الحق والضلال الحق والضلال
البحث


لو بتحب السيلفي؟.. احذر الاكتئاب وآلام المفاصل

منذ 1 سنه
December 29, 2018, 8:58 pm بلغ
لو بتحب السيلفي؟.. احذر الاكتئاب وآلام المفاصل

انتشرت ظاهرة التقاط صور السيلفي بوضعيات غريبة وخلفيات مختلفة، على السوشيال ميديا، وأصبحت موضة شعبية حديثة تشكل هوسا لدى أغلب المراهقين، ولم يعد يخلو أي هاتف من الصور التي يلتقطها الشخص لنفسه أو مع أصدقائه عن طريق كاميرا التليفون المحمول الأمامية، وينشرها على السوشيال ميديا. "السيلفي موضة حديثة أم مرض نفسي"، وصف الكثير من الأطباء النفسيين مستخدمي السيلفي بالمختلين نفسيا، وعلى الجانب الآخر وجد آخرون أنها موضة فرضها التطور التكنولوجي، فما الحقيقة هذا ما نطرحه في السطور التالية
السيلفي وعلم النفس
قال علماء النفس، إن الصور الشخصية قد لا تكون مجرد حالة إدمان على التصوير الذاتي، موضحين أنها أحد المؤشرات الاولية للاصابة باضطراب تشوه الجسم الذي يمكن أن يؤدي إلى عواقب نفسية، أبرزها الاكتئاب.
وأوضح ديفيد فيلي، استشاري الطب النفسي في مستشفى بريوري، لندن، أن 2 من كل 3 مرضى يقومون بزيارته يعانون من  اضطراب تشوه الجسم بي دي دي، منذ ظهور الهواتف المزودة بكاميرات والتي ساهمت في زيادة الرغبة في التقاط الصور الشخصية وعرضها على مواقع التواصل.
وأضاف أن إدمان التقاط هذا النوع من الصور ينطوي على هوس الشخص بمظهره الخارجي.
وأكدت الرابطة الأميركية للطب النفسي، أن التقاط الناس الصور الذاتية قد يدل على الإصابة بأحد أنواع الاضطرابات العقلية يطلق عليه "سلفيتيس"، ويعرف بأنه الرغبة الكبرى لالتقاط الصور الذاتية ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي كوسيلة للتعويض عن عدم وجود الثقة بالنفس.
السيلفي والمشاكل الصحية
وفي الجانب الطبي، حذر جراح العظام ليفي هاريسون، من أن كثرة التقاط صور الـ"سيلفي" لها تأثير ضار على معصم اليد والأصابع، وتصيب بمرض عرف باسم "رسغ السيلفي" أو "سيلفي ريست"، وهو التهاب في العصب نتيجة وضعية إمساك الهاتف.
وأشار الجراح إلى إن عدد المصابين بهذا المرض شهد ارتفاعا كبيرا في الآونة الأخيرة، بسبب الاعتياد على التقاط صور السيلفي التي تتطلب لي المعصم اليد بشكل معين، من أجل التقاط الصور، وذلك في تصريحات نقلتها صحيفة"ديلي ميل" البريطانية.

يذكر أن العصب الأوسط يمتد من الساعد إلى راحة اليد، ويمر عبر ممر ضيق في الرسغ يعرف باسم نفق الرسغ، وتحدث متلازمة النفق الرسغي عندما يصبح العصب الوسطي مضغوطا، مما يسبب ما يشبه الحرق أو الوخز.
ونشر موقع هيلث داي الطبى الأمريكى دراسة قامت بها جيسى فوكس، الأستاذة المساعدة بجامعة أوهايو، كشفت فيها ارتباط سلوك السيلفي في التصوير بما يعرف علميا بالنرجسية، وهو الاهتمام الزائد بالنفس، وهذه أبرز حوادث السيلفي في العالم.
وشملت الدراسة 800 شخص تتراوح أعمارهم بين 18 و40 عاما ملأوا خلالها استطلاعا على الإنترنت عن أنشطتهم في الصور التي ينشرونها على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، بالإضافة إلى اختبارات تقييمية أخرى للشخصية.
وأوضح الباحثون أن الأشخاص الذين يرتبطون بتصوير السيلفي وقضاء وقت طويل في تعديل الصور ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي يرتكز اهتمامهم على ذاتهم بشكل أكبر ويعتقدون أنهم أكثر ذكاء وجاذبية وأفضل من الآخرين، بالإضافة إلى وجود مشاكل في الشعور بالأمان والسلوك المتهور وعدم التعاطف ومراعاة الآخرين.
الفتيات أكثر هوس بالسيلفي
أوضحت دراسة بريطانية حديثة أن الفتيات الشابات هن الأكثر هوسا بـالسيلفي، حيث يقضين أكثر من 5 ساعات أسبوعيا في التقاط الصور الذاتية مما يشير بوضوح إلى تعاظم الهوس بالذات لدى الشباب.
ووجد في الدراسة التي أُجريت على 2000 فتاة أنهن يلتقطن ثلاث صور سيلفي يوميا، وذلك بعد أن يقمن بإضافة المكياجوالحرص على أفضل إضاءة وزاوية تصوير، لذا قد يبلغ الزمن الذي يتطلبه التقاط كل صورة نحو 488 دقيقة، ما يعني أنهن يقضين نحو 5 ساعات و36 دقيقة كل أسبوع في التقاط الصور وضبط هيئتهن على النحو المناسب.
كشفت نجمة تليفزيون الواقع كيم كارداشيان اصابتها بالسيلفي ريست، وطلب منها الأطباء التوقف عن التقاط مثل هذه الصور.

هذا الخبر منقول من : التحرير














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


كتب بواسطة Lomy
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.