الحق والضلال الحق والضلال
البحث


3 أسرار وراء منح محمد صلاح شارة قيادة منتخب مصر

منذ 5 شهر
June 17, 2019, 2:10 pm بلغ
3 أسرار وراء منح محمد صلاح شارة قيادة منتخب مصر

محمد صلاح، جناح ليفربول الإنجليزي، أصبح قائدًا للمنتخب المصري، بعدما تم تنصيبه رسميًا في مباراة غينيا الودية، التي فاز فيها أحفاد الفراعنة بثلاثة أهداف مقابل هدف، في إطار استعدادات الفراعنة لبطولة كأس الأمم الأفريقية 2019.
فوجئ الجميع بارتداء محمد صلاح، شارة قيادة المنتخب المصري، خصوصًا وأن ترتيبه لم يكن الأول أو الثاني أو حتى الثالث، بل أنه في المرتبة السادسة وفقًا لأقدمية الانضمام إلى صفوف المنتخب المصري.
christian-dogma.com
ترتيب شارة القيادة
يأتي أحمد المحمدي، لاعب فريق أستون فيلا الإنجليزي، قائدًا أول للمنتخب المصري، وكان أول مباراة خاضها مع الفراعنة يوم 22 أغسطس لعام 2007.
أما في القائد الثاني، هو وليد سليمان، لاعب النادي الأهلي، والذي كان أول انضمام له للمنتخب المصري بتاريخ 25 نوفمبر 2007.
ويأتي عبد الله السعيد، لاعب فريق بيراميدز، ثالثًا، حيث كان أول انضمام للمنتخب له بتاريخ 14 يناير لعام 2008.
وفي المركز الرابع، يحل أحمد علي، مهاجم المقاولون العرب، والذي انضم للمنتخب المصري لأول مرة يوم 11 أغسطس 2010.
أما في المركز الخامس، يأتي محمد النني، محترف فريق أرسنال، حيث كان أول انضمام للمنتخب بتاريخ 3 سبتمبر 2011.
ويليه في المركز السادس محمد صلاح، والذي انضم للمنتخب المصري في عام 2011.
وهناك العديد من الأسباب التي جعلت محمد صلاح، يُنصب قائدًا للفراعنة في ودية غينيا، وهو ما يتم اتباعه في بطولة كأس الأمم الأفريقية.
رغبة
لا شك، أن هناك رغبة قوية تكمن بداخل محمد صلاح، فيما يخص حمل شارة القيادة للمنتخب في البطولة التي تنطلق خلال ساعات، تكليلاً لنجاحه باعتباره الأفضل في القارة السمراء في آخر عامين.
وتحدث صلاح قبل انطلاق معسكر المنتخب المصري، مع بعض أعضاء الجهاز الفني للمنتخب عن مسألة شارة القيادة، حيث تلقى بعدها وعدًا بمناقشة هذا الأمر مع المكسيكي خافيير أجيري، المدير الفني، وبعض اللاعبين الكبار في صفوف الفراعنة.
ومن المعروف، أن قائد المنتخب المصري منذ فترة ليست بالقليلة يكون على الأقدمية، وليس بما يحققه اللاعب مع فريقه، إلا أن صلاح استطاع أن يغير الأمر 180 درجة.
تنازل
تنازل بعض لاعبي المنتخب المصري، عن حقهم في حمل شارة قيادة المنتخب المصري، إلى محمد صلاح، احتفالاً به على مسيرة نجاحه التي يحققها في أوروبا في الفترة الأخيرة.
وكانت هناك أحاديث جانبية بين الجهاز الفني للمنتخب المصري وبعض اللاعبين التي تسبق صلاح، وهو ما تم الموافقة عليه من جانب هؤلاء اللاعبين، دون الدخول في أزمات.
وتم إبلاغ صلاح بالأمر، أثناء الاحتفال بعيد ميلاده داخل معسكر المنتخب المصري، ليتم تنفيذ الأمر بداية من ودية غينيا.
تألق
يومًا بعد الآخر، يواصل محمد صلاح، تحقيق العديد من الألقاب التي لم يسبق لأي لاعب مصري تحقيقها، بل وأنه سيكون من الصعب أيضًا تحقيقها في السنوات المقبلة.
وأصبح محمد صلاح، أول لاعب مصري يتوج بلقب كأس بطولة دوري أبطال أوروبا، بالفوز على توتنهام هوتسبير بهدفين دون رد، على ملعب واندا ميتروبوليتانو، بالعاصمة الإسبانية مدريد.
وقاد محمد صلاح فريق الريدز إلى التتويج بدوري أبطل أوروبا للمرة السادسة في تاريخه وبعد 14 سنة منذ أخر لقب أحرزه الريدز عام 2005 على حساب ميلان الإيطالي 











شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.