الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تابعنا على



العودة الى الرئيسية

صباحيتهما في السماء.. حكاية عريس وعروسه لقيا مصرعهما داخل الحمام

منذ 2 شهر
January 20, 2019, 11:54 am
بلغ عن المحتوى
صباحيتهما في السماء.. حكاية عريس وعروسه لقيا مصرعهما داخل الحمام

كان الحب يجمعهما منذ أن التقى بها فى إحدى المناسبات وخفق قلبه لها وكذلك هى، كان عمرو ولوريان يحلمان سويا بيوم الزفاف، كانا ينتظران اللحظة التى تجمعهما سويا ليصبحا زوجا وزوجة يكملان حياتهما سويا وينجبان طفلين ولد وبنت يشبهان أبويهما.

وحانت واقتربت لحظة العمر وفرحة العمر وزفت العروس الجميلة، ابنة بشالوش، لعريسها الضابط البحرى الوسيم، ابن قرية سنتماى بنادى ميت غمر، حيث أقيمت أحلى الليالى وسط حضور العديد من الأقارب والأصدقاء والزملاء، ووالد العروس المهندس صلاح الخولى، مدير التنظيم برئاسة مجلس مدينة أجا، وسط فرح وسعادة وزف العروسين إلى منزلهما الجديد الجميل.

وفى صباح أمس، الجمعة، هاتفت أم العروس ابنتها لتخبرها بأنهم سيأتون "للصباحية" مع الأقارب، فلم تجب، فظنت الأم أنها نائمة، كذلك أم العريس هاتفت ابنها فلم يجب.

أسرعت أم العروس وأسرتها إلى قرية سنتماى، مكان إقامة ابنتهم مع زوجها، طرق الأب باب الشقة، فلم يجب أحد، وهرولت أم العريس فلم يجب أحد، وتعالت الأصوات والطرقات دون فائدة، ثم كسر الباب.

ودخلت الأسرة لتجد العروسين داخل الحمام، مختنقان بسبب غاز السخان الذى تسبب فى موتهما ليرحلا سويا وسط إغماءات وصراخ وعويل أقاربهما، وليدفن كل منهما بقريته بعيدا عن الآخر، ولكن روحهما صعدت سويا ليلتقيا فى السماء، ويخلدا سويا فى العالم الآخر.

وكان اللواء محمد حجى، مدير أمن الدقهلية، إخطارا من العقيد نبيل بندق، مأمور مركز ميت غمر، يفيد بمصرع عروسين إثر اختناقهما بالغاز داخل شقتهما.

انتقل إلى مكان الواقعة ضباط المركز، وتبين أن الفقيدين هما "ع. الهوارى"، 27 عاما، ضابط بحرى، وعروسه "ل"، 24 عاما، بكالوريوس علوم، مقيمين بقرية سنتماى التابعة لمركز ميت غمر، حيث اختنقا بغاز السخان ولقيا مصرعهما فى الحال، وجار تحرير المحضر اللازم.christian-dogma.com
christian-dogma.com

هذا الخبر منقول من : صدى البلد










اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة emil
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.