الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على



العودة الى الرئيسية

بالصورة ظلم غير مسبوق لسيدة مسيحية في باكستان بعد الحكم عليها بالاعدام بعد تطبيق قانون الكفر والالاف يدعون للصلاة لها لانقاذها من الاعدام

منذ 1 شهر
October 13, 2018, 11:06 pm
بلغ عن المحتوى
بالصورة ظلم غير مسبوق لسيدة مسيحية في باكستان بعد الحكم عليها بالاعدام بعد تطبيق قانون الكفر والالاف يدعون للصلاة لها لانقاذها من الاعدام

مواضيع عامة 

أعلنت المحكمة الباكستانية أنها نفذت حكم الإعدام على آسيا بيبي؛ امرأة مسيحية وأم لخمسة أطفال بتهمة الكفر والتي صدر عليها حكم تنفيذ الإعدام منذ ٢٠١٠.ويمكن أن تصبح أول شخص في باكستان يعدم بموجب القانون المثير للجدل؛ قانون التكفير.
وصرح القاضي ساقب نزار أن أسباب التأخير في تنفيذ الحكم ستذكر في وقت لاحق، ومنع وسائل الإعلام بنشر التعليقات عن هذه القضية، ظناً منه أنها نشرت العنف في الماضي.
ودعى المتدنيون في الباكستان إلى #إعدامها بما في ذلك المسجد الأحمر في آباد. ولكن حذر الكثير من الناشطين في مجال حقوق الإنسان أن تنفيذ الحكم ستكون ضربةً قوية للأقليات التي تعاني من تمييز شديد في بلد مسلم محافظ.
انضم البابا بنديكت السادس عشر إلى الدعوات الدولية لإطلاق سراحها في عام ٢٠١٠. وفي عام ٢٠١٥، التقت ابنتها مع البابا فرانسيس، الذي قدم صلاة الكنيسة لأمها، بصفتها رئيسة الكنيسة الكاثوليكية.
تعود المزاعم ضد بيبي إلى عام ٢٠٠٩، عندما كانت تعمل في حقل وطلب منها جلب الماء. كانت #النساءالمسلمات اللواتي يتعرضن لها بصفتها غير مسلمة، يدّعون بأنها غير صالحة للمس وعاء الماء. واتهمن بيبي عند رجل دين محلي بالكفر على النبي محمد، وهي تهمة شديدة الحساسية في الباكستان بعقوبة الإعدام والتي غالباً ما كانت تستخدم هذه القوانين لثأر شخصي. 
وأطلق رئيس الوزراء عمران خان دفاعه الكامل عن القوانين خلال حملته الانتخابية من هذا العام، وتعهد بأن حزبه "يدعم بالكامل" التشريع و "سيدافع عنه".

 









شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة john
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.