الحق والضلال الحق والضلال
البحث


تعليق الأنبا مرقس على قرار شركة جوجل بإضافة اللغة القبطية

منذ 10 شهر
March 13, 2019, 2:05 pm بلغ
تعليق الأنبا مرقس على قرار شركة جوجل بإضافة اللغة القبطية

قال الأنبا مرقس، مطران شبرا الخيمة، إن قرار شركة جوجل بإضافة اللغة القبطية للغات محرك البحث الخاص بها "خبر مفرح"، وهذه الخطوة يسهل عليهم الكثير من المعاملات الخاصة بالكنيسة والأقباط وتصبح اللغة القبطية سهلة التعلم والكتابة بالنسبة لأبنائنا.

وأضاف الانبا "مرقس"، في مداخلة هاتفية ببرنامج "صباح الورد" عبر فضائية "ten" اليوم الأربعاء، أن اللغة القبطية تدرس فقط في الجامعة الأمريكية، وأنهم يقومون بتدريسها للأطفال في بعض الحضانات القبطية، ولكن بشكل مبسط وبكلمات بسيطة، حتى تظل عالقة في أذهانهم.

كما لفت إلى ضرورة تعلم اللغة القبطية في المدارس والجامعات، معلقا "إذا تعلموها سوف يعرف الناس معلومات كثيرة عن آبائهم، حيث يوجد الكثير من الكتب بتلك اللغة ولم تتم ترجمتها".

وقام محرك البحث Google " جوجل " في خطوة هامة وغير مسبوقة بإضافة اللغة القبطية إلى لوحة مفاتيحه بحيث يتمكن مستخدمو تطبيق "جي بورد" من الكتابة والبحث باللغة القبطية وهي خطوة نحو إحياء اللغة والتراث القبطيين وتعزيز للثقافة والهوية القبطية حول العالم.

ويعد هذا القرار الهام بمثابة قبلة الحياة للغة القبطية ويجب البناء عليه واستثماره وتضافر كل الجهود المخلصة للنهوض بها من عثرتها حيث تصنف اللغة القبطية على أنها من اللغات المهددة بالانقراض وفق تقرير مشروع اللغات المهددة بالانقراض التابع لليونسكو.

وتعتبر اللغة القبطية جزء لا يتجزأ من تاريخنا وحضارتنا وثقافتنا وهي المرحلة الأخيرة من تطور اللغة المصرية القديمة وأقدم لغة في العالم قاطبة ويجب علينا أن نفتخر بلغاتنا وأن نعمل علي أحيائها فهي ليست لغة دينية بل لغة حياة يومية للمصريين، لكن أستخدامها تراجع في الحياة اليومية بشكل كبير. وقد بدأ يتراجع استخدام اللغة القبطية في عصر الدولة الفاطمية (972 م - 1171 م)، حتى توقف المصريون عن التحدث بالقبطية في القرن الـ 17، أي أثناء حكم الدولة العثمانية لمصر، وبعدها اضمحلت اللغة القبطية وأصبحت تستخدم في الكنيسة القبطية الأرثوذكسية كلغة خاصة بأقباط مصر في صلواتهم.

واللغة القبطية غنية بتاريخها وبكنوزها ويجب المحافظة عليها وإحيائها ونذكر علي سبيل المثال لا الحصر أهمية معرفتها للاستفادة منها حيث تعبير السنة القبطية القديمة أهم وأقدم تقويم فى تاريخ الإنسانية ويستخدم هذا التقويم حتي الآن وهو الأدق فى مواعيد الزراعة، والري، والحصاد، وكل ما يتعلق بهذا الشأن، وإلي وقتنا هذا يستخدم كل المصريين الكثير من المفردات القبطية في حياتهم اليومية دون أن يعرفوا أنها من مفردات لغاتهم القبطية القديمة.

هذا الخبر منقول من : جريده الفجر














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة emil
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.