الحق والضلال الحق والضلال
البحث


حُرم من ميراث أبيه الثري عبد الفتاح القصري أحد عمالقة الكوميديا الذى مات بالاكتئاب

منذ 3 شهر
April 15, 2019, 6:34 pm بلغ
حُرم من ميراث أبيه الثري عبد الفتاح القصري أحد عمالقة الكوميديا الذى مات بالاكتئاب

حُرم من ميراث أبيه الثري عبد الفتاح القصري أحد عمالقة الكوميديا الذى مات بالاكتئاب
موضوع
حل اليوم ذكرى ميلاد أحد عمالقة الكوميديا في السينما، وهو الفنان الراحل عبد الفتاح القصري، الذي حُرم من ميراث أبيه الثري بسبب تعلقه بموهبة التمثيل، وتخرج من مدرسة "الفرير" الفرنسية، ثم التحق بفرقة عبد الرحمن رشدي، ثم فرقة نجيب الريحاني، ثم بفرقة إسماعيل ياسين. لم يقدم "القصري" بطولة مطلقة، وإنما برع في دور"السنيد" للبطل، مثل في 63 فيلما تقريبا، منها ابن حميدو، القلب له أحكام، الآنسة حنفي وغيرها، وكان آخرها فيلم "سكر هانم" عام 1960. ومن أشهر المسرحيات التي قدمها: قسمتي، الدلوعة، الشايب لما يدلع، الجنيه المصري، 30 يوم في السجن، حسن ومرقص وكوهين، ماحدش واخد منها حاجة. عاش "القصري" لإسعاد الجماهير وكان سببا في أصوات الضحكات إلا أن نهايته كانت مأساوية، فبينما كان يؤدي دورا في إحدى المسرحيات مع الفنان الراحل إسماعيل ياسين، أصيب بالعمى المفاجئ، وصرخ على المسرح قائلا: "لا أستطيع الرؤية" وظن الجمهور أن هذه الجملة ضمن الأحداث وتعالت الضحكات لكن "إسماعيل" أدرك أن الجملة حقيقية وأمسك بيده إلى كواليس المسرح. ولم تكتف زوجته، التي تصغره بسنوات كثيرة، بفقده البصر وطلبت الطلاق ليفقدها هي الأخرى، بعد أن وقع عقد بيع لكل ممتلكاته لصالحها، وتزوجت من صبي كان يعطف عليه "القصري" ويعتبره الابن الذي لم ينجبه. أصيب الراحل عبد الفتاح القصري بالاكتئاب وقبع حزينا في منزله رافضا للحياة، وحتى المنزل الذي يؤمن له حزنه هدمته الحكومة فاضطر للإقامة في حجرة تحت "بير السلم" في أحد البيوت الفقيرة في حي الشرابية، وأصيب من الفقر والبرد وعدم الاهتمام بتصلب في الشرايين أثر على مخه وأدى إلى إصابته بفقدان للذاكرة، وجاءت نهايته في مستشفى المبرة حيث وافته المنية يوم 8 من شهر مارس عام 1964، ولم يحضر جنازته سوى ثلاثة أفراد وأسرته فقط والفنانة نجوى سالم.
هذا الخبر منقول من : البوابه نيوز














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة emil
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.