الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على



العودة الى الرئيسية

حمار الاسقف !!!??? قصه حقيقيه رووووووووعه

منذ 6 شهر
October 10, 2018, 9:55 pm
بلغ عن المحتوى
حمار الاسقف !!!??? قصه حقيقيه رووووووووعه

حمار الاسقف !!!??? قصه حقيقيه رووووووووعه
تشاور بعض الاريوسين ماذا يفعلون باسقف شيخ عرف مع قداستة حياتة وبساطة بقوة الحجة فقد خشوا من ذهابة الى مجمع نيقية ليفحم اريوس
ترقبوا حتى ركب هو وتلميذة حمارين وانطلقوا ورائهما واذ غابت الشمس انحدر الاسقف وتلميذة الى فندق فى الطريق واستاجرا مكانا وتركا الحمارين فى مذود الفندق ومع منتصف الليل تسلل الرجال الى المذود وذبحوا الحمارين حتى يتاكدوا توقف الاسقف وتلميذة عن السفر الى نيقية
وفى الفجر ذهب التلميذ الى المذود فوجد الحمارين وقد قطعت راسهما تماما فعاد الى الاب الاسقف مرتبكا
لماذا انت مرتبك يا ابنى ؟
لقد ذبح الحماران يا ابت وليس لدينا مالا نشترى حمارين عوضا عنهما
لا تخف يا ولدى لدى اللة حلول كثيرة
ماذا تعنى يا ابى ؟
اللة الذى دعانا للاشتراك فى المجمع هو يدبر امر سفرنا يا ابنى
سار الاسقف ومعة تلميذه الى المذود على ضوء سراج اذ كان لا يزال الظلام باقيا وهناك طلب الاسقف من تلميذه ان يقرب احد الراسين الى بقية الجسم
صلى الاب الاسقف قائلا : انت تعلم يارب اننا لا نملك مالا لشراء حمارين ان اردت لنا ان نشترك فى هذا المجمع اسمح الان ان تعود الحياة الى الحمارين فتحرك الحمار الاول ثم كرر الامر مع الحمار الثانى
سار الاسقف وتلميذة الى نيقية بينما كان اتباع اريوس قد سبقوهما الى المجمع ظنا انهما لا يقدران ان يكملا مسيرتهما واذ دخل الاثنان مدينة نيقية كان الكل يستقبلونهما بدهشة بالغة وكانوا يتفرسون نحوهما راكبين الحمارين
تساءل الاب الاسقف : لماذا تنظرون الينا هكذا فى دهشة ؟
اجاب احد الحاضرين بسؤال : ما الذى حدث يا ابانا ؟
لا شئ
ما هذا ؟
لست اعرف ماذا تقصد !!!
الا ترى ان الحمار الاسود راسة بيضاء والحمار الابيض راسة سوداء
ادرك الاب الاسقف ان التلميذ قد اخطا حين قدم راس كل من الحمارين مع جسم الحمار الاخر واضطر ان يروى للحاضرين ما حدث
«ولكنني أخاف أنه كما خدعت الحية حواء بمكرها هكذا تُفسد أذهانكم عن البساطة التي في المسيح» (2كو 3:11)










اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة roromoha
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.