الحق والضلال الحق والضلال
البحث


ابنة هند رستم تكشف الوجه الآخر لها في منزلها

منذ 4 شهر
August 9, 2019, 6:10 am بلغ
ابنة هند رستم تكشف الوجه الآخر لها في منزلها

موضوع

 ابنة هند رستم تكشف الوجه الآخر لها  في منزلها

رغم سنوات من رحيل الجسد، وقبلها سنوات أخرى من الاعتزال، ما زالت هند رستم هي أيقونة للإغراء والجمال، وواحدة من أجمل النجمات التي عرفتهم السينما المصرية.
فنانة متمردة، عنيدة، قوية، هكذا كانت "التوليفة" التي كونت شخصية هند رستم، والتي جعلت منها رمزا وقامة من القامات البارزة في تاريخ السينما.
جمعت "هند" بين الصرامة والحنان، هكذا تقول ابنتها بسنت رضا، في تصريح خاص لمصراوي.
وأكدت أنها لم تكن فتاة مدللة، على الرغم من أنها ابنة هند رستم الوحيدة، فقد علمتها والدتها احترام الكبير، والجدية في التعامل، والاعتماد على النفس.
وتابعت: "والدتي كانت تفصل تماما بين كونها ممثلة هامة، وكونها أم وزوجة تعتني بعائلتها الصغيرة، وعلى الرغم من أنني عشت في كنفها طيلة حياتي، إلا إنها لم تفكر أن تبعدني عن والدي، فكانت علاقتي بوالدي وأشقائي من والدي جيدة لأقصى درجة".
وأضافت: "عاشت أمي مع زوجها الدكتور محمد فياض سنوات من الحب والاحترام المتبادل، فكانت تهتم بأدق التفاصيل".
واستكملت: "ماما كانت بتصحى من النوم قبله، وكانت بتحضرله الفطار قبل ما ينزل شغله، وعمرها ما بطلت تعمل كدة، وكنت بلاقيها بتلمعله الجزمة بتاعته ولازم ينزل من البيت على سنجة عشرة، هي كانت بتحبه جدا ورغم قوة شخصيتها إلا إن هي كانت معاه بتبقى زي ست أمينة، لدرجة إنها كانت بتمشي وراه وتدعيله وهو خارج من البيت".
وأشارت إلى إنه كان يعاملها بمنتهى الحب والاحترام، فلا تتذكر أن خلافا وقع بينهما، فكان التفاهم والود المتبادل هو أهم ما ميز هذه الزيجة، وجعلها تمتد لأكثر من 50 عاما.
أما عن حياتها بعد الاعتزال، قالت: "والدتي كانت حريصة على الجلوس في منزلها لفترات طويلة، فكانت بيتوتية بشكل كبير، فكانت تذهب للتصوير وتعود لمنزلها، كما أنها لم تكن تحب الظهور في المناسبات الفنية، على الرغم من أن منزلنا ظل مفتوحا للجميع".
وأوضحت أن أقرب النجوم لقلبها فريد شوقي، وهدى سلطان، ومريم فخر الدين، وشادية، ويحيى شاهين، ورشدي أباظة.
وعن أقرب الأفلام لقلبها، قالت: "فيلم الزوج العازب، هو الأقرب لقلبها، كما كانت تشعر بقيمة فيلم باب الحديد، رغم أنه كان من أكثر الأفلام التي بذلت فيها مجهودا كبيرا، حتى إنها دخلت المستشفى بعدما وقعت على ظهرها في المشهد الأخير من الفيلم".
واختتمت حديثها قائلة: "والدتي كانت تكره لقب ملكة الإغراء، فكانت تقول لماذا يتم حصري في هذا اللقب، فأعمالي متنوعة وبها الكثير".



christian-dogma.com

christian-dogma.com

christian-dogma.com

هذا الخبر منقول من : مصراوى











شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة soha
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.