الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على



العودة الى الرئيسية

هل تؤثر مواقع التواصل الاجتماعي سلبا على حياة الراهب؟

منذ 1 شهر
October 16, 2018, 8:56 pm
بلغ عن المحتوى
هل تؤثر مواقع التواصل الاجتماعي سلبا على حياة الراهب؟

هل تؤثر مواقع التواصل الاجتماعي سلبا على حياة الراهب؟ 
 
 
 
 
قال الأنبا مارتيروس أسقف كنائس شرق السكة الحديد، إن الرهبنة هى إرادة شخصية، وتلك الإرادة تسعى للحفاظ على أسس الحياة الرهبانية الثلاثة، وهى البتولية والطاعة والفقر الاختيارى، والشخص الذى يقبل تلك الأسس الثلاث باختياره التام واتفاق بينه وبين نفسه، عليه أن يعيش حياة الموت عن العالم، وكل ما فى العالم بإرادته الشخصية الخاصة به. وتابع الأنبا مارتيروس قائلاً؛ عندما تضعف إرادة الراهب فى الحفاظ على اختياره، فسيؤدى ذلك إلى بداية سقوطه وخروجه من الحياة الرهبانية، وأتذكر أنه خلال فترة رهبنتى بالدير، كان كثير من الرهبان يرفضون وسائل التواصل بالعالم، لدرجة أنهم يفرحون بعدم وجود زيارة لهم داخل الأديرة، حتى يسنح لهم عيش الحياة الرهبانية كما يجب. كما أننا لا ننكر أن هناك محاولات كثيرا للخروج عن هذه الأسس أو مواصلة حياة الجهاد فى الحياة الرهبانية، ومحاولات الجهاد فى الرهبنة والتمسك بأسسها التى قامت عليها منذ القرون الأولى، لأن التهاون وإن بدأ صغيرا من خلال الاندماج فى وسائل الاتصال التكنولوجى أو القيام ببعض المهام الخاصة بأبناء العالم، والانغماس فى المشاكل الذى شهدناها خلال الأعوام القليلة الماضية، فكل ذلك يعتبر جرس إنذار لمخاطر شديدة، لأن الحياة الرهبانية لا تحوى على لون رمادى، فإما أن تسلكها بكل ما فيها من قواعد وأسس باختيار الراهب وبإرادة صلبة وقوية، أو أن تنحدر وتجد نفسك أصبحت صورة سيئة للرهبنة. 
هذا الخبر منقول من : البوابه نيوز
 









اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة roromoha
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.