الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على



العودة الى الرئيسية

تعرف علي السر المدهش لتجنب السمنة مهما اكل الانسان من طعام

منذ 1 شهر
October 13, 2018, 10:51 pm
بلغ عن المحتوى
تعرف علي السر المدهش لتجنب السمنة مهما اكل الانسان من طعام

خاص للحق والضلال 


#البعض_يأكل_الكثير_دون_أن_يكسب_وزناً
#فما_السبب ؟
كل واحد منا لديه ذلك الصديق أو القريب الذي يأكل أي شيء يرغب به دون أن يكتسب الوزن. فلماذا يمكنهم تناول كل ما يريدون دون الحصول على الدهون؟ ذلك لأن هذا الصديق أو القريب لديه معدل الاستقلاب (الأيض) القاعدي عالي جداً أو ما يعرف باسم .
#ما_هو_BMR ؟
معدل الاستقلاب الأساسي أو القاعدي هو عدد السعرات الحرارية التي يستهلكها الانسان أثناء الراحة. ببساطة يحتاج الجسم البشري بعض السعرات الحرارية للتنفس، ضخ الدم، أداء الدماغ والحفاظ على درجة حرارة الجسم. وهو يمثل الحد الأدنى لعدد السعرات الحرارية التي يحتاجها الفرد للبقاء على قيد الحياة في غياب أي نشاط.
كلما ارتفع معدل الأيض القاعدي كلما زاد حرق السعرات الحرارية في حالة الراحة. وبالتالي الأشخاص الذين يمتلكون عالي يحرقون السعرات الحرارية أكثر بالمقارنة مع أولئك الذين لديهم منخفض ونتيجة لذلك، هؤلاء الأفراد لا يكسبون وزناً على الرغم من تناول كميات كبيرة من الأطعمة. 
#العوامل_المؤثرة_على_
1- الجنس: الرجال لديهم معدل أكبر من النساء لأنهم بطبيعة الحال لديهم كتلة عضلات أكبر ونسبة أقل من الدهون في الجسم. 
2- الهرمونات: الثيروكسين (هرمون الغدة الدرقية) هو عامل مهم جداً في معدل الأيض القاعدي. إذا كان الشخص لا ينتج كمية كافية من هرمون الغدة الدرقية، سيكون منخفضاً. أما في حال إنتاج الكثير من هرمون الغدة الدرقية، يمكن أن يزيد بنسبة تصل إلى 100 في المئة. وهذا ما يفسر فقدان الوزن عند الإصابة بفرط الغدة الدرقية وزيادة الوزن عند الإصابة بقصور الغدة الدرقية
3- العامل الوراثي
4- العمر: يميل معدل الأيض القاعدي إلى الانخفاض بنحو 2 في المئة كل عام بعد سن العشرين وبالتالي إذا استمر استهلاك السعرات الحرارية بشكل ثابت ولكن دون زيادة النشاطات أو ممارسة الرياضة، وسوف يحدث زيادة الوزن كلما انخفض معدل الأيض القاعدي مع التقدم في السن.
 









اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة john
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.