنِ فَحَوِّلْ لَهُ الآخَرَ أَيْضًا. 40 وَمَنْ أَرَادَ أَنْ يُخَاصِمَكَ وَيَأْخُذَ ثَوْبَكَ فَاتْرُكْ لَهُ الرِّدَاءَ أَيْضًا. 41 وَمَنْ سَخَّرَكَ مِيلاً وَاحِدًا فَاذْهَبْ مَعَهُ اثْنَيْنِ. 42 مَنْ سَأَلَكَ فَأَعْطِهِ، وَمَنْ أَرَادَ أَنْ يَقْتَرِضَ مِنْكَ فَلاَ تَرُدَّهُ. 43 «سَمِعْتُمْ أَنَّهُ قِيلَ: تُحِبُّ قَرِيبَكَ وَتُبْغِضُ عَدُوَّكَ. 44 وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: أَحِبُّوا أَعْدَاءَكُمْ. بَارِكُوا لاَعِنِيكُمْ. أَحْسِنُوا إِلَى مُبْغِضِيكُمْ، وَصَلُّوا لأَجْلِ الَّذِينَ يُسِيئُونَ إِلَيْكُمْ وَيَطْرُدُونَكُمْ، 45 لِكَيْ تَكُونُوا أَبْنَاءَ أَبِيكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ، فَإِنَّهُ يُشْرِقُ شَمْسَهُ عَلَى الأَشْرَارِ وَالصَّالِحِينَ، وَيُمْطِرُ عَلَى الأَبْرَارِ وَالظَّالِمِينَ. 46 لأَنَّهُ إِنْ أَحْبَبْتُمُ الَّذِينَ يُحِبُّونَكُمْ، فَأَيُّ أَجْرٍ لَكُمْ؟ أَلَيْسَ الْعَشَّارُونَ أَيْضًا يَفْعَلُونَ ذلِكَ؟ 47 وَإِنْ سَلَّمْتُمْ عَلَى إِخْوَتِكُمْ فَقَطْ، فَأَيَّ فَضْل تَصْنَعُونَ؟ أَلَيْسَ الْعَشَّارُونَ أَيْضًا يَفْعَلُونَ هكَذَا؟ 48 فَكُونُوا أَنْتُمْ كَامِلِينَ كَمَا أَنَّ أَبَاكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ هُوَ كَامِلٌ
 

هذا الخبر منقول من : وكالات









شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة gege
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.