الحق والضلال الحق والضلال
البحث

تطورات جديدة في اغتصاب ميكانيكي لابنته بأكتوبر +18

منذ 4 شهر
July 3, 2019, 2:57 am بلغ
تطورات جديدة في اغتصاب ميكانيكي لابنته بأكتوبر +18

تطورات جديدة في اغتصاب ميكانيكي لابنته بأكتوبر +18
حاولت تهرب بالملاية تفاصيل جديدة في اغتصاب ميكانيكي لابنته بأكتوبر +18

لم يضع الأب نصب عينيه أن الفتاة البريئة التي ينظر إليها هي ابنته، وانساق وراء شهوته ونهش جسدها النحيل، دون خوف أو ورع، وحبسها في حجرة بشقته حتى يكرر فعلته معها دون أن تفضحه.

«هربت من أمي وروحت عند أبويا فاغتصبني» بهذه الكلمات بدأت إيمان التي تبلغ من العمر 18 عامًا حديثها أمام نيابة أكتوبر بإشراف المستشار مدحت مكي المحامي العام الأول للنيابات، مضيفة: أنها بعد انفصال والديها منذ 7 سنوات كانت تقيم برفقة والدتها بمحافظة الدقهلية وتتردد علي والدها من فترة لأخرى نظرا لسفره، قائلة: «أمي كانت عايزة تجوزني من شاب مش عاجبني، وحاولت إثنائها عن ذلك القرار ولكنها رفضت فلم يكن أمامي إلا الهروب إلي شقة والدي بأكتوبر لأحتمي بها منها».

وتسكت المجني عليها لحظات تحاول خلالها إسكات دموعها التي تساقطت على خدها، وتستكمل: «لا أريد أن أتذكر ما حدث لي من والدي فبدلًا من أن يحميني تحول إلي ذئب ناهشًا جسدي وسط صرخاتي بأن يرحمني فأنا أبنته»، وأضافت: «والدي تحول في لحظة إلي شيطان أدمي نهش جسدي ولم يتركني إلا بعدما خارت قوايا وسقطت أرضًا».

وتابعت الفتاة: «لما فوقت من إغمائي أخبرته برغبتي في العودة إلي منزل والدتي»، وعندها استشاط أبي غيظا، وحبسني في حجرة مغلقة، وأوصد أبوابها من الخارج حتى لا أعود لمنزلي وأفضح فعلته الشيطانية.

وأشارت إلى أنها سقطت أثناء محاولتها الهروب من شقة والدها بالطابق الرابع عن طريق ربط عدة ملاءات ببعضها، في محاولة منها للوصول إلي الشارع، مضيفة: «أهرب ولا حتى أموت أحسن ما أبويا يغتصبني تاني».

وفي نهاية التحقيقات أمرت النيابة بحبس الأب الذئب 4 أيام علي ذمة التحقيقات التي تجرى معه وإحالة الفتاة للطب الشرعي لتوقيع الكشف عليها.

وعقب ذلك جدد المستشار محمد حسين عامر رئيس محكمة جنح أكتوبر حبس المتهم «ميكانيكي» 15 يوما علي ذمة التحقيقات في اتهامه بالتعدي جنسيا علي ابنته.


صدي البلد






شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Heba
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.