الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على



العودة الى الرئيسية

شاهد بالصور.. البابا تواضروس يُقدم «هدية ثمينة» لوزير المالية

منذ 2 اسابيع
January 3, 2019, 1:33 am
بلغ عن المحتوى
شاهد بالصور.. البابا تواضروس يُقدم «هدية ثمينة» لوزير المالية

استقبل البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، ظهر اليوم بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، وزير المالية الدكتور محمد معيط يرافقه الدكتور إيهاب أبو عيش نائب الوزير لشئون الخزانة، وأمجد منير رئيس قطاع مكتب الوزير والدكتورة مني ناصر ميلاد رئيس وحدة الاجتماعات الوزارية ومتابعة التكليفات.
 
قدم الجميع التهنئة للبابا بمناسبة عيد الميلاد المجيد، وأثنى البابا على جهود الوزير في خدمة الوطن، وعن مصر قال البابا: مصر متميزة في كل العالم فاللوحة المصرية وكذلك الموقع المصري متميز ومصر عظيمة والله حاميها لأن كل بلاد العالم في يد الله أما مصر فهي في قلب الله، لأن لها مكانة خاصة وهي أرض الكنانة أي الركن الأمين وعبر الزمن شعبنا له مميزات كثيرة يشهد لها التاريخ وفيه رابطة قوية بين الإنسان والنهر والأرض وهذا ما يحدث في مصر.
  
 
وأضاف البابا: النيل علم المصريين عبر الزمن الحياة الهادئة والصبورة فهو يزرع الأرض وينتظر المياه ثم ينتظر الثمر، فالنيل له قيمة ليس فقط بالنسبة للماء بل أيضًا في الشخصية المصرية كل واحد مننا بداخله نيل، فالتاريخ والجغرافيا والطبيعة فيها غنى ومصر عمرها ما انكسرت، فهذا الوطن لم ينقسم ولم يندمج عبر تاريخه. مصر كيان وتاريخ وحضارة وجذور وطبيعة.
 
وحكي البابا عن تجربة مؤتمر الشباب العالمي في الكنيسة القبطية، وقال: رتبنا أن يتقابل الشباب مع الرموز المصرية وفي أحد اللقاءات كانت مع رجل الأعمال نجيب ساويرس وسأله أحد الشباب أنت رجل أعمال ناجح لماذا تمكث في مصر؟ فأجاب : فكرت أن أترك مصر وقلت اذهب إلى إنجلترا ولكني وجدت أن معظم السنة ضباب وقلت اذهب إيطاليا ووجدت إني لا أعرف الإيطالية وقلت اذهب الي لبنان فلم اجد هناك نيل !!، وأضاف ضاحكًا: فقلت خليني في مصر، معبرًا عن عظمة مصر ومكانتها في قلبه.
  
 
ومن جانبه قال الوزير: إن مصر بخير والأمور تسير إلى الأفضل فنحن مثلا نبني 14 مدينة في آن واحد ونعمل الآن في إنشاء اكبر محطة شمسية لتوليد الكهرباء، وكذلك أكبر حقل غاز في الشرق الأوسط معددا مشروعات الدولة المتعددة.
 
وأضاف معيط: مصر شعبها طيب بالرغم من الظروف القاسية التي مر بها إلا إنه حافظ على تماسكه ووحدته، والشعب المصري يتميز باللمة والتجمع الذي تفتقده معظم شعوب العالم، فمصر فيها حاجة حلوة، وبالرحمة والتسامح نعيش.
 
في ختام الزيارة، أهدى البابا للوزير لوحة العائلة المقدسة لمصر مغلفة بعلم مصر بمناسبة أول زيارة لسيادته للمقر البابوي.
    christian-dogma.com      christian-dogma.com    
 
  
هذا الخبر منقول من : النبأ










اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة soha
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.