الحق والضلال الحق والضلال
البحث


صدمة طردوها من عملها في بداية الصوم لهذا السبب

منذ 4 شهر
March 10, 2019, 7:47 am بلغ
صدمة طردوها من عملها في بداية الصوم لهذا السبب

موضوع
خاص وخطير: طردوها من عملها في بداية الصوم والسبب…الصليب على جبينها! 
 
آيلين ، أمريكية من سكّان ولاية “ايدهو”. من عائلة بروتستانتية الأصل غير إنّ والدتها تحوّلت الى الكاثوليكية منذ حوالي 8 سنوات وهكذا بعض أفراد عائلتها.
“آيلين” وهي ما زالت على إيمانها البروتستانتي، بدأت تتردّد هي ووالدتها وأخواتها إلى الكنيسة الكاثوليكية وبدأت تتعلّق بإيمان عائلتها الجديد.
مضى على عملها في إحدى دور الحضانة عدة سنوات ولكن المسؤولين عن دور الحضانة يكنّون كرهاً هائلاً للكنيسة الكاثوليكية ويعتبرون انّ الكنيسة الكاثوليكية والبابا ينتمون إلى كنيسة الشيطان.
كانت “آيلين” تبادرهم الرأي، غير إنّ ترددها على الكنيسة الكاثوليكية جعلها تتوقّف عن الحكم على هذه الكنيسة والبابا.
  
أربعاء الرماد الماضي، ذهبت “آيلين” إلى الكنيسة ووضعت صليب الرماد على جبينها، غير إنّ الصدمة كانت عندما دخلت دور الحضانة ولاحظ الجميع الصليب على جبينها.
  
لم تكن لتتصوّر أن يصل الأمر بالمسؤولة عنها الاستفسار عن الصليب على جبينها، فأنكرت “آيلين” أنها ذهبت الى الكنيسة الكاثوليكية وقالت إنها ذهبت إلى كنيسة الناصرة البروتستانتية التي تعترف بالرماد، غير إنها عادت واعترفت بالحقيقة.
الصدمة كانت طرد “آيلين” من عملها في بلد يدّعي الحفاظ على الحريات.
السنة الماضية طلبنا منكم الصلاة لها كي تجد عملاً جديداً، وها هي اليوم تعمل لدى إحدى الرهبنات الكاثوليكية حيث فتحوا لها باب التعليم.
 
هذا الخبر منقول من : اليتيا
 














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Heba
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.