الحق والضلال الحق والضلال
البحث


شاهد جرن المعمودية في كنيسة المهد بالصورة

منذ 3 شهر
June 26, 2019, 12:11 am بلغ
شاهد جرن المعمودية في كنيسة المهد بالصورة

 شاهد جرن المعمودية في كنيسة المهد بالصورة
أعلن رئيس اللجنة الرئاسية لترميم كنيسة المهد بفلسطين، وزير الآثار زياد البندك، اكتشاف "جرن المعمودية"، خلال اعمال الترميم. وقال البندك، في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء: إنه تم كشف وجود “جرن معمودية آخر دائري الشكل، حيث تم اخفاؤه داخل جرن المعمودية القائم ذي الشكل الثماني والمصنوع من حجر مشابه لحجر الاعمدة". واكد ان اعمال الدراسات الأثرية والتاريخية جارية لزيادة المعرفة عن تاريخ الكنيسة وعناصرها الفنية الاثرية، وانه سيتم ترميم جرن المعمودية من خلال المرممين المختصين ووفقا للمعايير الدولية للترميم، مشيرا إلى أن اللجنة الرئاسية قامت باستدعاء خبراء وزارة السياحة والآثار الفلسطينية، بالإضافة إلى خبرائها الدوليين للمشاركة في الدراسات والتحاليل الأثرية للجرن المكتشف. وأوضح أن هذا الاكتشاف العام سيمكن من زيادة المعرفة عن تاريخ الكنيسة وأهميتها عبر الحقب التاريخية المختلفة، والتي هي جزء هام من تاريخنا وحاضرنا الفلسطيني، كذلك التأكيد على إصرار القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، بضرورة انهاء اعمال الترميم اللازمة للكنيسة وبالتنسيق والتعاون الكامل مع الكنائس الثلاث وبأعلى جودة. ومن مسؤولية دولة فلسطين المحافظة عليها للأجيال القادمة، حيث تأتي هذه الجهود في إطار الجهد التاريخي للقيادة الفلسطينية لتعزيز الحضور المسيحي في فلسطين والأراضي المقدسة. وأشار إلى تأجيل الاحتفال الدولي لإنهاء أعمال الترميم والذي سترعاه دولة فلسطين والذي كان المخطط له خلال نوفمبر من هذا العام إلى شهر مايو من العام المقبل أو بداية يونيو، لإفساح المجال للكنائس الثلاث صاحبة الحقوق "بطريركية الروم الأرثوذكس"، وحراسة الأراضي المقدسة، وبطريركية الأرمن الأرثوذكس” لتنفيذ اعمال ترميم المغارة حسب الستاتسكو، حيث أن المغارة تعتبر أساس وجوهر القداسة لكنيسة المهد. وأوضح أن أعمال الترميم ما زالت جارية حتى الآن داخل الكنيسة والتي قد تم البدء بها منذ شهر أيلول 2013، حيث تم الانتهاء مما يقارب من 85% من أعمال الترميم المخطط لها، لافتا إلى أن ما تبقى يتعلق بفسيفساء الأرض والجدار الجنوبي المعرض للهدم إذا ما حصل زلزال، وبلاط الكنيسة الأمامي والآبار والمغارة وبعض التفاصيل الأخرى، ومن المتوقع الانتهاء من أعمال ترميم المغارة في شهر أبريل المقبل. وكشف أن هذا الاكتشاف ليس الأول من نوعه بل تمت اكتشافات أخرى ذات أهمية كبيرة سيعلن عنها في الوقت المناسب تتعلق بمدخل الكنيسة الأول التاريخي، والتي أقيمت على انقاضها الكنيسة الحالية، وكذلك الجدران.     
هذا الخبر منقول من : البوابه نيوز











شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Heba
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.