الحق والضلال الحق والضلال
البحث


العودة الى الرئيسية

الانبا رافائيل في شرح بسيط للعقيده المسيحيه في فكر القديس أثناسيوس الرسولي

منذ 5 يوم
May 15, 2019, 11:48 pm
بلغ عن المحتوى
الانبا رافائيل في شرح بسيط للعقيده المسيحيه في فكر القديس أثناسيوس الرسولي


موضوع

كتب – روماني صبري  ألقى الأنبا رافائيل أسقف عام كنائس وسط القاهرة للأقباط الأرثوذكس، محاضرة عن العقيدة المسيحية في فكر القديس أثناسيوس الرسولي ، نورد في السطور التالية أهم ما جاء بها .   نبذة عن القديس  قال عنه المؤرخ المشهور "شاف" ، أثناسيوس هو المحور الذي كانت تدور حوله الكنيسة واللاهوت في العصر النيقاوي ، وقد لقب بالـ "الكبير" عن جدارة بسبب الاضطهادات والآلام التي تحملها سنينًا طويلة في مقاومة أخطاء شنيعة تحصنت أحيانًا بسلطان الإمبراطور، وما التعبير المشهور" أثناسيوس وحده صار ضد العالم وصار العالم كله ضده" إلا تعبير عن جرأته الفريدة الحرة وأمانته التي لا تهتز من جهة ما يؤمن به، حيث كان أثناسيوس بمفرده في وقت من الأوقات ، بعد أن حرمه مجمع أساقفة مصدقًا عليه من الإمبراطور ، كان هو وحده الحامل للحق، ولذلك أطلق عليه فيما بعد "أبو الأرثوذكسية"، حيث كان له الدور الأبرز في محاربة بدعة اريوس .   ميزان العقيدة  وقال الأنبا رافائيل ، كان يقولون عليه انه معيار الأرثوذكسية " بمعنى ميزان العقيدة المسيحية ، والمركز التي كانت تدور حوله الكنيسة واللاهوت في عصر مجمع نقية ، لذلك لقب بـ "أبو الأرثوذكسية"، "حامي الإيمان" ، و"المنبر الأعظم" .   الإيمان المسيحي أقدم  وأوضح ، الإيمان المسيحي أقدم من القديس اثناسيوس، لكنه جعل من التعليم الأرثوذكسي قانون متكامل ، يعني كانت الإيمانيات غير مرتبة ومش مصاغة في تعبيرات واضحة ، هو عمل قانون متكامل من التعاليم المسيحية الأرثوذكسية ، سهل فهم العقيدة على الشعب المسيحي .   المحب لآباء الكنيسة   وشدد ، الاستشهاد كان احد ينابيع فكر هذا القديس ، وكذلك التلمذة ، حيث كان تلميذا نجيب لاباء الكنيسة في هذا الوقت ، تعلم منهم واستقى المعرفة ، وكان عندما يتحدث عن اللاهوت كان يقول : لقد تسلمنا هذه التعاليم من آباءنا .   وهو ما جعله يختلف عن "اريوس المهرطق"، الذي كان يتنصل من اباء الكنيسة .   سبب انتصاره في مجمع نقية  وانتصر القديسفي مجمع نقية جراء ثقته في المسيح الذي امن به ، ما جعله يدافع عن الإيمان المسيحي ، حيث كان يملك الحقيقة في قلبه ، لذلك قال لاريوس : اعرف المسيح في (الافخارستيا) في محبة الآخرين ، اعرف انه اله كيف تجر وان تتحدث عنه هكذا ! .   مبدد المهرطقين  ويذكر انه عندما كان يتكلم كان الكلام يتدفق من فمه بسلاسة وقوة ، والتاريخ المسيحي لا ينسى إسهاماته ، إذ كان له الفضل في وضع مصطلحات لاهوتية لقطع الطريق على المهرطقين .   شرح العقيدة  وكذلك دوره في شرح عقيدة الثالوث المقدس ، حيث يوجد فرق بين شرح العقيدة ووجود العقيدة نفسها ، الله ثالوث منذ الأزل لكن كثيرين لا يعرفون هذا لدرجة أن البعض يسموها "ارهسطات" ،كلمات تعبر عن الثالوث في العهد القديم .   وأوضح نيافته ،  كلمة الابن – كلمة الله - موجودة في العهد القديم وكلمة روح الله موجودة أيضا مثل روحك القدوس لا تنزعه مني ، روح الله يرف على وجه المياه ، قال الله ليكن نور الخ الخ .   لذلك يوجد عندنا عيد من الأعياد الهامة وهو عيد الظهور الإلهي الذي نسميه عيد الغطاس ، وسمي بهذا الاسم لان الأب تكلم وكان الابن في المياه والروح القدس في الهواء .   اللاهوت عشق الهي  ولم يرى أن اللاهوت فلسفة عقلانية ومنطق يخضع للنقاش والجدل والتحليل لكن رآه تقوى وعشق الهي ، لذلك جاهد ضد الاريوسية مجاهدة النور ضد الظلام والحياة ضد الموت حتى سقطت الاريوسية بلاهوتها العقلاني الملفق ومنهجها الفلسفي بسبب هذا القديس الذي عاش في الحق الذي لا يموت .
https://youtu.be/PbiUY3uCjKs
 
هذا الخبر منقول من : الأقباط متحدون










اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()
كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.